الفلوس نعمة ونقمة .. وقد اصبح الشغل الشاغل لبعضنا هو الحصول على اكبر قدر من المال وجمعه حتى فقد المال قيمته ولم يعد احد قادرا على شراء اى شئ بالمال..

واتذكر اننا كنا نضحك على السابقين لانهم يقولون لنا اننا كنا نحصل على وظيفة مثلا باى مصلحة حكومية براتب قدره 3 جنيهات ثم تطور الامر ليصبح الراتب 17 جنيها .. وكنا نسمع ان الـ3 بيضات بقرش واحد .. وكنا نضحك من قلوبنا عندما نسمع ان مكافأة لاعب الكرة زمان ان يقوم رئيس النادى بعمل عزومة لهم على اكلة حلوة واذا فاز بالدورى يمنحهم 5 جنيهات ثم تطور الى 500 جنيه مثلا!

تذكرت تلك الحقائق التى اصبحت محض خيال  وانا ارى تلك المشاكل المادية بين اللاعبين وانديتهم على ملايين الجنيهات وبين الاندية واتحاد الكرة على عوائد البث الفضائى وغيرها .. واخيرا اكتملت الحدوتة بتلك الخناقة العنيفة بين الاندية واتحاد الكرة على وضع اعلانات الرعاة فى "غرفة المؤتمر الصحفى" بعد المباراة .. وآخر هذه المشاكل كانت بين الاهلى ثم بتروجيت مع اتحاد الكرة والبقية تأتى فقد تفجر الوضع حتى ان الاهلى اعلن عدم مشاركته فى كأس مصر القادمة اعتراضا على اسلوب اتحاد الكرة.

ولعل ذلك يؤكد اولا اننا اصبحنا مجرد "رد فعل" للمشاكل التى تنشأ بين الحين والآخر لسبب او لآخر ويجعلنا نواجه مشاكل لم تكن موجودة من قبل وحتى الامس القريب على الاقل حتى نهاية الموسم الماضى مثلا ولعل اسلوب رد الفعل يضعنا فى ورطات مفاجئة تحدث الكثير من الاهتزازات وتتسبب فى مشاكل تضيع الوقت والجهد.

وقد يكون بيزنيس الرياضة نعمة كبيرة .. ولكنه ايضا قد يكون نقمة هائلة تجر الرياضة والكرة المصرية للوراء لسنوات.

قد يكون ذلك نعمة لو ادى الاحتراف وبيزنيس الكرة لتطور الاندية وارتفاع مستوى اللعبة بما يخدم الهدف منها اصلا وهو امتاع الجماهير ولو عادت هذه الصناعة بالخير على الاندية من خلال قواعد ثابتة وعادلة يتم من خلالها توزيع العوائد من كل تفصيلة صغيرة وبشكل منظم وممنهج على الجميع وليس بطريقة عشوائية او خاضعة للاهواء او خاضعة للقدرة على فرد العضلات على الآخر.

وقد يكون نقمة بالتأكيد لو حدث العكس ولو طغت المصالح الشخصية الفردية على المصالح العامة للمنظومة الكروية.

وفى دولة قطر وهذا على سبيل المثال لا الحصر لم يكن هناك مع اواخر الثمانينات من القرن الماضى (العشرين) ملاعب للاندية او حتى مقار لهذه الاندية باستثناء بعض الغرف البدائية القليلة المخصصة للدردشة بين اتباع هذا النادى او ذاك ولكن فى غضون سنوات قليلة تم وضع خطة وطنية لاتمام هذه المنشآت فحدثت طفرة رياضية وكروية ادت الى ان تشجع المسئولون القطريون على التقدم لاستضافة كأس العالم لكرة القدم للكبار ويومها اتهمهم البعض بعدم الواقعية ودعونا نتعامل مع الحقائق المجردة وننحى جانبا بعض التلميحات العاجزة التى اشارت الى انهم اشتروا التنظيم بالمال وبعلاقات معينة باصحاب القرار فى الفيفا.

ولااعقد هنا مقارنة مع حالنا نحن عندما تقدمنا لكأس العالم منذ سنوات لان المقارنة غير عادلة ولا ادعو الى تحقير انفسنا او تعظيم آخرين .. لان الفرق فقط فى الادارة الكروية التى تنظم وتخطط وتدبر لتحقيق هدف ولعلى لا اذيع سرا اذا قلت ان كثيرا من الاتحادات الرياضية القطرية ومنها اتحاد الكرة اعتمدت لفترة طويلة على خبراء مصريين اسهموا بشكل كبير فى نهضة الرياضة القطرية. واكرر ما كتبته من قبل فى مقالات سابقة ان مسئولينا وخاصة الرياضيين يجيدون الكلام اكثر بكثير من العمل..

وكثير منهم يقول عكس مايبطن .. يتحدث عن الاصلاح وهو يخرب .. وعن الامانة وهو يخون .. وعن القيم المفروض ان تتواجد ويفعل عكسها .. وعما يجب ان يكون حتى يحصل على الكرسى الذى يحلم به ثم اشوف وشك بخير .. وقد يكون هذا احد الاسباب القوية التى حركت شباب مصر الى التغيير فاندلعت ثورة 25 يناير لتعيد للكلام معناه وللوعود جديتها ولتقضى على الكثير والكثير من اوجه الفساد التى عششت فى اركان المجتمع.

اعود لما كنت اتحدث عنه .. الى بيزنيس الرياضة وكرة القدم ولا اتخيل ان يقوده اناس وشخوص لوجه الله والوطن وشكرا ولكنى اعلم انهم سيستفيدون حتما والا ما فعلوا ذلك وما اجهدوا انفسهم فى العمل ولكن ليتهم وهم يعملون ذلك يضعون فى اذهانهم مصلحة الاوطان.

هايد بارك الحرية:

misoo_34316 : وانا والله لااحب أيضا الاستقواء بدليل اننى لم اجد غضاضة فى دعوة مانويل جوزيه لحضور حفل تكريمه بعد ان قال القراء كلمتهم واختاروه فى اخبار الرياضة كأحسن مدرب فى الدورى الماضى وقد لبى الرجل الدعوة التى اضطر بسببها لتأخير سفره للسويس للحاق بفريقه لاداء مباراة بتروجت .. وبالطبع انا لااقر ان يخطئ زميل او اخطئ انا شخصيا فى حق اى انسان.

استاذالقانون من مصر : اتفق معك تماما فيما قلته عن الاجواء المتفائلة زيادة عن اللزوم بين بعض الزملكاوية قبل نهائى كأس مصر ولكنى اعتقد انه كان درسا مريرا للزمالك بقيادته الجديدة ودرسا لكل الفرق الكروية.  واعتقد ان كل مصرى  تعاطف مع جمهور الزمالك ولم يكن به اى نوع من السخرية بجد.

Royal Blood من مصر : فوز انبى بالكاس جعل جماهير الزمالك تبيت حزينة ولكن انبى كان يستحق، اما عن الدوري ابو 19  فحدث ولاحرج!

Hossam_17208:  تحياتي سيدي الفاضل جمال (منذ 15-10-2011 ) سلامي وتحياتي لك يا أستاذ جمال يا صاحب الموضوعات الجميلة ... اليوم أنا معاك فعلا .. احييك ياحسام على تعاطفك مع الزمالك رغم كونك اهلاويا وكما تقول ربنا يعوض عليهم ببطولات تانية إن شاء الله...  احيى روحك الرياضية . واشكرك على كلماتك لى التى اعتبرها وساما على صدرى.

ماجد_38187 : تلك هى كرة القدم يا ماجد وحتى لو انبى لم يلعب جيدا كما تقول فالكرة وهذه قسوتها لاتعترف الا بالنتائج .. والبطولات قادمة فلا تحزن.

minaatef_56 : ما تزعلش يا مينا .. القادم سيكون احسن.

max3333m :  ايوه فيه لاعبين لا تستحق التشجيع ومش بيحسوا فعلا ازاى الواحد بيتحرق دمه كلام سليم الف فى الميه.

sir.abozed:  وايضا اطالب النقاد بالالتزام باصول المهنة والالتزام بقواعدها واعجبنى جدا تعبيرك ان بعضهم يقتاتون على دماء الجماهير ولا يهمهم مايحدث.

Qam: وانا اشكرك جدا على كلامك وارجو ان اكون عند حسن ظنك.