***  لا اجد هناك داع لمحاولة تضخيم امر تسريب مرتبات لاعبي النادي الاهلي فالأمر برمته يندرج تحت " تضارب المصالح". ما فعله مراسل جريدة "الوطن" في اخذ ونشر ورقة مرتبات لاعبي الاهلي يندرج عالميا تحت مسمى" صحافة الباباراتزي" وهى التي تحصل على الصور او المستندات بدون موافقة من صاحبها سواء كان شخصية معروفة او مؤسسة.

وصحافة الباباراتزي لا يسالها احد اذا كان من حقها او لا لان في النهاية سيقول الصحفي "هذا سبق لي ومن حقي ان لا اكشف عن مصدري"، فيما سيقول الطرف الاخر المتضرر "لو كانت الوثيقة المسربة حق اعلامي لتم توزيعه على كل وسائل الاعلام" .. وبين هذا وذاك سنصل بكل تأكيد الى جدل عقيم.

واذا كان من حق الصحفي او المراسل "الباباراتزي" الحصول على المستندات باي وسيلة، فبكل تأكيد من حق المؤسسة التي تضررت وهى النادي الاهلي في حالتنا هنا ان تتخذ ما تراه مناسبا لمنع تكرار هذا الامر خاصة انه يضرها بشدة مثلا في مسالة تجديد عقود لاعبيها الذين عرفوا الان مرتبات بعضهم البعض.

*** ضربة قوية للغاية وجهها نادي الزمالك لغريمه الاهلي عندما تمكن من الحصول علي توقيع لاعب خط الوسط ابراهيم صلاح العائد من فترة احتراف قصيرة بالمملكة العربية السعودية. ويحسب لرئيس النادي مرتضي منصور هذه الصفقة القوية والتي تأتي في مسلسل تفوق مرتضي الواضح علي الاهلي في الصفقات عندما يكون الاول رئيسا للنادي الابيض.

*** عاني الاهلي فنيا مع محمد يوسف بدون شك، ولكن على جماهير الاهلي التي تضغط عليه من اجل الاستقالة، عليها معرفة ان يوسف تقدم باستقالته مرتين سواء للمجلس القديم برئاسة حسن حمدي او الجديد برئاسة محمود طاهر، وفي كلتا المرتين تم رفض الاستقالة لعدم وجود قدرة عليى التغيير الفني حاليا، بل وانقلب الامر لمطالبة يوسف بتحمل المسؤولية حتى نهاية الموسم من اجل الاهلي وهو الامر الذي اجبر يوسف على الاستمرار.

الموقف صعب على الطرفين سواء جمهور الاهلي الذي اصبح يرى مستوى فريقه في صورة مذرية للغاية، وصعب ايضا علي يوسف الذي يريد الرحيل ولكنه لا يستطيع حتي لا يوضع في نفس خانة حسام البدري الذي ترك الفريق وسط الموسم الماضي.

*** كم مرة انتقدت انشيلوتي المدير الفني لريال مدريد ولم ارى انه تطور كمدير فني منذ بداية ظهور اسمه عالميا مع يوفنتوس مرورا بميلان وباريس سان جيرمان وصولا لريال مدريد، ولكن يجب على الاشادة بالدور المعنوي الذي يعتمد عليه في تعامله مع اللاعبين الامر الذي يجعلهم يكنون له احترام وحب كبيرين وهو ما شاهدناه مؤخرا عقب مباراتي برشلونة في نهائي كأس اسبانيا وبايرن ميونيخ في ذهاب نصف نهائي دوري الابطال. بكل تأكيدات الفنيات ليس كل شيئ في كرة القدم.

للتواصل مع الكاتب عبر الفيسبوك .. برجاء الضغط هنا

للتواصل مع الكاتب عبر تويتر .. برجاء الضغط هنا