في أي مؤسسة رياضية كانت أو غير رياضية يكون الحساب إيجابا أو سلبا طبقا للانجازات أو الإخفاقات، تبقى في مركزك لو انجزت وترحل إذا أخفقت، ولكن في الأهلي الآن نظام خاص جدا به تضمن مكانا إداريا بكل سهولة لو تملك هذه الإمكانيات التالية..

1-ان تكون داعما لمحمود طاهر في انتخابات النادي، من اللحظة الأولى وحتى فرز الصناديق ، بغض النظر عن إمكانياتك الإدارية، مستغلا إلتزام رئيس النادي الأهلي "الأمين" بتسديد كل الفواتير بغض النظر عن مصلحة النادي.

2-ان تفشل في مهام دورك في التعاقدات بداية من جاريدو والإصرار عليه، وهندريك "المقلب"، وصلاح الدين سعيدو رغم التقرير الطبي بإصابته مرورا بلؤي وائل واسلام رشدي ومحمد فاروق ومحمد رزق، وكل هؤلاء كلفوا الأهلي ملايين الدولارات والجنيهات.

3-ان تهدي منافسك التقليدي الزمالك طوعا أفضل لاعب في مصر باسم مرسي، وترفض التعاقد معه بسبب نصف مليون جنيه خلاف في التعاقد قبل بداية الموسم الماضي.

4-ان تستخدم المركز الاعلامي الرسمي لنشر بيانات وأخبار تسئ للنادي، مثال: (بيان تهاجم فيه مانويل جوزيه) أحد رموز النادي.

5-ان تقرر التجديد لأحد اللاعبين (محمد ناجي جدو) رغم وجود ورقة بتوقيع خط اليد من الجهاز الفني توصي برحيل اللاعب.  

6-ان تنشر خبر التعاقد مع مدرب أجنبي كبير (يورجن كلوب) للضغط على فتحي مبروك بعد خلاف على اسماء اللاعبين الراحلين عن النادي.

7-ان تصر على بقاء مدرب الأحمال الحالي، لصداقة شخصية، وترفض التعاقد مع مدرب أحمال أجنبي، رغم توصية الجهاز الفني ورئيس النادي.

8-ان تكسر واحدة من أهم مبادئ الأهلي وتلغي قرار تأديبي من وائل جمعة مدير الكرة وقتها بإيقاف حسام غالي (سواء كان قرارا صحيحا أو خاطئا).

9-ان ترفض سفر مدير التعاقدات الخارجية بالنادي في رحلة اسبانيا التسويقية (أساس عمله) لمواجهة خيتافي، وتسافر انت من اجل رحلات ترفيهية مع عائلتك وأسرة أحد اللاعبين.

10-ان تكون علاء عبدالصادق.

للتوصل مع الكاتب عبر تويتر من هنا وعبر فيسبوك من هنا