أكد مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك أنه لا يهتم بالبيان الذي أصدره اتحاد الكرة الجمعة، بشأن أحداث مباراة المقاصة في الجولة الثانية والعشرين لمسابقة الدوري المصري الممتاز.

وأصدر اتحاد الكرة بيانا أكد فيه أن اللوائح هي التي تحكم المنظومة الكروية، وليس الصوت العالي والملاسنة، وأنه لم يجد سوى الادعاءات والتجاوزات، في أزمة امباراة الزمالك الأخيرة أمام المقاصة، وأنه سيلجأ لفرض الانضباط بقوة القانون.

وعقب منصور في تصريحات لمراسل يلا كورة "لا أعترف باتحاد الكرة، نظرا لأنه تم حله بحكم المحكمة، ومن الطبيعي أن لا أعترف بالبيان الذي يصدر من اتحاد منحل بحكم القضاء".

وكان الزمالك رفض خوض مباراة المقاصة الأحد الماضي، بدعوى تلقيه إخطارا هاتفيا بتأجيلها للثلاثاء، لتعلن لجنة المسابقات اعتبار الفريق خاسرا أمام المقاصة بهدفين دون رد.

وأشار منصور إلى أنه يرفض تمام أي نغمة تهديد للزمالك، مشيرا إلى أنه متمسك بالحصول على حق النادي مهما كلفه الأمر خلال الفترة المقبلة.

ووعد رئيس الزمالك بعقد مؤتمر صحفي خلال الفترة المقبلة لفضح مسؤولي اتحاد الكرة، وكشف العديد من المفاجآت التي ستقضي على مجلس إدارة الاتحاد، بحسب وصفه.