تحدى أحد الشباب بالولايات المتحدة الأمريكية إعصار إيرما بجزر الكاريبي بعدما حاول التزحلق على الأمواج العالية. 

وحاول الشاب أن يكون أول شاب يمارس هذه الرياضة وسط إعصار "إيرما" غير أن شدة الأمواج أسقطته من على لوح ركوب الأمواج الخاص به. 

وحتى الآن قتل الإعصار "يإرما" 4 أشخاص، وأحدث دمارًا كبيرًا في البنية التحتية بولاية فلوريدا الأمريكية بحسب ما أفاد المتحدث باسم الحكومة الأمريكية. 

وبحسب خبراء الأرصاد فإن الإعصار يأتي طريقه غربًا في الكاريبي محملاً برياح سرعتها 295كلم في الساعة، وقال خبراء طقس إن "إيرما" عصب بأقصى قوة لأكثر من 33 ساعة ما يجعله العاصفة العنيفة الأطول مدة منذ أن بدأت الأقمار الصناعية بتسجيل هذه العواصف في سبعينيات القرن الماضي.

وخلفت العاصفة وراءها دماراً كبيراً، وقال الصليب الأحمر الدولي إن 1.2 مليون شخص تأذوا من الإعصار، ويمكن أن يرتفع عددهم إلى 26 مليوناً.

وحذر مركز الأرصاد الجوية بمدينة كي ويست بفلوريدا المواطنين من احتمال الارتفاع الشديد لسرعة رياح "إرما"، وحث السكان على البقاء داخل المنازل.

لمشاهدة الفيديو إضغط هنا.