نفى أحمد جلال إبراهيم، نائب رئيس نادي الزمالك، تقديمه لاستقالته من مجلس الإدارة، بناء على قانون منع العاملين في السلك القضائي من التواجد في مجالس إدارات الأندية، مشيرا إلى أنه سيستقيل في حال إقرار القانون.

وأضاف أحمد جلال في تصريحات لبرنامج ستاد الهدف عبر أثير إذاعة الشباب والرياضة: "قبل الانتخابات كان هناك مشروع قانون يمنع تواجد أعضاء السلك القضائي في مجالس إدارات الأندية، واستشرت أكثر من شخص قبل الترشح في انتخابات الزمالك".

وأوضح: "شرف لي أن أتواجد في الزمالك، وأيضا شرف لي أن أعمل في السلك القضائي".

وأضاف: "إذا فرض هذا القانون سأقوم بتنفيذه بالبعد عن الزمالك، خاصة وأن القضاء هو مصدر رزقي الوحيد وعملي الذي امتهنته منذ سنوات".

وأردف أحمد جلال: "إذا رحلت عن الزمالك سأكون حزينا على حب الأعضاء الذين منحوني ثقتهم في الانتخابات الماضية، مازالت أنتظر القانون الجديد لمعرفة الكواليس والأحداث التي ستترتب عليه، خصوصا وأن هناك زملاء لي بالسلك القضائي في أكثر من ناد".

وقال نائب رئيس الزمالك، إن مجلس الإدارة يعقد اجتماعاته بشكل يومي في الفترة الحالية داخل النادي ومع الأعضاء.

وأضاف "لا ننتظر اجتماع رسمي ونعمل كل يوم في النادي ونجلس مع الأعضاء بشكل مستمر".

ووجه جلال إبراهيم، الشكر للثلاثي طارق يحي المدرب العام السابق، ومدحت عبد الهادي المدرب المساعد السابق، وحسين السيد مدير الكرة السابق، على فترة عملهم في الفترة الأخيرة.

وأضاف "لابد وأن يساعد لاعبو الزمالك المدير الفني للعودة مرة أخرى إلى الأداء الرائع والمنافسة على لقب الدوري هذا الموسم، لابد وأن يدرك اللاعبين أنهم يلعبوا لكيان كبير اسمه نادي الزمالك".

وأكد: "المجلس يدعم نيبوشا، المدير الفني، ويجدد الثقة فيه رغم هزائم الفريق وتعادلاته".

وأكمل: "قبل كل موسم نسعى لدعم الفريق بأفضل اللاعبين في مصر ويكون الأمر بالتوافق مع لجنة فنية تختار هؤلاء اللاعبين وهو ما حدث مع طارق يحيى".