شاهد كل المباريات

إعلان

عبدالحفيظ: لم نقدم للسعيد وفتحي عرضا "غير مسبوقا" بتاريخ الأهلي

حسام البدري وسيد عبدالحفيظ

حسام البدري وسيد عبدالحفيظ

نفى سيد عبدالحفيظ مدير الكرة بالنادي الأهلي ما تردد بشأن تقديم الإدارة لأحمد فتحي وعبدالله السعيد عرضا "غير مسبوقا" بتاريخ النادي من أجل توقيع العقود الجديدة.

وكان عبدالحفيظ قد صرح للموقع الرسمي للنادي الأهلي بأنه تم تقديم عرضا هو "الأعلى" ماليا للسعيد وفتحي من أجل التجديد للنادي خلال المرحلة المقبلة.

ولم يحسم الأهلي بعد ملف تجديد عقد فتحي والسعيد الذي ينتهي بنهاية الموسم الجاري.

وأشار في تصريحات لبرنامج "مع شوبير" "ليس صحيحا اننا قدمنا عرضا غير مسبوقا في تاريخ النادي للسعيد وفتحي، ما قدمناه هو عرض يتناسب مع نجومية وتاريخ الثنائي، لا يجب المبالغة".

وأضاف "لا يجب المزايدة على السعيد وفتحي وأيضا عدم المزايدة على اسم الأهلي، نحن نقدم العرض للحفاظ على الثنائي، والثنائي قدم الكثير للأهلي".

وأكد "من الوارد أن يتم التجديد لهما أو للاعب دون الأخر في وقت قريب، لكن لو قاموا برفض العرض والتجديد سوف نتمنى لهما التوفيق دون أي مشاكل".

وصرح "الأهلي يراعي تاريخ نجومه وليس السعيد وفتحي فقط، بالفعل تلقينا عرض في يناير الماضي لأحمد فتحي وأعلنا ذلك، ورغبة المدير الفني حالت دون ذلك، وفتحي لم يعترض".

وشدد "لا يجب تضخيم الأمور بهذا الشكل ويظهر وكأن هناك تقصيرا من السعيد أو فتحي، قدمنا العرض، من حقهما التفكير، قد نعلن في أي وقت عن التجديد لهما أو للاعب".

واستمر "لو الثنائي لم يجددا العقد مع الأهلي أو لاعب منهما، لن يكون هناك مشكلة، دائما نعامل لاعبينا بشكل جيد، والحياة لن تتوقف، والثنائي يعلم كيف يقدرهما الأهلي".

وأكمل "لا اريد الضغط على أي طرف، ولا نستهدف أن يكون هناك نظرة غير جيدة من الجماهير للثنائي، أو حتى يتخيل البعض أن هناك تقصير من الأهلي".

وتابع "العروض دائما يكون بها حسابات تخص استقرار الفريق، السعيد وفتحي لديهما علم بالعرض المقدم لهما، ونقدرهم ونحترمهم للغاية".

وواصل "الثنائي مستمر معنا لنهاية الموسم والقرار في النهاية بيدهما، ودائما هناك دائرة مغلقة تخص المفاوضات، هناك أرقام مالية نتحدث فيها ونراعي فيها أمور عديدة".

واختتم مدير الكرة بالأهلي تصريحاته قائلا "ما يثار حول تقديم عرض يفوق الخيال غير صحيح بالمرة، لم نتحدث في أي تفاصيل تعاقدية". 

8

إعلان

التعليقات

ادخل الآن assa