شاهد كل المباريات

إعلان

الميركاتو الصيفي 1.. كيف بنى بيراميدز فريقه للموسم المقبل؟

بيراميدز

نادي بيراميدز

أقل من 14 يوماً تفصلنا عن بداية الموسم المقبل من بطولة الدوري 2019/2018 وهي النسخة التي يتوقع متابعوها أن تشهد منافسة ساخنة في ظل التدعيمات التي قامت بها الفرق لصفوفها في الميركاتو الصيفي الجاري.

ولعل أحد أبرز الفرق التي دعمت صفوفها للموسم الجديد كان نادي بيراميدز الذي يحل بدلاً من الأسيوطي بعد شراء مستثمر سعودي للفريق وتدعيمه بصفقات صيفية شهدت ارتفاعاً في المقابل المادي للاعبين.

وليس فقط تدعيمات في صفوف اللاعبين فتعاقد المستثمر السعودي مع حسام البدري، المدير الفني السابق للنادي الأهلي ليكون رئيساً لفريق العمل بالنادي بالإضافة إلى حلول أحمد حسن متحدثاً باسم النادي ومشرفاً على فريق الكرة وهادي خشبة مديراً للكرة بجوار جهاز فني جديد برئاسة البرازيلي ألبيرتو فالنتيم.

وهو النادي الذي سنستعرض كيفية تخطيطه لبناء فريقه للموسم الجديد في أول حلقات سلسلة الميركاتو الصيفي التي سنتاول فيها كيف دعمت الأندية صفوفها حتى بداية البطولة.

وهنا يجب التنويه إلى أن الانتقالات الصيفية تنتهي في الثاني من شهر أغسطس المقبل أي بعد بدء منافسات بطولة الدوري بـ 48 ساعة لذا ما سنستعرضه هو الخطوط العريضة التي يسير عليها الأندية فربما يبرم أحدهما صفقات جديدة.

في 18 يونيو الماضي أصدرت إدارة الأسيوطي بياناً رسمياً تُعلن عبره بيعها الفريق إلى أحد المستثمرين الذي سيُغير اسمه إلى بيراميدز ولكن في مؤتمر اتحاد الكرة لإعلان جدول مباريات بطولة الدوري لم يسمي النادي الجديد بيراميدز بل وضع اسم الأسيوطي؛ لعدم الحصول على موافقة الجهة الإدارية لتغيير الاسم حتى الآن.

وفي 28 من ذات الشهر عقد ثلاثي نادي بيراميدز حسام البدري، أحمد حسن، هادي خشبة بالإضافة إلى أحمد الوشاحي المستشار القانوني للنادي، مؤتمراً صحفياً باسم النادي الجديد؛ حيث أشاروا إلى أن المستثمر السعودي الذي يمتلك الفريق سيدعمه لينافس على البطولة ولكن هل فعل ذلك؟.. هذا ما سنستعرضه في السطور التالية:

استلم مسؤولو بيراميدز النادي وبه 29 لاعباً؛ حيث استغنوا عن 20 لاعباً وتعاقدوا معه 20 آخرين من بينهم 4 لاعبين برازيلين وأخر فلسطيني وسوري سيعاملان معاملة المصري في الموسم المقبل 2018/2019 كأخر موسم لهذا القانون.

وكان بيراميدز نداً قوياً في سوق الانتقالات؛ حيث استطاع مسؤولوه حسم العديد من الصفقات التي كانت محط أنظار الأهلي والزمالك في ساعات معدودة وبمقابل مادي مرتفع رجح كفته، كما عمد إلى تزويد كل مركز بأكثر من لاعب.

ففي حراس المرمى أبقى على أحمد دعدور، البالغ من العمر 23 سنة؛ حيث شارك معه فريقه بالموسم الماضي في 24 مباراة؛ حيث سكنت شباكه 26 هدفاً وحافظ على نظافتها في 4 مباريات بمعدل لعب 2190 دقيقة في بطولتي الدوري والكأس.

ولكن رأى مسؤولو بيراميدز أنه ليس كافياً فدعموا المركز بالحارس الأساسي للزمالك، أحمد الشناوي ونظيره في سموحة المهدي سليمان؛ حيث شارك الأول الذي تعرض للإصابة في نهاية الموسم مع فريقه بـ 30 مباراة؛ حيث سكنت شباكه 26 هدفاً وحافظ على نظافتها في 12 مباراة، بينما شارك الأخير العائد من الإصابة في 11 مباراة مع فريقه بالموسم الماضي؛ حيث سكنت شباكه 6 أهداف وحافظ على نظافتها في 7 مباريات بمعدل لعب 1080 دقيقة.

وفي مركز قلب الدفاع فأبقى على لاعبه إسلام صيام البالغ من العمر 33 سنة؛ حيث شارك مع الفريق في الموسم الماضي بـ 33 مباراة ببطولتي الدوري والكأس وسجل هدف خلال 2466 دقيقة لعب، ودعمه بلاعب الزمالك والمنتخب الوطني علي جبر والسوري عمر الميداني، لاعب حتا الإماراتي البالغ من العمر 24 سنة ولاعب سموحة عبد الله بكري.

وأبقى على حمادة طلبة، البالغ من العمر 26 سنة؛ حيث شارك معه في 29 مباراة ببطولتي الدوري وكأس مصر وسجل هدفاً خلال 2222 دقيقة لعب ودعمه بمحمد حمدي، لاعب المصري ونظيره في طنطا أحمد خالد اللذان خطفا الأنظار بالموسم الماضي، فيما استغنى عن اللاعبون اللذين كانوا ينشطون في مركز الظهير الأيمن ودعم المركز بلاعب سموحة رجب بكار ولاعب لوس أنجلوس الأمريكي والمنتخب المصري عمر جابر.

وفي مركز الارتكاز أبقى على لاعبه محمد رزق، البالغ من العمر 25 سنة؛ حيث شارك معه في 28 مباراة مسجلاً 4 أهداف وصنع هدفاً خلال 2282 دقيقة لعب ودعمه بمحمد فتحي، لاعب الإسماعيلي، أحمد توفيق، لاعب الزمالك وأحمد شوشة من نادي المريخ البورسعيدي.

وفي مركز خط الوسط المهاجم أبقى على مهند لاشين، البالغ من العمر 22 عاماً؛ حيث شارك معه في 34 مباراة بالموسم الماضي ببطولتي الكأس والدوري وسجل 4 أهداف وصنع مثلهما لزملائه خلال 2633 دقيقة، وكذلك شريف دابو البالغ من العمر 25 سنة؛ حيث شارك في 26 مباراة ببطولتي الدوري والكأس فسجل 7 أهداف وصنع هدفاً خلال 1581 دقيقة لعب، وأحمد عفيفي البالغ من العمر 25 سنة؛ حيث شارك في 20 مباراة ببطولتي الدوري والكأس وسجل هدف وصنع مثله لزملائه خلال 1015 دقيقة لعب ودعمهم بلاعب إنبي محمد مجدي "قفشة".

وفي مركز الجناح الأيمن دعم الفريق بكلاً من محمد فاروق لاعب المقاولون والبرازيلي كارلوس إدواردو لاعب نادي جوياس بالدرجة الثانية البرازيلية ومصطفى فتحي لاعب الزمالك "اللاعب أعلن عبر حساباته بمواقع التواصل أنه لم ينتقل بعد بينما أعلن الزمالك انتقاله على سبيل الإعارة".

وفي مركز الجناح الأيسر دعم الفريق باللاعبين البرازيليين ماركوس دا سيلفا "كينو" وآرثر كايكي لاعب تشابيكوينسي البرازيلي.

وفي مركز المهاجم دعم الفريق بكلاً من ناصر منسي، لاعب الداخلية، الفلسطيني داني شاهين لاعب نادي رودا الهولندي والبرازيلي لوكاس ريبامار لاعب أتليتكو بارانينزي.

0

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

إعلان

التعليقات