شاهد كل المباريات

إعلان

بالمستندات.. لائحة فيفا الجديدة التي تهدد الزمالك.. تسلسل العقوبات وخصم النقاط ليس الأسوأ

كريم الحسن

كريم الحسن

أعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" يوم الخميس، أن الزمالك ضمن 6 أندية أتت تحت طائلة التعديلات الخاصة بلائحة شئون اللاعبين، فيما يخص الإلتزام بدفع حقوق اللاعبين القدامى.

وقام الاتحاد الدولي لكرة القدم، بفرض غرامة على الزمالك، قيمتها 25 ألف فرانك سويسري (طالع التفاصيل)، وكشف مصدر من داخل النادي، ليلا كورة أن العقوبة الموقعة على النادي بسبب مستحقات كريم الحسن لاعب الفريق السابق. (طالع التفاصيل)

وأصدر الاتحاد الدولي في 9 مايو الماضي، تعديلات على السياسة المتبعة من أجل فض المنازعات المالية بين اللاعبين والأندية، وأرسله إلى الاتحادات المحلية من اجل اخطار الأندية التابعة لها بالأمر، ليتم تطبيقه بداية من 23 مايو.

ونرصد من خلال تلك السطور، آلية عمل التعديلات الجديدة، ومدى تأثيرها على الزمالك، والإجراءات التي ستتبع من أجل إنهاء النزاع أو التعرض لمزيد من العقوبات، في حالة عدم تسوية الأمر مع كريم الحسن لاعب الفريق السابق.

وتقول التعديلات الجديدة أن لجنة اللجنة التأديبية بالفيفا، تقوم بإصدار القرارات الخاصة بتحديد الدائن والمدين وقيمة الدين، وغرامة مالية، وفي حالة عدم الإلتزام يتم خصم النقاط والمنع من القيد، الذي يتم تفعليه في اليوم التالي لانتهاء المهلة الممنوحة من جانب الفيفا للمدين، على أن يتم إلغاء الأمر في حالة قيام النادي المدين بانهاء كافة الأمور مع الدائن.

- إذا قمنا بتطبيق هذا الأمر بشكل عملي على الزمالك، فإن مهلة الـ60 يومًا الممنوحة له ستنتهي في 17 سبتمبر القادم، مع الجولة السابعة من الدوري الممتاز، وفي تلك الحالة سيتم خصم 6 نقاط من الزمالك، والحرمان من فترتي القيد، يناير 2019، وصيف العام ذاته.

وفي حالة، عدم تسوية النزاع بين النادي، والدائن فإن الاتحاد المحلي مطالب مع نهاية الفترة الممنوحة للنادي بتطبيق خصم النقاط "بشكل فوري" والحرمان من التعاقد مع اللاعبين.

ويستكمل فيفا، في خطابه، موضحًا، أنه عقب تطبيق العقوبة الرياضية، إن لم يقم النادي بتسوية الأمر، يقوم الدائن بمخاطبة اللجنة التأديبية بفيفا، من أجل فرض مزيد من العقوبات تصل إلى الهبوط إلى الدرجة الأدنى.

- يتوجب على الزمالك بعد دفع المبلغ المستحق للاعب، وأن يطالبه بإرسال دليل على أن المبلغ المطلوب تم استلامه بالفعل، وذلك إلى سكرتارية اللجنة التأديبية بفيفا، وفي حالة تسوية النزاع بعد مهلة الـ60 يومًا لا يمكن إلغاء عقوبة خصم النقاط حتى إذا تقدم الدائن بطلب يفيد هذا المعنى.

ويُجبر فيفا، الاتحاد المحلي على الإلتزام بضرورة تطبيق العقوبات على النادي، ويهدده بالاستبعاد من بطولاته في حالة عدم الإلتزام بالتطبيق الفوري للعقوبة.

أما فيما يتعلق بالمنع من القيد، فإن اللجنة التأديبية لفيفا، تقوم برفع اسم النادي من نظام "TMS" الخاص بانتقال اللاعبين، ويمنع الاتحاد المحلي من السماح للنادي بالتعاقد مع أي لاعب، ولن يتمكن النادي من قيد أي لاعب إلا مع فترة القيد التالية لفض النزاع المالي.

وأوضح الاتحاد الدولي، أيضًا أمر في غاية الأهمية وهو أن القرارات المالية الصادرة عن اللجنة التأديبية لفيفا، لا يتم التظلم ضدها لدى المحكمة الرياضية الدولية كما كان متبع في السابق، وعلى كافة الأطراف الإلتزام بالتسوية منذ اخطارهم بالأمر.

0

إعلان

التعليقات