شاهد كل المباريات

إعلان

منسيون في الدوري.. "الكاس".. فتى النوبة الذي أدمن شرب الشاي

الكاس

الكاس

ساعات، وتنطلق مسابقة الدوري المصري، في نسخته الـ60، في انتظار أن يدون فريق جديد اسمه في سجل الفائزين بالدرع، بعدما كان الأهلي هو صاحب الإنجاز، بتحقيق أول لقب، وآخر نسخة في الموسم الماضي أيضًا مدونة باسمه، إضافة لكونه صاحب السجل الأكثر إحرازًا للبطولات برصيد 40 بطولة.

مع انتهاء الموسم التاسع والخمسين (2017-2018) من الدوري المصري الممتاز؛ حقّق 46 لاعبًا مختلفًا لقب هداف الدوري، كان للإسماعيلي والأهلي والترسانة نصيب الأسد منها، حيث فاز لاعبوه 11 مرة بلقب الهداف.

قبل بدء منافسات النسخة الـ60 من مسابقة الدوري المصري، يسلط " يلا كورة" الضوء على النجوم المنسيين الذين تمكنوا من تدوين أسمائهم في سجل الهدافين:

الكأس

أحمد الكاس، لاعب من مواليد 8 يوليو 1965 بالإسكندرية وتعود جذوره للنوبة، وارتدى قميص منتخب مصر وأندية الأوليمبي والزمالك والاتحاد السكندري.

ويعد الكاس من ضمن قائمة تشمل سبعة لاعبين سجلوا أكثر من 100 هدف في الدوري المصري برصيد 107 أهداف، وشارك مع المنتخب المصري في كأس العالم 1990 بإيطاليا،وأحرز خمسة أهداف مع نادي الزمالك خلال مشاركاته الأفريقية المختلفة.

الهداف

نال الكاس لقب الهداف مع فريق الأوليمبي، لثلاث مواسم على التوالي 91/92، 92/93، و93-94، بعدها انتقل لارداء قميص الزمالك وتواجد وسط فريق الأحلام.

مثل فريق الأوليمبي خلال 11 موسم ، سجل خلالها 78 هدفا، من ما بين اعوام 1983 و 1994.

وغادر نادي الأوليمبى، بعدما توج بلقب هداف الدورى 3 مواسم متتالية من 92 حتى 94، وتأهل لكأس العالم 1990، كما شارك فى 3 بطولات أمم أفريقيا أعوام 1992 و1994 و1996.

مع المنتخب

لعب الكاس لمنتخب مصر، خلال 67 لقاء أحرز خلالها 25 هدفا، وتوج مع الفراعنة بكأس العرب 1992 بعد الفوز على السعودية في النهائى.

ومع الزمالك سجل الكاس 25 هدفا، من بينهما 5 أهداف أفريقية، ساهم بهم في تتويج الزمالك بدورى أبطال أفريقيا 1996، وكأس السوبر، وأنهى مشواره مع القلعة البيضاء حزنا على والده وقرر العودة للأوليمبي الذي كان يلعب وقتها في الدرجة الثانية.

إدمان الشاي

العديد من المدربين واللاعبين من أبناء جيله أكدوا خلال أحاديث تلفزيوينة أو صحفية، على حب الكاس الشديد لشرب الشاي، وتكاثرت الأقاويل حول هذا الموضوع، فالبعض اوضح ان لاعب الزمالك كان يشرب نحو 40 كوب شاي في اليوم.

وعرف عن الكاس جلوسه يومياً على أحد المقاهي خلف النادي الأولمبي وشرب الشاب، كما ظهر في بعض الصور خلال مباراة كرة خماسية يشرب الشاب بعدما ترك الملعب لدقائق.

0

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

إعلان

التعليقات