شاهد كل المباريات

إعلان

تقرير بالمستندات.. خصم 6 نقاط من الزمالك "واجب النفاذ".. واتحاد الكرة مهدد بعقوبة

مرتضى منصور

صورة أرشيفية

بات نادي الزمالك مهددًا بخصم ست نقاط من رصيده في الدوري المصري بشكل "واجب النفاذ" بناء على قرار سابق من الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا"، ولجنة الانضباط به.

الزمالك يستحق عليه دفع أموال لكلًا من كريم الحسن، أليكسيس موندومو وجونيور أجوجو، بالإضافة إلى نادي ماريتمو البرتغالي.

الفيفا كان قد نشر تقريرًا مفصلًا في شهر يوليو الماضي، أوضح خلاله عن عقوبات سيتم توقيعها على عدة أندية كان أغلبها عربيًا، حيث وضع مهلة لكل نادِ للوفاء بإلتزاماته قبل التغريم والإيقاف.

الاتحاد الدولي قال عن الزمالك في بيانه:

"نادي الزمالك من مصر، معاقب بغرامة قدرها 25 ألف فرانك سويسري، ولديه مهلة لمدة 60 يوم لدفع الأموال المستحقة عليه، وإلا سيتم توقيع عقوبة بخصم ست نقاط من رصيده وإيقافه عن إجراء تعاقدات لفترتي انتقالات متتاليتين، وذلك إذا لم يتم الوفاء بالإلتزامات قبل نهاية المدة المحددة".



وجاء البيان من جانب الفيفا يوم 19 يوليو الماضي تحديدًا، لتصبح المهلة المحددة لنادي الزمالك لسداد الإلتزامات ممتدة حتى يوم 19 سبتمبر الماضي.

وبعد مرور ما يقارب الأسبوعين على انتهاء مهلة الزمالك، فإن مسؤولي القلعة البيضاء لم يتوصلوا حتى الآن لأي اتفاق مع الثلاثي المستحق لهم المبالغ المالية أو نادي ماريتمو.

وفي ظل عدم سداد الأموال المستحقة عليه حتى الآن، فإن الزمالك بات تحت طائلة العقوبة التي سبق للفيفا الإعلان عنها في يوليو، لكن القرار لم يصدر رسميًا من جانب لجنة الانضباط التي لم تعقد حتى الآن.

لجنة الانضباط الخاصة بالفيفا قد تنعقد خلال الأيام أو الأسابيع المقبلة، خاصة أنه لم يسبق لها الإعلان عن موعد أي اجتماع خاص من قبل، وهو ما ينذر بإحتمالية إشهار العقوبة في أي وقت.

سداد الزمالك لمستحقات اللاعبين والنادي البرتغالي خلال الفترة الحالية -إن تم-، فإنه لن يمنع لجنة الانضباط عن الأعلان عن العقوبة أيضًا بشكل رسمي، خاصة أن الدفع وقتها سيكون بعد انتهاء المهلة.

بيان الفيفا المنشور في يوليو الماضي، جاءت به فقرة وضحت الأمر كالتالي:

"وفقًا لتوجيهات الفيفا، ولضمان احترام كافة القرارت التي يصدرها، فإنه يجب على المدين سداد المبالغ المستحقة عليه في المهلة المحددة، وإذا لم يحدث، فسيُطالب الاتحاد المحلي للمدين بخصم النقاط تلقائيًا ومنعه من تسجيل لاعبين جدد".



الأمر لن يتوقف عند هذا الحد فقط، بل أن عدم إعلان اتحاد الكرة المصري عن العقوبة بمجرد المهلة المحددة "يوم 19 سبتمبر"، يضعه تحت تهديد العقاب أيضًا.

وقال الفيفا في ختام بيانه:

"إذا لم يقدم الاتحاد المحلي ما يفيد بتنفيذ العقوبة المذكورة تلقائيًا، وتزويد لجنة الانضباط بالفيفا بإثبات تنفيذ خصم النقاط أو إيقاف القيد للنادي المعني، فإن الإجراءات التأديبية قد تؤدي إلى منعه من المشاركة في بطولات الفيفا".



وبناء على ما جاء في الفقرتين الأخيرتين لبيان الفيفا، فإنه في حال عدم خصم نقاط الزمالك وإيقاف قيده للاعبين جدد، فإن منتخب مصر سيصبح مهددًا بالاستبعاد من المسابقات التي يخوضها أو يستعد لها خلال الفترة المقبلة.

للتواصل مع الكاتب عبر..

فيسبوك.. اضغط هنا

تويتر.. اضغط هنا

0

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

إعلان

التعليقات