شاهد كل المباريات

إعلان

جرب تدرب.. كيف تلعب كرة قدم في مباراة الأهلي والمصري؟

جرب تدرب، الأهلي، المصري

جرب تدرب.. الأهلي والمصري

كتب - عبد القادر سعيد:

"جرب تدرب"  تقرير تفاعلي يقدمه موقع "يالاكورة" لزواره للاقتراب أكثر من كرة القدم والمباريات الكبرى التي ينتظرها الملايين بشغف قبل بدايتها بأيام وأسابيع وربما لشهور وسنوات، وهنا ستتاح الفرصة لك للقيام بتجربة مهمة التدريب لدقائق معدودة، يمكنك اختيار تشكيل فريقك وتحديد متطلباتك من المباراة.

وفي هذا التقرير ستكون المهمة تدريب فريق الأهلي في المباراة الصعبة التي تنتظره ضد فريق المصري البورسعيدي في أول مواجهة بين الفريقين بعد الحادثة التي أودت بحياة 72 من جماهير الأهلي بعد أن تم قتلهم داخل الملعب.

كيف تلعب كرة قدم؟

في مباراة مثل هذه عادة لا يكون هناك وجود لكرة القدم، فالعقول مشحونة وشريط الذكريات في أدمغة اللاعبين يستعيد ذكريات عاشوها أو تابعوها عبر الشاشات وصفحات المواقع والجرائد، السيطرة على عقولهم في هذه الحالة هو أصعب ما يكون بالنسبة للمدرب.

ولذلك مهمتك كمدرب أن تشرح كيف تقنع لاعبيك في الأساس بلعب كرة قدم في مثل هذه المباراة، هذه هي المهمة الأولى من ضمن مجموعة من المهمات التي لا يقدر عليها أي مدير فني.

تهيئة اللاعبين

من أهم عناصر النجاح عند المدربين هو تهيئة اللاعبين وإيصالهم لأعلى درجة من التركيز، وهذه المهمة تتجلى في أبرز أمثلتها عندما تكون مديراً فنياً مسئول عن فريق في مباراة مثل مواجهة الأهلي والمصري.

كيف تقوم بتهيئة اللاعبين نفسياً لنسيان ما حدث ولو مؤقتاً لمدة 90 دقيقة فقط، وكيف تنجح في السيطرة عليهم من خارج خطوط الملعب حتى لا يتم إفساد المباراة.

جلسات خاصة

هناك 5 لاعبين في فريق النادي الأهلي فقط من بين قائمة المباراة كانوا حاضرين في مباراة المذبحة التي أودت بحياة 72 من الجماهير الحمراء، وهناك أيضاً 4 لاعبين في قائمة مباراة المصري من الذين حضروا الكارثة.

ولذلك ستكون هناك واحدة من المهمات الخاصة للمدير الفني في كلا الفريقين عقد جلسات خاصة مع كل لاعب من هؤلاء وتوجيه بعض التعليمات الخاصة لهم، لأن أي خروج عن النص سيكون منهم بصورة أكبر من اللاعبين الذين سمعوا وشاهدوا ولم يحضرو المأساة.

كيف يمكنك كمدير فني للأهلي أو للمصري أن تسيطر على لاعبيك من خلال جلسات خاصة قبل المباراة وكيف تمنع أي خروج عن النص قبل حدوثه بحديثك معهم قبل اللقاء؟

وجهة نظر المحرر

في البداية كنت سأحاول ألا تقام المباراة قبل أن يحدث القصاص العادل، لكن هذا مستحيل، وفي هذه الحالة عليّ أن أمارس عملي أو الهروب، وبالطبع سأختار ممارسة عملي بكل تركيز.

أعتقد أنها لن تكون مباراة في كرة القدم بصورتها المعتاد، الحرب النفسية التي تدور في أذهان اللاعبين تحتاج لاجتماعات مستمرة وليس تدريبات خاصة، وفي هذه الحالة ستكون الخطة والتشكيل هي أخر ما يمكن التفكير فيه.

جرب تدرب

والأن دورك لكي تقوم بتجربة تدريب الأهلي أو المصري في هذه المباراة العصيبة وتضع خطة وتشكيل وتكتيك المباراة وما الذي تريده وكيف يمكنك أن تحصل على ما تريده دون خسائر أو بأقل خسائر، وسيتم نشر الخطة الأنجح والأنسب والمطابقة للمباراة في الحلقة القادمة من "جرب تدرب".

للتواصل مع الكاتب عبر تويتر .. برجاء الضغط هنا
0

الهدافون

عفوا.. لا يوجد هدافون

المباريات القادمة

عفوا.. لا يوجد مباريات قادمة

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

إعلان

التعليقات