شاهد كل المباريات

إعلان

تقرير.. 3 أسماء لعبت تحت قيادة كوبر ودخلت عالم التدريب

هيكتور كوبر

صورة ارشيفية - كوبر

أعلن الاتحاد المصري لكرة القدم تعاقده مع الأرجنتيني هيكتور كوبر لقيادة المنتخب الأول لتصحيح المسار والخروج من دائرة الفشل التي كانت آخر مراحلها الاخفاق في التأهل لكأس الأمم الأفريقية 2015 بغينيا الاستوائية رغم أن "الفراعنة" يحملون الرقم القياسي في عدد مرات الفوز بالبطولة بواقع سبعة ألقاب.

وتحمل السيرة الذاتية لكوبر نفسها العديد من جوانب الفشل والنجاح ولكنها في حد ذاتها تكشف عن تدريبه لعدد من الأسماء الكبيرة مثل البرازيلي رونالدو والإيطالي الأرجنتيني خابيير زانيتي على سبيل المثال.

وكانت بعض الأسماء التي دربها كوبر سارت على دربه واقتحمت عالم التدريب، ولكن أيا منها حتى الآن لم ينجح في ترك بصمة قوية بعالم الساحرة المستديرة التي دائما ما أعطت ظهرها للمدرب الأرجنتيني في لحظات المجد.

-ماوريسيو بيليجرينو

لعب بيليجرينو تحت إمرة كوبر حينما كان الأخير مدربا لفالنسيا بين عامي 1999 و2001 وبدأ مسيرته التدريبية في 2006 بقطاع الناشئين بنادي الـ"خفافيش" ثم انتقل للعمل كمساعد للإسباني رفائيل بنيتيز في تدريب ليفربول الإنجليزي في 2008 ورحل بعدها أيضا مع نفس المدرب نحو إنتر ميلانو الإيطالي.

وفي مايو 2012 أعلنت ادارة فالنسيا التعاقد مع بيليجرينو لموسمي 2012-2013 و2013-2014 خلفا لأوناي إيمري ليخوض تجربته الأولى في التدريب منفردا.

لم تدم التجربة كثيرا حيث أعلن النادي في ديسمبر 2012 اقالة بيليجرينو من تدريب الفريق بعد الهزيمة من ريال سوسييداد بخمسة اهداف لاثنين تاركا فريق الـ"خفافيش" في منتصف الجدول.
بعدها بدأ بيليجرينو في أبريل 2013 بتدريب مواطنه إستوديانتيس دي لابلاتا الذي يحتل حاليا المركز الثاني في الدوري الأرجنتيني الممتاز بمسماه الجديد.

-ميروسلاف ديوكيتش

لعب ديوكيتش مثل بيليجرينو تحت قيادة كوبر حينما كان مديرا فنيا لفالنسيا، ولكن اللاعب الصربي السابق بدأ تجربته في عالم التدريب مبكرا عن نظيره الأرجنتيني حيث كانت في 2006 مع منتخب بلاده تحت 21 عاما.

وحقق ديوكيتش مع منتخب بلاده أفضل نتائجه مع مدرب حينما أنهى في 2007 بطولة أوروبا لكرة القدم تحت 21 عاما بالمركز الثاني.

وخلال مسيرته التدريبية القصيرة قاد ديوكيتش أيضا المنتخب الصربي الأول بجانب عدة أندية من ضمنها فالنسيا وبلد الوليد وإركوليس الإسبانية.

ويدرب ديوكيتش حاليا فريق قرطبة الإسباني الذي يحتل حاليا مؤخرة الليجا بـ18 نقطة فقط جمعها من ثلاثة انتصارات وتسعة تعادلات و13 هزيمة.

كلارينس سيدورف

يعد الهولندي الأسمر من أعظم النجوم الذين لعبوا تحت إمرة كوبر ودخلوا عالم التدريب، حيث تزامن هذا الأمر حينما كان الأرجنتيني مديرا فنيا لإنتر ميلانو الإيطالي بين عامي 2001 و2003.
ودخل سيدورف عالم التدريب فقط العام الماضي في مهمة كان هدفها الأول اعادة هيبة إيه سي ميلان الإيطالي، الفريق الذي قضى بين جدرانه 10 سنوات كاملة.

ولم تستغرق مهمة سيدورف مع الـ"روسونيري" سوى أربعة شهور فقط حيث أقدم مالك النادي ورئيس الوزراء الإيطالي السابق سيلفيو برلسكوني على اقالته، بسبب الخلافات المفترضة بينهما وعدم اذعان الهولندي لطلبات برلسكوني وتدخلاته في شئون الفريق.

0

الهدافون

عفوا.. لا يوجد هدافين

المباريات القادمة

عفوا.. لا يوجد مباريات قادمة

إعلان

التعليقات