شاهد كل المباريات

إعلان

بيب يعلن نفسه بطلا والسيتي يحقق كأس الرابطة للمرة الخامسة بالفوز على أرسنال

مانشستر سيتي

مانشستر سيتي

فاز مانشستر سيتي على أرسنال بنتيجة 3-0 في المباراة التي أقيمت بنهائي كأس رابطة المحترفين الانجليزية، التي أقيمت على استاد ويمبلي بالعاصمة الانجليزي لندن.

وحقق جوارديولا أول بطولة له مع مانشستر سيتي، بينما فاز الفريق الانجليزي بتلك البطولة للمرة الخامسة في مسيرته، بعدما حققها من قبل مواسم  1969–70، 1975–76، 2013–14، و 2015–16.

بداية الخطورة أتت من خلال سيرجيو أجويرو، في الدقيقة 7 الذي اختار الحل الفردي، واخترق منطقة جزاء أرسنال، واستعد للتسديد لكن شامبرز استطاع أن يضع قدمه أمام الكرة ويمنع فرصة خطيرة.

ورد أرسنال بهجمة خطيرة حيث انطلق ويلشير بالكرة حتى منطقة جزاء مانشستر سيتي، في الدقيقة 8 قبل أن يلعب الكرة وتلمس أحمد المدافعين لتذهب إلى تشاكا، الذي مرر في مساحة خالية إلى أوزيل ليلعب عرضية أرضية صوبها أوباميانج لتصدم بجسد برافو الذي أنقذ فرصة هدف.

 وأحرز كون أجويرو هدف التقدم لصالح مانشستر سيتي في الدقيقة 19 بعدما أخطأ موستافي في تقدير الكرة القادمة من كلاوديو برافو لتذهب إلى المهاجم الأرجنتيني الذي انفرد بمرمى أوسبينا، وعلقها أثناء تقدمه لتذهب إلى المرمى في لقطة رائعة، بينما اعترض لاعبي الأرسنال عليها بداعي ارتكاب لاعب السيتيزينز لخطأ من أجل الحصول على الكرة.

ولم يتوقف هجوم مانشستر سيتي حيث اخترق سانى من الجانب الأيسر، وحاول لعب كرة عرضية لكنها ذهبت إلى ركنية، ولعب دي بروينا الكرة واستقبلها كومباني برأسية تحولت لضربة مرمى، في الدقيقة 30.

وعاد أجويرو لتهديد مرمى في الدقيقة 40، بعدما اخترق منطقة الجزاء، وتطرف للجانب الأيسر، ولعب كرة تجاه المرمى، أتت بشكل عرضي وذهبت تجاه دي بروينا الذي صوبها وأتت في الشباك من الخارج.

انطلق النصف الثاني من المباراة بنفس السخونة، وهدد كومباني مرمى أرسنال في الدقيقة 47، بتصويبة أرضية تحولت إلى ضربة ركنية.

وسجل كومباني الهدف الثاني لصالح مانشستر سيتي في الدقيقة 58، بعدما بدأت الهجمة من ركنية لعبها دي بروينا عرضية تجاه برناندو سيلفا الذي صوبها ويغير مدافع الفريق اتجاهها بالقدم اليسرى وتخدع الحارس وتسكن الشباك.

وأضاف ديفيد سيلفا الهدف الثالث لصالح مانشستر سيتي في الدقيقة 65، بعدما حصل على بينية رائعة داخل منطقة الجزاء، واستقبلها ثم سدد يمينية أرضية ذهبت بجوار الزاوية الأرضية البعيدة.

بهذا الفوز الثمين، صالح مانشستر سيتي جماهيره التي شعرت بالإحباط عقب خروجه المبكر من بطولة كأس الاتحاد الانجليزي، بعد خسارته المفاجئة أمام ويجان أتلتيك، أحد أندية الدرجة الثانية (تشامبيون شيب)، بدور الستة عشر للمسابقة الأسبوع الماضي.

يحلم مانشستر سيتي بالتتويج بلقبين آخرين في الموسم الحالي، حيث بات قريبا للغاية من التتويج بلقب الدوري الانجليزي في ظل تصدره للمسابقة العريقة بفارق كبير أمام أقرب ملاحقيه مانشستر يونايتد، كما يأمل في الفوز ببطولة دوري أبطال أوروبا للمرة الأولى في تاريخه، خاصة وأنه يلعب حاليا في الأدوار الإقصائية للمسابقة القارية.

في المقابل، جاءت تلك الخسارة لتضاعف من أحزان أرسنال، الذي ابتعد مبكرا عن صراع المنافسة على لقب الدوري الانجليزي، وتبدو حظوظه ضئيلة للغاية في التواجد ضمن المراكز الأربع الأولى في ترتيب البطولة المؤهلة لدوري الأبطال في الموسم الجديد.

لمشاهدة أهداف المباراة.. اضغط هنا

0

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

إعلان

التعليقات

ادخل الآن assa