شاهد كل المباريات

إعلان

إصابات بريميرليج

إصابات قاسية شهدتها الجولة 21 في بريميرليج

اختتمت اليوم منافسات الجولة الحادية والعشرين للدوري الإنجليزي الممتاز في اليوم الأخير من عام 2017، وقبل ساعات من انطلاق مباريات الجولة الثانية والعشرين للمسابقة ذاتها في أول أيام عام 2018، في واحدة من أكبر فترات الضغط في عالم كرة القدم، حيث تخوض أندية بريميرليج 4 جولات متتالية خلال 10 أيام فقط.

وشهدت الجولة 21 عددًا ملفتًا من الإصابات القاسية، التي سيمتد بسببها غياب عدد من النجوم البارزين في المسابقة المحلية الإنجليزية لفترات متفاوتة، فيما مثل بعثرة لأوراق عدد المدربين وأبرزهم البرتغالي جوزيه مورينيو المدير الفني لمانشستر يونايتد، والإسباني بيب جوارديولا المدير الفني لفريق مانشستر سيتي.

وكان البلجيكي روميلو لوكاكو لاعب مانشستر يونايتد أحد أبرز "ضحايا" تلك الجولة، بعدما سقط عقب صدمة قوية تلقاها في الرأس خلال مواجهة فريقه أمام ضيفه ساوثامبتون، وفقد على إثرها الوعي، قبل أن يخرج محمولًا بشكل صدم محبي فريقه.

وعقب انتهاء المواجهة بساعات أعلن الجهاز الطبي لفريق مانشستر يونايتد عن غياب لوكاكو عن صفوف فريقه لمواجهتين على الأقل في بريميرليج، وهو ما يعني أن غيابه سيمتد لما يقرب من ثلاثة أسابيع، بسبب إصابته بارتجاج في المخ عقب الصدمة التي تلقاها في الرأس، قبل أن يتلقى جمهور الفريق الملقب بالشياطين الحمر صدمة جديدة بالإعلان عن غياب السويدي زلاتان إبراهيموفيتش لمدة شهر بسبب إصابة تعرض لها في المباراة السابقة أمام بيرنلي.

وتأتي تلك الأنباء لتزيد من معاناة مورينيو، الذي يمر بأوقات صعبة في موسمه الحالي مع مانشستر يونايتد، بفقدان المركز الثاني في جدول ترتيب الدوري الإنجليزي الممتاز، لمصلحة تشيلسي، حيث خسر مهاجميه الأساسيين لوكاكو وإبراهيموفيتش في فترة هامة من عمر الموسم.

وتحولت مواجهة المتصدر مانشستر سيتي أمام مضيفه كريستال بالاس لما يشبه حلبة المصارعة، بعدما شهدت خروج 4 لاعبين مصابين بإصابات خطرة.

وسقط سكوت دان مدافع كريستال بالاس متألما بعد التحام مع البجيكي كيفن دي بروين صانع ألعاب مانشستر سيتي ليخرج من أرض الملعب بعدما أظهر الإعادات تعرضه لإصابة قوية في الركبة، وبعد دقائق قليلة غادر البرازيلي جابرييل جيسوس مهاجم الضيوف باكيًا بعد إصابته في الركبة أيضًا.

وفي اللحظات الأخيرة من عمر اللقاء أعاق جاسون بانشيون لاعب كريستال بالاس نظيره كيفن دي بروين ليسقط الأخير مصابًا، قبل أن يخرج بانشيون أيضًا مصابًا بسبب الاصطدام ذاته.

وطالب الإسباني بيب جوارديولا بمزيد من "الحماية" للاعبيه بعد الالتحامات العنيفة التي شهدتها مواجهة كريستال بالاس، معتبرًا أن فريقه كان محظوظًا بالخروج بإصابتين فقط خلال اللقاء.

وبعد تألقه خلال مواجهة ليفربول أمام ضيفه ليستر سيتي، بتسجيل هدفين قاد بهما فريقه للفوز على ليستر، خرج المصري محمد صلاح نجم ليفربول مصابًا بإصابة طفيفة، قبل أن يعلن الألماني يورجن كلوب المدير الفني لفريق ليفربول أنه ينتظر تقريرًا طبيًا لحسم مسألة مشاركته في المواجهة المقبلة أمام بيرنلي.

0

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

إعلان

التعليقات