شاهد كل المباريات

إعلان

عقل المباراة.. بالفيديو: بيب ومورينيو (داوني بالتي كانت هي الداء)

مورينيو، جوارديولا

مورينيو وجوارديولا

في تحليلات عقل المباراة .. رحلة داخل عقول المديرين الفنيين لكلا الفريقين ونجتهد لإبراز النواحي التكتيكية المتخصصة التي كانت موجودة في المباراة ونضيف عليها ما كان يجب أن يكون متواجدا حتي تصل كرة القدم بشكلها المتخصص داخل عقل القارىء.

أبو نواس عندما قرر ألا يعتمد أعذارا قال (دع عنك لومي فإن اللوم إغراء.. وداوني بالتي كانت هي الداء).

جوارديولا قال في مؤتمره الصحفي قبل المباراة لو أن الإستحواذ بات غير فعالا سأعتزل التدريب وبعد المباراة أكد بأن طريقته تصلح للعب في أي مكان وليس إنجلترا فقط ، الأمر متعلق بالشجاعة والإصرار علي إتخاذ هذا القرار  ليس أكثر ، كل فريق يلعب بالطريقة التي يريدها وتلك هي متعة كرة القدم.

كيف قرر مورينيو أن يواجه بيب جوارديولا في معركة تقليل فارق النقاط لصالح الأخير المتصدر قبل المباراة بثماني نقاط كاملة ؟ استعادة حقبة الإنتر.

واحدة من أفضل فترات جوزيه مورينيو علي الإطلاق كانت إعادة إنتر إلي الحياة تكتيكيا ،الأمر لم يكن متعلقا فقط بالألقاب ولكن إعتماد مورينيو علي 4-2-1-3 بتواجد ثلاثي هجومي ( باندييف –ميليتو –إيتو ) خلفهم سنايدر كانت فكرة رائعة لإستغلال التحول من الدفاع للهجوم في وقت كان فيه بيب جوارديولا يلعب برأس حربة تقليدي ( زلاتان إبراهيموفيتش 

مورينيو أعاد فكرة مواجهة إنتر وبرشلونة في جوسيبي مياتزا باللعب بمارتيال وراشفورد ولينجارد خلف لوكاكو وكان لهذا هدف هام ( مراقبة ثلاثي الوسط ) 

قوة بيب ليس فقط في أسلوب لعبه الذي يعتمد علي الإستحواذ ولا في التنوع بين الpostitional play  وبين فكرة shifting position  ولكن في كيفية قدرته علي إتخاذ قرارات تجهض بها أفكار منافسه.

حسنا مورينيو قرر أن يواجه دينيو وسيلفا ودي بروين بلينجارد وماتيش وهيريرا وتبقي الأطراف في مواجهات فردية علي مستوي السرعات ( فالنسيا ضد ساني ويونج ضد ستيرلنج ) ( مارتيال ضد ديلف وراشفورد ضد واكر ) ..خيسوس سيبقي بين روخو وسمالينج ..لو إلتزم اللاعبون بالتعليمات سيصبح الأمر جيد للشياطين الحمر.

يونايتد سيترك كومباني وأوتامندي لبناء الهجمة ولكن من لديه القدرة علي صنع الخطورة وخلق المساحات سيكون دي برونا وسيلفا لذلك مراقبتهم بشكل لصيق سيسهل الأمر ..ماذا فعل بيب؟

خيسوس في البداية كان رأس حربة سيتجه للعب بين روخو ويونج ( الحلقة الأضعف ) ولكن ذلك ليس كافيا فحتي يصبح الأمر جيدا يجب أن يخرج ماتيش أو هيريرا من منطقة الوسط إلى منطقة الدفاع.

 

لازلنا في البداية ولم يستوعب اللاعبين بعد التعليمات تتاح مساحات كافية لدي برونا لبناء الهجمة وهو ما جعل هيريرا يصرخ (من المسئول هنا).

 

مورينيو يذكر لاعبيه بمدي خطورة ترك المساحة للسيتي ولكن بيب إستفاد من خطأه أمام إنتر ولم يكرره أمام مانشستر يونايتيد (في حقبة السير) وأمام سبشيال وان.

في نهائي 2011 لعب ميسي كرأس حربة وهمي ، الأمر ليس مجرد إختراع ولكن لفرض السيطرة التامة علي وسط الملعب والذي سيكون مراقبا من الإرتكاز وأيضا إعطاء فرصة لديفيد فيا لمواجهة المرمي والتسديد دون رقابة ..سنشرح الفكرة علي أرض الواقع.

بيب قام بتغيير مكاني خيسوس ورحيم وساني سريعا جدا بعد 5 دقائق فقط ، فمع تقدم خط دفاع يونايتد ثلاثين  ياردة عن منطقة الجزاء ومع رقابة ثلاثي يونايتد لثلاثي السيتي يصبح الفريق في حاجة للاعب يتحرك بشكل أسرع .. 

 

سمالينج وجد نفسه يراقب ستيرلنج ويخرج من منطقة جزائه لنصف ملعب السيتي وهو ما يعني بقاء خيسوس ( راس الحربة ) في مواجهة فردية ضد فالنسيا دون تغطية ، روخو علي الجانب الأخر سيقوم بتغطية يونج ضد ساني ..

 

كان يمكن بالطبع لمورينيو أن يجهض تلك الفكرة بجعل لوكاكو يضغط علي دي برونا ولكن ذلك سيجعل يونايتيد دون رأس السهم الذي سيعتمد عليه في الهجمات المرتدة ، طبعا لا تسأل عن حال هيريرا الأن ..

 

كنا نتسائل قبل ذلك عن أن صعود سمالينج سيجعل خيسوس في مواجهة سهلة أمام فالنسيا خاصة وأن مارتيال كان فعليا خارج الإطار الذي حدده مورينيو ، ولكن في الصورة القادمة ربما تذهب عينيك إلي المساحة التي يتسلم فيها خيسوس الكرة بهدوء ولكن فكرة بيب العبقرية ستريك شيئا أخر ..

 

فكرة عبقرية ؟! ..هل أبالغ ؟ .. الأمر بسيط خروج ماتيش من منطقة الوسط والتحول إلي الدفاع أمرا يبدو عاديا ( هذا إن كان يونايتد يواجه مدرب غير بيب جوارديولا ) ولكن عدم وجود لاعبين في الوسط أنت تعطني فرصة كي أهاجم ( أشكرك مرة ) وتعيد أغلب لاعبيك للخف وبالتالي لن توجد مرتدات تهدد مرماي (أشكرك مليون مرة)..

 

لوكاكو يحاول تقديم شيئا بالضغط علي أوتامندي ولكن دينيو وحيدا وستيرلنج يلعب بعيدا عن منطقة الجزاء ( ماتيش يراقبه ) في الوسط ..عفوا لقد قلنا أن ماتيش سيراقب سيلفا في تلك المنطقة أو دي برونا ولكن بيب يجعل من المدافع الذي أمامه يراقب إثنين من اللاعبين وليس لاعبا وتلك هي أهمية ال false 9  تظنني أبالغ.. شاهد الصور

 

هل لاحظت شيئا مختلفا ؟ نعم ستيرلنج يهرب خلف ماتيش الذي يراقب دي برونا ثم يهرب بين روخو ويونج ..عفوا هناك شيئا أخر لم تلاحظه في الصورة ، أفكار بيب القديمة تعود ؟! لا ليس هذا أيضا ، من فضلك شاهد الصورة بشكل أوضح.

دقة التمرير 87% للسيتي مقابل 57% ليونايتيد نتحدث هنا فريقا يهاجم ويمتلك الكرة أمام فريق يدافع المفترض أن يضغط وبالتالي تقل دقة تمريرات منافسه لكن إعادة توظيف ستيرلنج منحت السيتي التفوق طوال الشوط الأول.

شاهد الجرافيك التالي الذي يوضح أفكار المباراة: 

 

هدفا الشوط الأول أخطاء فردية بحتة وهدف الشوط الثاني أيضا ، نحن لا نتحدث عن النتيجة فقط في تلك الزاوية ولكننا نتحدث عن ما حاول المدرب تقديمه خلال المباراة.

كومباني يخرج ويدخل جوندوجان ، روخو يخرج ويلعب ليندلوف أمرا يبدو كارثيا لبيب فمع خروج كومباني سيعني ذلك أن الفريق سيلعب فعليا بقلب دفاع وحيد أوتامندي يجواره دينيو والأخير سيكون غيابه مؤثرا علي وسط الملعب ولكن لا مانع فهناك أفكارا مثل ذلك ظهرت قديما يمكنك القراءة عنها في كتابي (اللعبة الحلم).

الإستحواذ الفعال سيجعل اليد العليا للسيتي في المباراة ولكن إرتكاب الأخطاء في مناطق قريبة من منطقة الجزاء سيعطي يونايتد خطورة في ظل تواجد لوكاكو ومارتيال وراشفورد إضافة لسمالينج ، أمر لم ينتبه له مورينيو وكان يستطيع به التفوق ولكن كيف له بالكرة في تلك البقعة ؟ سؤال إجابته صعبة جدا.

بيب يبدو وكأنه شاهد المباراة قبل أن تلعب فمع إحراز الهدف الثاني قام بإخراج خيسوس واللعب بمانجالا كقلب دفاع وإعادة دينيو مرة أخري لخط الوسط للعب بجوار جوندوجان.

في وقت مثل هذا يحتاج مورينيو للاعب يستطيع نقل الكرات تحت ضغط أو تغيير وجهة اللعب بشكل به جزء من الإبداع ، خروج لينجارد كان جيدا ولكن كان الأفضل دخول ماتا في البداية وليس زلاتان.

أخيرا مورينيو مني مرماه ب11 هدف وبيب جوارديولا مني مرماه بنفس العدد من الأهداف ، الأمر غير متعلق بركن الأوتوبيس فتلك وسيلة للدفاع ولكن الدفاع الأقوي هو أن تمتلك الكرة دوما فبدون كرة مع المنافس لن يكون تهديد لمرماي (وداوني بالتي كانت هي الداء).

للتواصل مع الكاتب على الفيس بوك

0

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

إعلان

التعليقات