شاهد كل المباريات

إعلان

بالفيديو.. السيتي يسحق توتنهام ويعزز صدارته ورقمه القياسي بالدوري الإنجليزي

توتنهام

مانشستر سيتي

عزز فريق مانشستر سيتي موقعه في صدارة الدوري الإنجليزي الممتاز عبر الفوز على ضيفه توتنهام 4 / 1 اليوم السبت في المرحلة الثامنة عشر من المسابقة

واقتسم فريق تشيلسي حامل اللقب وصافة المسابقة مع مانشستر يونايتد بعد فوزه على ضيفه ساوثهامبتون 1 /صفر.

وعلى ملعب الاتحاد حقق سيتي فوزه السادس عشر على التوالي ليعزز رقمه القياسي في عدد الانتصارات المتتالية في الدوري الإنجليزي الممتاز.

وانهى سيتي الشوط الأول متقدما بهدف سجله الألماني ايلكاي جوندوجان في الدقيقة 14 ثم أضاف البلجيكي كيفين دي بروين الهدف الثاني في الدقيقة 70 واهدر البرازيلي جابرييل خيسوس ضربة جزاء لسيتي في الدقيقة 75.

ولكن رحيم ستيرلينج نجح في تسجيل الهدفين الثالث والرابع لأصحاب الأرض في الدقيقتين 81 و90 قبل أن يسجل الدنماركي كريستيان إريكسن هدف حفظ ماء الوجه لتوتنهام في الوقت بدل الضائع.

الفوز رفع رصيد سيتي إلى 52 نقطة في الصدارة وتجمد رصيد توتنهام عند 31 نقطة في المركز السابع.

وحقق سيتي فوزه السابع عشر هذا الموسم مقابل تعادل وحيد ويبقى هو الفريق الوحيد الذي لم يتعرض لأي هزيمة حتى الآن.

ويمتلك سيتي أقوى خط هجوم حيث سجل 56 هدفا كما يمتلك ثاني أقوى خط دفاع إذ اهتزت شباكه 12 مرة فيما يمتلك مانشستر يونايتد أقوى خط دفاع حيث اهتزت شباكه 11 مرة.

وبدأت المباراة بضغط هجومي من جانب سيتي بحثا عن تسجيل هدف مبكر وهو ما كاد أن يتحقق في الدقيقة الثامنة عندما مرر ليروي ساني كرة رائعة أمام المرمى مباشرة إلى زميله الأرجنتيني سيرخيو اجويرو لكن الحارس هوجو لوريس أنقذ الموقف بثبات.

ولاحت فرصة جديدة لمانشستر عن طريق اجويرو أيضا عندما نفذ كيفين دي بروين ضربة حرة قابلها المهاجم الأرجنتيني برأسه ولكن الكرة مرت مباشرة بجوار الشباك.

وجاءت الدقيقة 14 لتشهد هدف السبق لسيتي بواسطة الألماني ايلكاي جوندوجان بعدما ارتقى برأسه لضربة ركنية من الناحية اليسرى ووضع الكرة في الشباك.

وكاد اجويرو أن يحرز الهدف الثاني لسيتي في الدقيقة 24 بعدما انفرد بالمرمى ليسدد كرة قوية ابعدها هوجو لوريس لتصل إلى رحيم ستيرلينج الذي سدد بشكل مباشر لكن الكرة مرت من فوق الشباك.

وضاعت فرصة مؤكدة لسيتي في الدقيقة 32 عندما انفرد ساني بالمرمى تماما ولكن لوريس أنقذ فريقه من هدف محقق.

وجاءت أول فرصة محققة لتوتنهام قبل عشر دقائق من نهاية الشوط الأول عندما سدد هاري كين كرة قوية من داخل منطقة الجزاء لكنها مرت بمحاذاة المرمى تماما.

وكان بمقدور جوندوجان أن يحرز الهدف الثاني له ولسيتي في الدقيقة الأخيرة من الشوط الاول عبر تسديدة قوية من خارج منطقة الجزاء ولكن لوريس واصل تألقه وتصدى للكرة ببراعة.

ومع بداية الشوط الثاني بدأ توتنهام يتخلى عن حذره الدفاعي وإعادة ترتيب صفوفه أملا في تسجيل هدف التعادل لكن دون أن يشكل الفريق خطورة تذكر على مرمى إيديرسون مورايش حارس سيتي خلال الدقائق العشر الأولى.

وأنقذ مورايش مرمى سيتي من هدف محقق وتصدى ببراعة يحسد عليها لتسديدة رائعة من هاري كين في الدقيقة 56.

واهدر ساني هدفا محققا لسيتي في الدقيقة 67 بعدما توغل داخل منطقة الجزاء وسدد كرة قوية ولكن لوريس أبعد الكرة بأطراف أصابعه لتصل إلى رحيم ستيرلينج أمام المرمى مباشرة لكنه سدد بغرابة شديدة فوق الشباك.

وأحرز دي بروين الهدف الثاني لمانشستر سيتي في الدقيقة 70 بعدما شق طريقه صوب منطقة جزاء توتنهام ثم سدد كرة قوية بقدمه اليسرى لترتطم بيد لوريس وتعانق الشباك.

وحصل دي بروين على ضربة جزاء في الدقيقة 75 بعد عرقلته من قبل يان فيرتونخن ولكن البديل البرازيلي جابريل خيسوس سدد ضربة الجزاء في القائم.

وقبل تسع دقائق من نهاية المباراة سجل رحيم ستيرلينج الهدف الثالث لسيتي بعدما تلقى تمريرة رائعة من ساني أمام المرمى مباشرة لم يجد معها أي صعوبة في هز الشباك الخالية.

ونجح ستيرلينج في تسجيل الهدف الثاني له والرابع لسيتي في الدقيقة الأخيرة بعدما خدع الحارس لوريس وانفرد بالمرمى ليسدد بكل هدوء في الشباك.

وفي الوقت بدل الضائع للمباراة سجل إريكسن الهدف الوحيد لتوتنهام في غفوة من دفاع سيتي حيث توغل بمهارة بالكرة قبل أن يسدد كرة زاحفة خدعت الحارس مورايش وسكنت الشباك.

لمشاهدة الأهداف.. اضغط هنا

0

إعلان

التعليقات