شاهد كل المباريات

إعلان

تقرير.. ماذا سيفعل جوارديولا في غياب جوهرة التاج الأزرق؟.. اكتشاف جديد

كيفين دي بروين

دي بورين وجوارديولا

تعرض مانشستر سيتي لضربة موجعة بعدما تعرض متوسط ميدان الفريق كيفين دي بروين، أفضل صانع ألعاب في الموسم الماضي من الدوري الانجليزي، ليضطر لخوض سلسلة من المباريات في غيابه.

وأصيب دي بروين في مران مانشستر سيتي الأمر، وتأكد غيابه لمدة 3 أشهر عن المباريات مع الفريق، أمرًا سيضع جوارديولا أمام معضلة لمحاولة تعويض غيابه.

المدير الفني الإسباني نفسه تحدث عن إصابة دي بروين، قائلًا: "سيكون خسارة كبيرة بالنسبة لنا، الموسم الماضي كيفين قدم أداء استثنائي بالطبع، بالنسبة له ولأسرته لا نتنمى أن تحدث مثل تلك الإصابات الطويلة."

وكان للمدير الفني أيضًا حديث عن فرصة تعويض كيفين دي بروين، أو إجراء تعديل تكتيكي من أجل اللعب بدونه: "سوف نرى، بالطبع لم يكن من السهل أن نستبدل ميندي (أصيب بداية الموسم الماضي)، ليس من السهل أن نستبدل كيفين، لكن سوف نبذل أقصى جهد، عندما يعود في بداية أو منتصف ديسمبر أو نوفمبر، سنحاول أن نكون في أفضل شكل ممكن، ونحن غير سعداء كما كان الحال قبل موسمين عندما أصيب جوندوجان."

لعنة الإصابات ضربت مانشستر سيتي بالفعل في عهد جوارديولا، ففي الموسم الأول له مع الفريق فقد جوندوجان مبكرا بسبب قطع في الرباط الصليبي، وفي الموسم الماضي أتى بنجامين ميندي للإصابة ذاتها وفي الحالتين غاب الثنائي طوال الموسم بمجرد انضمامهما للفريق.

وسيلعب مانشستر سيتي في الدوري الانجليزي في غياب دي بروين مع: هدرسفيلد، وولفرهامبتون، نيوكاسل، فولهام، كارديف سيتي، برايتون، ليفربول، بيرنلي، توتنهام، ساوثهامبتون، مانشستر يونايتد، وستهام، بورنموث، واتفورد، تشيلسي، ايفرتون.

لكن هل سيخوض سيتي مواجهات قوية في غياب دي بروين؟ لن تكون مبالغة إذا قلنا أن سيتي ما لم يتمكن من التأقلم مع غياب دي بروين قد يخرج من سباق المنافسة على البريميرليج، أو يبتعد عن الحالة التي كان عليها الفريق الموسم الماضي.

وسيلعب مانشستر سيتي في غياب كيفين دي بروين، وفقًا للمدة التي أعلنها النادي والمدير الفني أمام أهم المنافسين على اللقب، ليفربول، مانشستر يونايتد، تشيلسي، وتوتنهام، وسيكون هناك مواجهات أمام منافسين قاموا بجهد كبير في موسم الانتقالات مثل وستهام، وايفرتون.

ومن يكون البديل المحتمل لدي بروين؟ قد يتجه مانشستر سيتي إلى اللعب بطريقة 4-3-3 وبالفعل تحدث جوارديولا عن هذا الأمر في مستهل الموسم، وقال أن وجود ميندي في خط الدفاع وقدرته على التقدم لمنتصف الملعب قد تدفعه للعب بهذه الطريقة.

وإذا أراد جوارديولا أن يلعب بثلاثي هجومي ومن خلفه ثلاثي وسط، قد يكون الاعتماد على فيرناندينيو، جوندوجان، ودافيد سيلفا، في الوسط، وفي الأمام الثلاثي أجويرو، ومعه أطراف هجومية سترلينج، وبرناردو سيلفا، أو رياض محرز.

أيضا من بين الخيارات المطروحة أن يحصل اللاعب الصاعد فيل فودين كبديل لدي بروين، وهو الخيار الذي دعمه مدافع الفريق كايلي واكر، مع الوضع في الاعتبار أن جوارديولا صرح من قبل أنه يرغب في منح دور أكبر للاعب هذا الموسم وربط ذلك بقدرته على الظهور بشكل بدني جيد.

وهناك خيار آخر وهو استخدام براهيم دياز، وهو لاعب إسباني شاب يتواجد مع الفريق الأول لمانشستر سيتي منذ بداية الموسم الماضي وظهر في بعض المباريات المحلية.

0

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

إعلان

التعليقات