شاهد كل المباريات

إعلان

بالفيديو.. سويسرا تُسقط ألبانيا "المنقوص" في يورو 2016

سويسرا البانيا

سويسرا البانيا

أهدر المنتخب السويسري لكرة القدم عددا قياسيا من الفرص الذهبية واكتفى بهدف وحيد لينتزع فوزا ثمينا 1 / صفر على نظيره الألباني اليوم السبت في افتتاح مباريات الفريقين بالمجموعة الأولى في الدور الأول لبطولة كأس الأمم الأوروبية (يورو 2016) بفرنسا.

وانتزع المنتخب السويسري ثلاث نقاط ثمينة ليحتل المركز الثاني في المجموعة بفارق الأهداف المسجلة فقط خلف نظيره الفرنسي الذي تغلب على المنتخب الروماني 2 / 1 أمس الجمعة في المباراة الافتتاحية للبطولة.

وسجل المدافع فابيان شار الهدف الوحيد للمباراة بهدف مبكر للغاية من ضربة رأس في الدقيقة الخامسة من المباراة.

لكن المنتخب السويسري فشل في تعزيز رصيده من الأهداف رغم فارق الخبرة وكذلك تفوقه العددي بعد طرد لوريك سانا نجم المنتخب الألباني في الدقيقة 36 لنيله الإنذار الثاني.

ورغم التفوق الواضح للمنتخب السويسري في الشوط الثاني ، كان المنتخب الألباني ندا قويا لمنافسه في الشوط الأول بل وتفوق عليه أحيانا قبل طرد سانا وكاد ينتزع منه نقطة التعادل في هذه المباراة التي شهدت بداية مشاركات ألبانيا في بطولات كأس العالم.

وبدأ المنتخب السويسري المباراة بقوة وبهجوم مكثف حيث حاصر المنتخب الألباني داخل منطقة الجزاء.

ولم يتأخر المنتخب السويسري في ترجمة هذا التفوق إلى هدف التقدم الذي سجله المدافع فابيان شار في الدقيقة الخامسة.

وجاء الهدف اثر ضربة ركنية لعبها النجم الكبير شيردان شاكيري وانقض عليها شار بضربة رأس رائعة إلى داخل المرمى مستغلا الخروج الخاطئ من الحارس الألباني أمام مرماه.

وتخلى المنتخب الألباني عن انكماشه وحذره الدفاعي وبدأ محاولاته الهجومية بحثا عن هدف التعادل وشكل بعض الإزعاج للدفاع السويسري.

ونال شار إنذارا في الدقيقة 13 للخشونة مع إرمير لينجاني. ولعب تاولنت شاكا الضربة الحرة من الناحية اليسرى ولكن الحارس السويسري يان سومير التقط الكرة بهدوء.

ورد المنتخب السويسري بهجمة سريعة أنهاها هاريس سفيروفيتش بتسديدة زاحفة أمسكها الحارس الألباني.

وواصل الفريقان محاولاتهما الهجومية المتبادلة في الدقائق التالية وإن كان المنتخب الألباني هو الأكثر هجوما حيث بدت رغبة الفريق في إحراز هدف التعادل.

ونال الألباني لوريك سانا إنذارا في الدقيقة 23 للخشونة مع بليريم دزيمايلي.

وكثف المنتخب الألباني هجومه في الدقائق التالية وسنحت الفرصة أمام لاعبه تاولنت شاكا في الدقيقة 26 اثر تمريرة من زميله أوديس روشي داخل منطقة الجزاء ولكنه سدد الكرة خارج المرمى.

وتكررت الفرصة للمنتخب الألباني في الدقيقة 28 ولكن الدفاع السويسري أبعد الكرة في الوقت المناسب قبل الهجوم المتحفز أمام المرمى.

ولكن الفرصة الأخطر كانت في الدقيقة 31 اثر تمريرة طولية من وسط الملعب وصلت إلى أرماندو ساديكو الذي ضرب مصيدة التسلل السويسرية وانفرد بالحارس لكنه سدد الكرة في قدمي يان سومير.

ورغم هذا ، وجه سانا لطمة قوية إلى فريقه في الدقيقة 36 عندما طرد من اللقاء لنيله الإنذار الثاني بعدما استخدم يده لمنع أحد لاعبي سويسرا من الانفراد بالحارس اثر هجمة سريعة للمنتخب السويسري.

وسدد دزيمايلي الضربة الحرة قوية في الدقيقة 38 ولكنها ارتدت من القائم.

وكثف المنتخب السويسري هجومه في الدقائق التالية لتعزيز تقدمه لكن دزيمايلي أهدر فرصة هبية في الدقيقة 41 اثر تمريرة من زميله ستيفان ليشتشتاينر داخل منطقة الجزاء قابلها اللاعب بتسديدة قوية خاطفة ولكن الكرة مرت خارج القائم الأيسر.

وتصدى الحارس الألباني في الدقيقة 43 لتسديدة قوية أطلقها سفيروفيتش من داخل منطقة الجزاء اثر هجمة سريعة منظمة لسويسرا.

واستأنف الفريقان هجومهما المتبادل مع بداية الشوط الثاني وشكل كل منهما خطورة فائقة على مرمى الآخر رغم النقص العددي في صفوف ألبانيا.

وشهدت الدقيقة 53 فرصة خطيرة لسويسرا اثر تمريرة بينية وصلت منها الكرة إلى سفيروفيتش الذي هيأها لنفسه وسط ثلاثة مدافعين وسددها قوية ولكن الحارس تألق في التصدي لها مجددا ليبقي على أمل فريقه في المباراة.

وأجرى كل من المنتخبين تغييرا تنشيطيا في الدقيقة 62 بنزول إيرجز كاسي بدلا من تاولنت في المنتخب الألباني وبريل إمبولو بدلا من أدمير محمدي في المنتخب السويسري.

وأبدى تاولنت غضبا شديدا لتغييره وألقى بقارورة المياه على الأرض بشكل قوي.

ونال كاسي إنذارا في الدقيقة 63 لجذب فالون بيهرامي من قميصه من الخلف ليسقطه أرضا خلال هجمة سريعة للمنتخب السويسري.

وأعلن إمبولو عن نفسه بقوة من خلال تمريرة بينية رائعة من منتصف الملعب انفرد على اثرها سفيروفيتش بالحارس لكنه سدد الكرة مجددا في قدمي الحارس ليهدر فرصة أخرى لتعزيز تقدم المنتخب السويسري.

ورد سفيروفيتش الهدية إلى إمبولو في الدقيقة 75 بتمريرة رائعة داخل منطقة الجزاء إلى إمبولو الخالي تماما من الرقابة لكنه أيضا أهدر الفرصة الذهبية وأطاح بالكرة عاليا.

وكاد الفريق السويسري يدفع ثمن هذه الفرص الضائعة غاليا اثر هجمة منظمة للمنتخب الألباني في الدقيقة 76 وتمريرة بينية رائعة وصلت منها الكرة لساديكو داخل منطقة الجزاء ولكنه سدد الكرة في الشباك من الخارج.

وتقدم الحارس الألباني مجددا داخل منطقة الجزاء ليتصدى لهجمة سويسرية سريعة قادها سفيروفيتش في الدقيقة 81 وسقط سفيروفيتش داخل المنطقة اثر ارتطامه بالحارس ولكن الحكم أشار باستمرار اللعب.

وتصدى الحارس في الدقيقة التالية لهجمة خطيرة وأبعد الكرة من أمام شاكيري قبل أن يشير الحكم لوجود تسلل.

وكاد البديل شكيلزن جاشي فرصة ذهبية لتسجيل هدف التعادل لألبانيا في الدقيقة 87 اثر تمريرة بينية انفرد على اثرها تماما بالحارس السويسري وسدد الكرة قوية ولكن الحارس تصدى لتسديدته وأخرجها لركنية لم تستغل جيدا.

ولم يختلف الحال في الدقائق المتبقية من اللقاء حيث واصل الفريقان هجومهما المتبادل دون جدوى لينتهي اللقاء بفوز سويسرا بهدف نظيف.

لمشاهدة هدف المباراة.. اضغط هنا
-1

إعلان

التعليقات

ادخل الآن assa