شاهد كل المباريات

إعلان

شقيق رونالدو.. من إدمان المخدرات إلى إدارة متحف الأمجاد

شقيق رونالدو

كريستيانو رونالدو بصحبة شقيقه هوجو

لفت الظهور المميز والأنيق لهوجو أفيرو الشقيق الأكبر للنجم البرتغالي كريستيانو رونالدو يوم أمس في باريس الأنظار نحو الدور العظيم الذي لعبه كريستيانو رونالدو لحمايته، بعد سنوات اقترب فيها من مصير والده، الذي رحل في عمر مبكر بسبب إدمان الكحوليات.

وظهر هوجو البالغ من العمر 42 عامًا، بصحبة كريستيانو وعائلته في صورة استعرضها النجم البرتغالي قبل توجههم إلى العاصمة الفرنسية، التي شهدت تتويجه بالكرة الذهبية للكرة الخامسة في مسيرته، كأفضل لاعبي العالم لعام 2017.

وألقت صحيفة ديلي ميل البريطانية الضوء على دور كريستيانو رونالدو في حماية شقيقه الأكبر، الذي عانى من إدمان المخدرات والكحوليات، قبل أن يتولى شقيقه الأصغر كريستيانو مسؤولية الإنفاق على تكاليف علاجه، ليتعافى ويبدأ مرحلة جديدة في مشواره، حيث يتولى في الوقت الحالي مسؤولية إدارة متحف رونالدو في مدينة ماديرا البرتغالية.

وكان دينيس والد رونالدو قد رحل قبل 12 عامًا بعد معاناة مع إدمان الكحوليات، وهو ما كان له أثر كبير في نفس رونالدو حسب تصريحات سابقة لوالدته، التي أكدت أن فقدان والده مثل درسًا مؤثرًا في حياته، وهو ما جعله يبتعد تمًامًا عن التدخين وشرب الكحوليات طوال مسيرته.

وتطرقت الصحيفة البريطانية لتصريح شهير لدولوريس أفيرو والدة رونالدو قبل عشر سنوات، قالت فيها أن حياة العائلة كانت لتواجه مصيرًا مختلفًا تمامًا إذا لم يكن رونالدو لاعبًا مشهورًا في مجال كرة القدم.

وفرض كريستيانو رونالدو نفسه كأحد أساطير كرة القدم، بعدما واصل إنجازاته بالتتويج بالكرة الذهبية للمرة الخامسة، بفضل قيادته لفريق ريال مدريد نحو التتويج بأربعة ألقاب في العام الحالي، بالفوز بثنائي الدوري والسوبر محليًا، ودوري الأبطال والسوبر قاريًا.

0

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

إعلان

التعليقات