شاهد كل المباريات

إعلان

زيدان: أعلم أنهم سيصبون غضبهم عليّ غدا بسبب خطة الكلاسيكو

زيدان

زيدان

قال مدرب ريال مدريد، الفرنسي زين الدين زيدان، إنه يعلم أنه سيواجه غدا انتقادات شديدة في الصحف الرياضية بسبب الخطة التي اعتمدها في موقعة الكلاسيكو أمام برشلونة والذي خسره بثلاثية نظيفة في معقله سانتياجو برنابيو بالجولة الـ17 من الليجا.

ودفع زيدان في الكلاسيكو بالكرواتي ماتيو كوفاسيتش في التشكيلة الأساسية على حساب إيسكو ألاركون، الذي أجلسه بديلا ولم يدفع به طوال المباراة، ليقر في النهاية بأنه سيتعرض للانتقاد على خطته.

وصرح المدرب عقب المباراة "لست نادما على شيء، أنا هنا لاختيار واتخاذ القرارات. لن أندم على شيء. في الشوط الأول، لو كنا نجحنا في تسجيل أهداف لكانت المباراة ستخرج مختلفة. أعلم أنهم سيصبون غضبهم علي غدا، ولكن هذه هي كرة القدم".

وتابع "ما حدث لن يغير من طريقتي في التفكير، هذا كان قراري وأتحمل عواقبه كاملة. نحن مستاؤون لأنها هزيمة تؤلم للغاية، ولكننا لن نغير شيئا وسنواصل العمل. الآن علينا الراحة والتفكير في الاستمتاع مع أسرنا وبعدها سنعود أكثر قوة".

وأضاف "لن أعطي تفسيرات، أنا من أتخذ القرارات كإشراك ماتيو في الملعب وإجلاس إيسكو على الدكة. بعدها لم استطع إشراك إيسكو، كنت أريد القيام بهذا ولكني لم استطع عقب الطرد. أدخلت ناتشو، ولكن المباراة تغيرت مع النقص العددي، بعدها قمت بتغييرين (بيل وأسينسيو)، أنا هنا المدرب".

ورأى زيدان أن ريال مدريد استهل المباراة بشكل جيد للغاية، وأكمل شوط أول جيد، وحظي بفرص لتسجيل أهداف، لكن بعدها أقر بأن لاعبين ارتكبوا أخطاء دفاعية كلفتهم الهدف الأول، ومن بعده الثاني الذي جاء مع حالة طرد داني كارباخال، الأمر الذي صعب الموقف على فريقه.

وقال "إنها هزيمة مؤلمة، لكن هذا هو الحال، نحن في حالة سيئة لأنها هزئمة تؤلم. لكننا في نفس الوقت لن نستسلم. ريال مدريد لا يستسلم أبدا مهما حدث. إنه توقيت صعب بسبب الخسارة وبسبب الأهداف الثلاثة التي دخلت مرمانا. لم نكن نستحق هذه الخسارة الكبيرة، ولكن هذه هي كرة القدم".

وتابع "كرة القدم من حال لآخر دوما، الكثير من الناس قالوا هذا، الآن نحن من نعاني لكن هذه كرة القدم وينبغي تقبل الأمر. عندما تفوز بمباريات يكون أمرا رائعا وعندما تخسر فهذا أمر مؤسف. أنا مع اللاعبين، ما قدموه حتى الآن مدهش ونحن جميعا مستاؤون".

وأكد زيدان أن الليجا لازالت في الملعب، وأن الريال لم يفقد اللقب بعد، رغم ابتعاده بـ11 نقطة على الأقل عن برشلونة حال فوزه بمباراته المؤجلة أمام ليجانيس، وقال أيضا إن إرنستو فالفيردي مدرب البرسا لا ينبغي عليه كذلك التفكير في أن فريقه ضمن اللقب.

وعاد المدرب الفرنسي ليدافع عن مواطنه كريم بنزيمة، الذي نالته صافرات الاستهجان من جماهير البرنابيو لدى خروجه من الملعب اثناء استبداله بناتشو فرنانديز.

وقال "أنا أدافع دوما عن لاعبي فريقي. ما حدث معه طبيعي مع لاعب كبير يمر بفتر سيئة. اثق فيه. أنا لا استسلم أبدا ولا هو كذلك أو باقي اللاعبين، غدا سنستقبل انتقادات كثيرة وبعدها سنعود بقوة لم نشهدها من قبل".

0

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

إعلان

التعليقات