شاهد كل المباريات

إعلان

صباحك أوروبي.. رونالدو محبط.. رقم مميز لفاردي.. وكيتا ممنوع من قيادة سياراته

رونالدو

رونالدو

صباحك أوروبي هو تقرير صباحي يومي يرصد لزوار يلا كورة الكرام أبرز العناوين التي جاءت في صدر كبرى الصحف الأوروبية سواء الألمانية أو الإنجليزية أو الإيطالية أو الأسبانية أو الفرنسية. 

اسبانيا:

ماركا المدريدية:

سأتعرض للنيران 

اختتم ريال مدريد  أفضل عام في تاريخه، بأسوأ نهاية ممكنة، وسقط على ملعبه  أمام برشلونة  في مباراة الكلاسيكو رقم 270 بين الفريقين وذلك ضمن  المرحلة السابعة عشرة من الليجا

ولا يزال الموسم الحالي في نصفه الأول لكن الواقع يشير إلى خروج الريال من دائرة المنافسة على لقب الدوري الإسباني الذي أحرزه في الموسم الماضي.

وبهذه الهزيمة الثقيلة، ودع ريال مدريد عام الفين و سبعة عشر  الذي شهد تتويجه بخمسة ألقاب مختلفة حيث توج خلاله بألقاب الدوري الإسباني ودوري أبطال أوروبا وكأس السوبر الإسباني وكأس السوبر الأوروبي وكأس العالم للأندية.

والمثير للجدل أن الريال توج بخامس هذه الألقاب وهو لقب مونديال الأندية يوم السبت الماضي فقط بالفوز على جريميو البرازيلي في نهائي البطولة التي استضافتها أبوظبي.

ولم يسبق للمرينجي، صاحب السجل الرائع من البطولات، أن توج بخمسة ألقاب في أي عام مضى.

ولكن الهزيمة ألقت بظلالها على ختام هذا العام بالنسبة للفريق الذي حسم هذه الألقاب الخمسة كما فتحت هذه الهزيمة الباب أمم الجدل والانتقادات التي ستحاصر الفريق على مدار نحو أسبوعين مقبلين لحين انتهاء عطلة الشتاء وعودة الفريق إلى نشاطه.

واعترف  زين الدين زيدان  بأن الهزيمة في كلاسيكو الدوري الإسباني كانت "قاسية للغاية" على الفريق.

وقال: "أعلم أنني سأتعرض لكثير من الانتقادات على هذا ولكنني جاهز لاتخاذ القرارات، في كرة القدم الأمور تتغير سريعا".

وأضاف: "خسرنا اليوم ولكن يتعين علينا استعادة الاتزان وسنفعل هذا.. لن نلقي بالمنديل، لن نستسلم أبدا، إنها فترة عصيبة.. أرى أننا لا نستحق هذا الوضع ولكنها نتيجة المباراة".

وتتشابه رؤية البرازيلي مارسيلو، نجم الريال، مع مدربه حيث قال اللاعب: "سنواصل العمل ويتعين علينا الاستمرار في كفاحنا.. الوضع صعب للغاية بالفعل ولكن الريال لا يستسلم. سنواصل عملنا واجتهادنا".

اقرار 

أقر ماتيو كوفاسيتش، لاعب وسط ريال مدريد، عقب خسارة فريقه الكبيرة أمام جماهيره، بثلاثية نظيفة على ملعب "سانتياجو برنابيو"، أمام برشلونة، بأن قدرة الفريق في الحفاظ على اللقب، باتت صعبة، لكن "ريال مدريد لا يستسلم أبدا".

وأوضح اللاعب الكرواتي، في تصريحات عقب اللقاء، أنهم قدموا "شوطا أول كبير"، ولكنهم لم يتمكنوا من التسجيل.

وتابع: "طبقنا الضغط العالي من الأمام، ولعبنا جيدا بالكرة، ولكننا استقبلنا هدفا في النصف الثاني، ثم جاء الثاني والبطاقة الحمراء، وهنا انتهت المباراة".

وأتم بقوله: "يجب مواصلة العمل، علينا الذهاب للراحة، ثم سنرى ماذا سيحدث.. الفريق يمر بفترة صعبة للغاية، ولكن علينا تخطيها جميعا".

بيريز يقف بجانب الفريق

كشفت تقارير صحفية موقف فلورنتينو بيريز رئيس نادي ريال مدريد، من زين الدين زيدان مدرب الفريق ، بعد الخسارة في الكلاسيكو أمام برشلونة بثلاثية نظيفة على ملعب "سانتياجو برنابيو".

وعلى الرغم من الغضب العاطفي في أسوأ لحظة في عهد زيدان مع الفريق الملكي، إلا أن فلورنتينو بيريز ذهب إلى غرف الملابس عقب المباراة، ووقف إلى جانب المدرب ولاعبي الفريق الأول.

أن فلورنتينو بيريز أراد احتواء الوضع السيئ في غرف الملابس بعد الخسارة الثقيلة أمام برشلونة، خاصة أنها جاءت بعد نشوة الفوز بكأس العالم للأندية الأسبوع الماضي في الإمارات العربية المتحدة.

يذكر أن ريال مدريد أصبح بعيدًا عن المتصدر برشلونة بفارق اربعة عشر  نقطة، حيث يملك فريق العاصمة واحدا و ثلاثين  نقطة في المركز الرابع بالليجا، علمًا بأنه يملك مباراة مؤجلة.

احباط كريستيانو 

كشفت تقارير صحفية مدى إحباط كريستيانو رونالدو نجم ريال مدريد، بعد الهزيمة القاسية بثلاثية نظيفة في الكلاسيكو أمام برشلونة اليوم السبت على ملعب "سانتياجو برنابيو".

إن كريستيانو كان أكبر المحبطين عقب نهاية المباراة، فخروجه من الملعب لم يستغرق إلا ثوان  ثوانٍ فقط بعد صافرة الحكم.

أن رونالدو أول لاعب يغادر ملعب المباراة بعد صافرة الحكم، بينما ظل بعض لاعبي ريال مدريد داخل الملعب لإلقاء التحية على الجماهير التي كانت باقية في الملعب، مثل سيرجيو راموس وتوني كروس.

من ناحية أخرى احتفل لاعبو برشلونة مع الجماهير القليلة الحاضرة في الملعب، حيث اتجه لاعبو الفريق الكتالوني إلى الجهة الشمالية واحتفلوا مع الجماهير التي كانت تهتف (أبطال، أبطال ).

ان  ليونيل ميسي آخر من غادر ملعب البرنابيو متجهًا إلى غرف الملابس على عكس منافسه الأول كريستيانو رونالدو، حيث هتفت الجماهير الكتالونية الحاضرة باسمه ثم غنت أين كريستيانو رونالدو، وداعًا الليجا وداعًا.

اس المدريدية:

تصريحات زيدان 

قال  زين الدين زيدان، إنه يعلم أنه سيواجه  انتقادات شديدة في الصحف الرياضية بسبب الخطة التي اعتمدها في موقعة الكلاسيكو أمام برشلونة، والذي خسره بثلاثية نظيفة في  سانتياجو برنابيو بالجولة الـسابعة عشر من الليجا.

وقال زيدان بعد اللقاء "ريال مدريد لا يستسلم أبدا مهما حدث، إنه توقيت صعب بسبب الأهداف الثلاثة التي دخلت مرمانا، لم نكن نستحق ذلك".

وتابع "كرة القدم من حال لآخر دوما، الآن نحن من نعاني، عندما تفوز بمباريات يكون أمرا رائعا وعندما تخسر فهذا أمر مؤسف، أنا مع اللاعبين، ما قدموه حتى الآن مدهش ونحن جميعا مستاؤون".

وأكد زيدان أن الليجا مازالت في الملعب، وأن الريال لم يفقد اللقب بعد، رغم ابتعاده بـ11 نقطة على الأقل عن برشلونة حال فوزه بمباراته المؤجلة أمام ليجانيس، وقال أيضا إن إرنستو فالفيردي مدرب البرسا لا ينبغي عليه كذلك التفكير في أن فريقه ضمن الليجا.

وعاد المدرب الفرنسي ليدافع عن مواطنه كريم بنزيما، الذي نالته صافرات الاستهجان من جماهير البرنابيو لدى خروجه من الملعب اثناء استبداله بناتشو فرنانديز.

وقال "أدافع دوما عن لاعبي فريقي، ما حدث معه طبيعي، لاعب كبير يمر بفترة سيئة، أثق فيه، لا أستسلم أبدا ولا هو كذلك أو باقي اللاعبين، غدا سنستقبل انتقادات كثيرة وبعدها سنعود بقوة لم نشهدها من قبل".

وأكمل "ارتكبنا خطأ في الهدف الأول للبارسا، فقد دافعنا بشكل سيئ، التفاصيل أمر أساسي في المباريات على هذا المستوى".

لم ينته بعد 

اعتبر سيرجيو راموس، قائد ريال مدريد، أن مشوار الليجا لم ينته، بعد الخسارة أمام برشلونة  السبت، كما رفض تحميل مسؤولية الهزيمة للاعب بعينه.

وقال راموس، في تصريحات  : "من يتحدث عن الإخفاق أمام برشلونة في الكلاسيكو، عليه النظر أولا للأرقام والإحصائيات في الفين و سبعة عشر".

وحول عدم مشاركة إيسكو، قال: "إيسكو ليس من أدواره مراقبة ميسي، لكن كوفاسيتش نعم، لقد قدم أداءً لا غبار عليه، وهو بعد الاصابة ليس مثلما كان في كأس السوبر، ولا يجب أن نحمل شخص واحد، مسؤولية هذا التعثر".

وعن تدخله العنيف على سواريز، قال: "في برشلونة سيطالبون بوضعي في السجن على هذه اللقطة.. مع بودجيمونت (رئيس إقليم كتالونيا المُقال).

وبخصوص المنافسة على اللقب، رد راموس: "المشكلة أصبحت مضاعفة، بعد وصول الفارق لاربعة عشر  نقطة، لكن الليجا ليست مستحيلة، وعلينا مواصلة العمل والقتال".

تابع "لوحظ في مباراة اليوم الإرهاق البدني، ولكن ما أثر فوق أي شيء إننا كنا منقوصين، وهو أمر مهم".

ورفض راموس الحديث عن إمكانية أن يعزز الفريق حراسة المرمى في سوق الانتقالات الشتوية، وكرر ثقته في الحارس الكوستاريكي كيلور نافاس.

وقال "هذا النوع من القرارات لا يتخذه اللاعبون، لا يمكنهم المطالبة أو إبداء الرأي، ولكن الفريق فخور بكيلور، أنقذنا مرة أخرى، دائما يكون الباب مفتوحا في الريال أمام الأفضل".

موندو ديبورتيفو الكاتالونية:

فالفيردي يترك بصماته الواضحة 

بعيدا عن التهور، وبأداء يمزج بين التواضع والذكاء، صنع المدرب إرنيستو فالفيردي تاريخا لنفسه بعدما قاد برشلونة إلى الفوز الكبير بثلاثة اهداف نظيفة  على منافسه التقليدي العنيد ريال مدريد في عقر داره  في لقاء "الكلاسيكو" بين الفريقين بالمرحلة السابعة عشرة من الدوري الإسباني.

وتولى فالفيردي قيادة برشلونة في وقت عصيب وبعد موسم متواضع للغاية بالنسبة للفريق الكتالوني حيث اقتصرت إنجازات الفريق في الموسم الماضي بقيادة مدربه  السابق لويس إنريكي على لقب كأس ملك إسبانيا.

وكان فالفيردي مطالبا بحل العديد من المشاكل في الفريق خلال الموسم الحالي وفي مقدمتها كيفية قيادة الفريق للمنافسة على الألقاب رغم رحيل أحد أبرز نجومه وهو البرازيلي نيمار دا سيلفا إلى باريس سان جيرمان وإصابة الفرنسي عثمان ديمبلي بعد التعاقد معه لتعويض رحيل نيمار.

ورغم الصدمة الكبيرة التي تلقاها فالفيردي في أول اختبار رسمي له مع برشلونة بسقوطه بهدف لخمسة  أمام ريال مدريد في مجموع مباراتي كأس السوبر الإسباني، استعاد برشلونة بقيادة فالفيردي اتزانه سريعا وتصدر الدوري الإسباني بجدارة وأصبح مرشحا بقوة لإحراز اللقب في الموسم الحالي.

وبعد مرور سبعة عشر  مرحلة من المسابقة، يتصدر برشلونة جدول الدوري الإسباني برصيد خمسة و ربعين  نقطة بفارق تسع نقاط أمام أتلتيكو مدريد صاحب المركز الثاني وبفارق اربعة عشر  نقطة أمام الريال منافسه الرئيسي والذي يحتل المركز الرابع حاليا والذي تتبقى له مباراة مؤجلة واحدة فقط.

ومع هذا الفارق الكبير الذي يفصله عن ريال  والأهداف الثلاثة التي سجلها الفريق في مباراة الكلاسيكو امس ، برهن برشلونة عمليا على نجاح فالفيردي والعمل المتميز الذي يقدمه مع البلاوجرانا هذا الموسم.

وربما لا يقدم برشلونة العروض المبهرة التي كان يقدمها في المواسم الماضية، ولكنه الوحيد مثل مانشستر سيتي الإنجليزي الذي لم يتعرض لأي هزيمة في بطولة الدوري المحلي حتى الآن في الموسم الحالي بأي من بطولات الدوري المحلية الكبيرة في أوروبا.

ونجح فالفيردي حتى الآن في التغلب نسبيا على مشكلة رحيل نيمار عن صفوف الفريق وإصابة ديمبلي وغيابه عن صفوف الفريق لفترة طويلة كما اجتاز فالفيردي صدمة السوبر الإسباني.

كما نجح فالفيردي بجدارة في أول كلاسيكو له بالدوري الإسباني منذ توليه تدريب الفريق وثأر لهزيمته في كلاسيكو السوبر.

وبعد مباراة الامس ، قال فالفيردي: "إنها مباراة تعتمد على بعض التفاصيل.. عليك أن تجعل الإحصائيات لصالح فريقك، عندما تخسر مثل هذه المباريات يتعقد الموقف".

وبدأ فالفيردي إعادة بناء الفريق من خط الدفاع ليصبح أسلوب الضغط الذي يطبقه هذا الخط على منافسيه هو الأفضل في العالم حاليا.

ولم يجد فالفيردي صعوبة كبيرة في تطوير أداء باقي الخطوط في ظل وجود العديد من المواهب بالفريق بقيادة الأرجنتيني ليونيل ميسي الذي منحه فالفيردي الحرية التامة في الحركة بكل مكان في الملعب كما ظهر ميسي بأفضل مستوياته ليلعب دورا بارزا في حسم المباريات لصالح فريقه من خلال تسجيل أو صناعة الأهداف.

وتشير الإحصائيات إلى النجاح الهائل لبرشلونة بقيادة فالفيردي حيث حقق الفريق اربعة عشر  انتصارا وثلاثة تعادلات في سبعة عشر  مباراة خاضها بالدوري الإسباني حتى الآن وسجل خلالها خمسة و اربعين  هدفا مقابل سبعة أهداف فقط في مرماه.

وإذا كان ميسي هو النجم الأبرز في الفريق، فإن مارك أندري تير شتيجن حارس مرمى برشلونة فرض نفسه كأحد أهم عناصر نجاح الفريق في الموسم الحالي حيث يعتبره كثيرون أفضل حارس في العالم حاليا.

وأكدت مباراة الكلاسيكو  التفوق الخططي الواضح لفالفيردي حيث كان لطريقة تعامل برشلونة مع المباراة الأثر الأكبر في القضاء على أي خطورة من قبل الريال المنتشي بإحراز لقب كأس العالم للأندية في أبو ظبي يوم السبت الماضي. 

بلا حذاء  

أثار الهدف الثالث في مباراة الكلاسيكو جدلًا كبيرًا، والذي سجله أليكس فيدال، لاعب برشلونة، في مرمى ريال مدريد، ، خلال اللقاء لحساب الجولة الـسابعة عشر  من الليجا، على ملعب سانتياجو برنابيو.

وقد كشفت الصور التلفزيونية، أن ليونيل ميسي، كان بدون حذاء في قدمه اليمنى، عندما صنع الهدف الثالث لفيدال، في الرمق الأخير من المباراة.

كما أثارت الإعادة التلفزيونية الشك، في صحة الهدف الثالث، بشأن إذا ما كان ميسي قد أعاد الكرة، من خارج الملعب، دون أن يحتسبها الحكم رمية تماس.

 سبورت الكاتالونية:

رسالة من ميسي

وجه  ليونيل ميسي رسالة لجماهير الفريق الكتالوني بعد الفوز على ريال مدريد، بثلاثية نظيفة، على ملعب "سانتياجو برنابيو" في الجولة الـسابعة  من الليجا.

وكان ميسي  قد سجل الهدف الثاني للبرسا في الكلاسيكو، من ركلة جزاء، ليواصل انفراده بلقب هدافي الليجا برصيد خمس عشرة  هدفا.

وعزز ميسي من صدارته للقب الهداف التاريخي لمواجهات الكلاسيكو (خمس  و عشرون  هدفا)، إضافة لانفراده بلقب هدافي العام في أوروبا برصيد اربعة و خمسين  هدفا بفارق هدف عن غريمه البرتغالي كريستيانو رونالدو.

و وضع ميسي صورة احتفاله بهدفه في المباراة عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" وعلق قائلا: "من العظيم إنهاء هذا العام بفوز في الكلاسيكو.. عناق وعيد ميلاد سعيد للجميع".

من جانبه احتفل جيرارد بيكيه أيضًا بطريقته الخاصة ونشر صورة لاحتفال الفريق الكتالوني في سانتياجو برنابيو على حسابه الشخصي في موقع "تويتر" وقال: عيد ميلاد سعيد.

رائع 

أنهى برشلونة عام 2017 بشكل رائع، إذ حقق رقمًا مميزًا فضلاً عن الفوز في الكلاسيكو على ريال مدريد بثلاثية دون رد، اليوم السبت، بالجولة الـ17 من الليجا.

وحقق البارسا، رقمًا مميزًا على مستوى الدوريات الخمس الكبرى بأوروبا باعتباره الفريق الأكثر تسجيلاً في 2017.

وسجل الفريق الكتالوني 120 هدفًا في 39 مباراة بالليجا في عام 2017، متفوقًا على باريس سان جيرمان، ومانشستر سيتي.

وجاء ترتيب أكثر الفرق تسجيلاً هذا العام على النحو الآتي:

برشلونة: 120 هدفًا

باريس سان جيرمان: 103 أهداف

مانشستر سيتي وموناكو: 97 هدفًا

ريال مدريد: 96 هدفًا

نابولي: 92 هدفًا

رقم سلبي 

حقق زين الدين زيدان، رقمًا تاريخيًا سلبيًا بعد الخسارة أمام الغريم التقليدي برشلونة.

وخسر ريال مدريد من البارسا بثلاثية دون رد، في المباراة التي جمعتهما على ملعب "سانتياجو برنابيو" ضمن منافسات الجولة الـتاسعة عشرة  من عمر الليجا.

ووفقًا لموقع "أوبتا" المختص بالإحصائيات فإن الفرنسي زين الدين زيدان، المدير الفني لريال مدريد، أول مدرب مدريدي يخسر في مباراتين متتاليين على ملعبه أمام برشلونة في الليجا.

وكان الريال  قد خسر أمام البلاوجرانا بنتيجة 3-2 في "سانتياجو برنابيو" بمباراة الدور الثاني من دوري الموسم الماضي.

المانيا:

بيلد:

هونيس يتمنى 

علق أولي هونيس، رئيس بايرن ميونيخ ، على مسألة تجديد عقد يوب هاينكس،  والذي سينتهي في صيف هذا العام.

وقال هونيٍس، في تصريحات اليكترونية : "بالنسبة للجماهير، سيكون من اللطيف أن يجدد هاينكس عقده، لعام إضافي.

واستدرك: "لكني لا أريد أن أزيد الضغوط عليه الآن، دوما كنت أقول، إنه يجب علينا إنهاء الدور الأول (من الدوري) بنجاح، ومن ثم ندع هاينكس يذهب إلى زوجته، وكلبه كاندو، بسلام واسترخاء".

وتابع: "خليفة هاينكس؟ لا أفكر في أي مدرب على الإطلاق، ولا أعتقد أنني سأفعل ذلك حاليًا بنسبة كبيرة، فلا يوجد مدرب حر الآن سوى توماس توخيل".

ومن جهة أخرى، كشف رئيس بايرن ميونيخ عن أمانيه، في نهاية العام، حيث قال ، إن أمنيته هي"أن تتوقف الحروب، حتى يمكن لجميع الناس العيش بسلام، ومن دون خوف.. هذا ما يحزنني دائما

وأضاف أنه، بالذات خلال موسم أعياد الميلاد، يفكر كثيرا في هذا الأمر، وقال: "نحتفل نحن تحت شجرة عيد الميلاد، وفي مكان آخر نشاهد صورًا للدمار.. أو صورًا للاجئين، أو طالبي اللجوء، الذين لا يعلمون ماذا سيحدث لهم مستقبلا".

نابي كيتا 

يمتلك لاعب خط وسط لايبزج نابي كيتا أربع سيارات رياضية بقدرات عالية، مركونة في منزله، ولا يسمح له بقيادتها لسبب منطقي جدًا، يبدو أن اللاعب لم يفكر فيه بجدية قبل شرائه لُعَبِه كبيرة الحجم.

مُنع نابي كيتا (22 عامًا) من قيادة السيارة لسبب بسيط جدًا، إذ رفعت بحقه دعوى جنائية بغرامة قد تصل إلى 415 ألف يورو بسبب قيادته سيارة دون رخصة قيادة.

وقدم محامي اللاعب استئنافًا ضد القرار، ومن المقرر أن تعقد المحكمة بداية العام القادم لإصدار حكم حول حجم الغرامة، لكن سيارة كيتا الجديدة ليس الوحيدة في منزله؛ إذ يملك سيارة مرسيدسAMG GT بقدرة حصانية تصل إلى 476 حصاناً، وبجانبها تقف بورش باناميرا بمحرك توربو بقدرة 550 حصانًا، وأخيرًا مرسيدس أيضًا GLE و  كوبيه بقدرة 557 حصانًا.

أي أن كيتا يحتفظ في منزله بحوالي 2153 حصانًا لسيارات رياضية ولا يسمح له سوى بمشاهدتها أو الجلوس بجانب سائق خاص محظوظ، يعمل عند لاعب كرة قدم يحب السيارات الرياضية، ولا يملك رخصة قيادة.

يذكر أن الحصول على رخصة القيادة في ألمانيا ليست بالمهمة السهلة، إذ يجب دراسة قواعد القيادة، ثم تجاوز اختبارات نظرية وعملية صعبة.

وكما يبدو فإن فرصة كيتا في قيادة سياراته على الطرق السريعة في ألمانيا تبدو بعيدة جدًا، إذ أنه سينتقل الصيف المقبل للعب في الدوري الإنجليزي الممتاز مع ليفربول.

ولعل الحظ سيحالفه ويجلس على الشمال هناك، لكن ليس خلف إطار القيادة هذه المرة، فمقعد السائق في بريطانيا على جهة اليمين لا الشمال، كما هو الحال في ألمانيا، وعلى كيتا الحصول على رخصة قيادة هناك تمكنه من قيادة سياراته الرياضية.

ويبقى سؤال أخير، إن كان عليه الاحتفاظ بهذه السيارات حال انتقاله إلى ليفربول، فقواعد القيادة في بريطانيا تلائم السيارات الإنجليزية الطراز بإطار القيادة على اليمين.

فرنسا:

ليكيب:

تراب يريد الرحيل 

أكد وكيل أعمال الحارس الألماني كيفين تراب، أنَّ موكله سيرحل عن فريق باريس سان جيرمان  في يناير المقبل، إذا سنحت له فرصة اللعب بشكل أكبر في ناد أخر.

وندرت مشاركة تراب، سبعة و عشرين  عامًا، مع سان جيرمان في الموسم الثالث له بعدما أصبح الفونس أريولا الحارس الأساسي للفريق الفرنسي.

ويرغب تراب في الحصول على مشاركة أكبر على مستوى الأندية من أجل تعزيز فرصته في المشاركة مع المنتخب الألماني في مونديال روسيا.

وقال يورج نيوباوتر وكيل أعمال تراب في تصريحات لمحطة "سبورت1" التليفزيونية "كيفين يرغب في الرحيل عن باريس إذا حصل على فرصة انتقال في الشتاء.

انجلترا:

ميرور:

صعوبة 

أكد بيب جوارديولا  صعوبة المواجهة التي جمعت فريقه بضيفه بورنموث، رغم الفوز باربعة اهداف نظيف  في المرحلة التاسعة عشر من الدوري الإنجليزي الممتاز.

وقال جوارديولا "لم تكن هناك أي مساحات في البداية وحالفنا الحظ في تسجيل الهدف الأول".

وأضاف "آخر عشرين دقيقة من الشوط الأول ضغط علينا بورنموث، ولكن في الشوط الثاني قدمنا مباراة رائعة".

وأوضح "في كرة القدم يمكنك دائما التطور، سواء على المستوى الفردي أو الجماعي، لا وجود للكمال في العالم، ولكنه عيد ميلاد جيد بالنسبة لنا".

حسرة 

تحسر أنطونيو كونتي،  لتشيلسي، على تعادل فريقه سلبيا، مع إيفرتون، السبت، في المرحلة الـتاسعة عشر ، من الدوري الإنجليزي الممتاز.

وقال كونتي: "لقد سددنا ستة و عشرين  كرة، من بينها ثمانية تسديدات على المرمى".

وأضاف: "أعتقد أننا سيطرنا على المباراة، وسنحت لنا العديد من الفرص للتسجيل، أرى أنها نتيجة ظالمة، إيفرتون يستحق الإشادة، لكننا نستحق الفوز".

ومن جانبه، قال سام ألاردايس، : "فيما يتعلق بالجهد والالتزام والتنظيم، فقد قدمنا مباراة رائعة، وقد حالفنا الحظ في الخروج بهذه النتيجة".

وأضاف: "هذه النتيجة تحافظ على مسيرتنا الحالية، الخالية من الهزائم، علينا أن نفخر بالنقطة الثمينة، التي حصدناها من الكبار، مستوى اللعب كان محبطا ، لذا علينا أن نرضى بنقطة التعادل".

رقم مميز 

سجل جيمي فاردي، لاعب ليستر سيتي ، الهدف الأول لفريقه أمام مانشستر يونايتد في مباراة الفريقين في ملعب كينج باور لحساب الجولة التاسعة عشر من البريميرليج.

وقالت شبكة "أوبتا إن فاردي وصل إلى الهدف خمسين  في الدوري الإنجليزي الممتاز، في مائة و اربعة و عشرين  مباراة خاضها في البطولة.

وأفادت شبكة "سكاي سبورتس" للإحصائيات إن واحدا و عشرين  هدفًا من أصل خمسين  جاءت أمام الفرق الست الكبرى في البريمرليج، حيث سجل ستة  أمام ليفربول، وخمسة  ضد آرسنال، وثلاثة  في مرمى مانشستر سيتي، ثلاثة  أمام مانشستر يونايتد، اثنين  ضد تشيلسي، واثنين  أمام توتنهام.

كين يلمع 

سجل هاري كين، ثلاثة أهداف "هاتريك"، قاد بها فريقه توتنهام هوتسبير، لاستعادة نغمة الانتصارات، في البريميرليج، على حساب بيرنلي، خلال اللقاء الذي أقيم مساء السبت، على ملعب "تيرف مور"، ضمن الجولة الـتاسعة عشر  من المسابقة.

جاءت ثلاثية كين  ( احداهما من ركلة جزاء) ، ليرفع بها محصلته التهديفية في المسابقة، هذا الموسم، لـخمس عشرة  هدفا، يتساوى بها مع نجم ليفربول، المصري محمد صلاح، في صدارة الهدافين

وساهم الفوز في عودة الفريق اللندني، لدرب الانتصارات، بعد الخسارة القاسية في الجولة الماضية، برباعية مقابل هدف أمام مانشستر سيتي.

وارتفع رصيد "السبيرز" للنقطة اربعة و ثلاثين ، ليرتقي للمركز الخامس، ويدخل مجددا في دائرة المنافسة، على المربع الذهبي، حيث لا يفصله عن المركز الرابع، الذي يحتله ليفربول، سوى نقطة وحيدة.

الصن:

قطار بلا توقف  

واصل فريق مانشستر سيتي  سلسلة انتصاراته بالبريمييرليج التي وصلت إلى سبعة عشر  انتصارًا على التوالي، بعد فوزه اليوم السبت على بورنموث بأربعة أهداف نظيفة في الجولة الـتاسعة عشر  من الدوري الإنجليزي.

مانشستر سيتي أصبح أول فريق يصل إلى مائة  هدف في الدوري في عام واحد، منذ أن فعلها ليفربول عام الف و تسعمائة و تسعة و ثمانين  وسجل مائة و6 أهداف.

من جانب آخر حصد مانشستر سيتي فوزه الثامن عشر في البريمييرليج من أصل تسعة عشر  مباراة، وهو نفس عدد الانتصارات التي حققها مانشستر يونايتد في موسم 2017/2016 بالكامل حيث فاز في ثمانية عشر مباراة من أصل ثمانية و ثلاثين  مباراة.

مان يونايتد يهدر في ليستر 

أهدر مانشستر يونايتد فوزا كان في متناول اليد، حيث تعادل في الرمق الأخير من المباراة، مع مضيفه ليستر سيتي بهدفين لكل ، مساء  السبت، على ملعب "كينج باور"، في ختام الجولة من الدوري الإنجليزي الممتاز. 

وتقدم ليستر أولا عبر جيمي فاردي ، قبل أن يسجل خوان ماتا هدفين للضيوف،  خلال عشرين دقيقة.

ولعب ليستر منقوصًا، قبل ثلث ساعة على النهاية ، بعد طرد لاعبه، داني أمارتي، إلا أن ذلك لم يمنعه من إحراز هدف التعادل، عبر هاري ماجواير، في الدقيقة الخامسة من الوقت الاضافي.

وارتفع رصيد مانشستر يونايتد بهذا التعادل، إلى اثنين و اربعين  نقطة في المركز الثاني، بفارق ثلاث عشر  نقطة عن المتصدر مانشستر سيتي، أما ليستر فرفع رصيده إلى سبعة عشرين  نقطة، في المركز الثامن.

ايطاليا:

كورييرا ديلا سبورت- روما:

يوفي يقهر روما 

أبقى يوفنتوس على فارق النقطة الواحدة، مع نابولي، متصدر ترتيب الدوري الإيطالي، وذلك بعد الفوز في قمة الجولة الثامنة عشرة، على حساب روما بهدف دون رد عن طريق المدافع المغربي المهدي بنعطية.

وأصبح رصيد يوفنتوس اربعة و اربعين  نقطة في المركز الثاني، فيما تجمد رصيد روما عند ثماني و ثلاثين نقطة  في المركز الرابع.

نابولي يواصل 

واصل نابولي تشبثه بصدارة الدوري الإيطالي بفوزه الصعب  على ضيفه سامبدوريا بثلاثة اهداف لهدفين  على ملعب "سان باولو.

وبذلك، رفع نابولي رصيده لـ45 نقطة في مقدمة جدول الترتيب، فيما بقي لسامبدوريا سبعة و عشرين  نقطة في المرتبة السادسة.

أحرز أهداف نابولي كل من ألان ماركيز لوريرو ، ولورينزو إنسيني ، وماريك هامسيك  فيما سجل للضيوف جاستون راميريز  وفابيو كوالياريلا من ركلة جزاء.

وطرد ظهير نابولي، البرتغالي ماريو روي، في آخر ربع ساعة تقريبا من اللقاء بعد حصوله على الإنذار الثاني.

وفشل إنتر ميلان في تحقيق الفوز للجولة الثانية تواليا بعد سقوطه أمام مضيفه ساسولو بهدف نظيف أحرزه دييجو فالتشينيلي على ملعب "تريكولوري".

وبذلك، خسر النيراتزوري فرصة استعادة الوصافة، ولو مؤقتا، بعدما توقف رصيده عند اربعين  نقطة، ظل بها في المرتبة الثالثة المهدد بفقدانها أيضا بعد اكتمال باقي المنافسات، فيما أصبح لساسولو عشرين  نقطة في المركز الرابع عشر.

وكان المهاجم الأرجنتيني ماورو إيكاردي قد أضاع فرصة معادلة النتيجة بعدما أهدر ركلة جزاء  تمكن الحارس من التصدي لها.

جواو ماريو

منح نادي إنترميلان  الضوء الأخضر، لرحيل جواو ماريو  لاعب  الفريق خلال فترة الانتقالات الشتوية، التي ستبدأ مع بداية العام الجديد.

وبات إنتر ميلان و   لوتشيانو سباليتي، ليسا في حاجة لخدمات لاعب الوسط البرتغالي جواو ماريو، الذي ربطته تقارير صحفية عديدة بالانتقال إلى عدة أندية، أبرزها فالنسيا الإسباني.

إلا أن راي سبورت ، ذكرت أن البرتغالي البالغ من العمر اربعة و عشرين عاما  عامًا، يفضل الانتقال إلى نادٍ في إنجلترا.

ويُقال أن وكيل أعمال جواو ماريو، يرتبط بعلاقة ممتازة مع مسؤولي نادي تشيلسي الإنجليزي، لذلك فإن ملعب ستامفورد بريدج قد يكون هو الوجهة المحتملة الأقرب للاعب سبورتنج لشبونة السابق.

وكان ماريو قد انضم لإنتر صيف العام الماضي مقابل اربعين مليون  يورو، ورغم شائعات رحيله إلا أن والتر ساباتيني المدير الرياضي لإنتر صرح مؤخرًا أن النادي لا يريد أن يخسر اللاعب.

جازيتا ديلاسبورت ميلانو:

ميلان يواصل الهزائم 

مني فريق ميلان، بالخسارة للمرة الثامنة هذا الموسم، في الدوري الإيطالي حيث سقط وسط جماهيره أمام أتالانتا بهدفين نظيفين على ملعب "سان سيرو" ضمن مافسات الجولة الـثامنة  للمسابقة.

وبهذه النتيجة، رفع أتالانتا رصيده لـسبعة و عشرين  نقطة وضعته مؤقتا في المرتبة السابعة، فيما تراجع ميلان للمركز الحادي عشر بـاربعة و عشرين  نقطة.

استهل لاعب الوسط برايان كريستانتي النتيجة لصالح الضيوف ، قبل أن يضاعفها السلوفيني البديل يوسيب إيليتشيتش.

هامسيك الهداف 

انفرد قائد نابولي السلوفاكي مارك هامسيك، السبت، بلقب الهداف التاريخي للفريق برصيد مائة و ست عششرة  هدفا، بعدما تخطى رقم الأرجنتيني دييجو أرماندو مارادونا.

وكان هامسيك عادل الأسبوع الماضي رقم مارادونا بهدف في مرمى تورينو، ودخل الآن تاريخ نابولي كهداف الفريق عبر العصور بعد التسجيل في مرمى سامبدوريا.

وحول الدولي السلوفاكي تمريرة من البلجيكي ميرتينز داخل المرمى.

وانضم هامسيك لنابولي في الفين و سبعة قادما من بريشيا، وبدأ سجله التهديفي في الخامس عشر من  أغسطس من ذلك العام بهدف في مرمى تشيزينا بكأس إيطاليا.

ومنذ ذلك الحين سجل هامسيك ستة و تسعين  هدفا مع نابولي في الدوري الإيطالي، واربعة  في الكأس وخمسة عشر  في المسابقات الأوروبية.

ويحتل مارادونا حاليا المركز الثاني في سجل هدافي نابولي بـمائة و خمس عشر  هدفا سجلها بين عام اربع و ثمانين  وواحد و تسعين  يليه الايطالي أتيلا سالسترو الذي أحرز مائة و ثمانية  أهداف بين عام ستة و عشرين  وسبعة و ثلاثين.

ويأتي في المركز الرابع الأوروجواياني إدينسون كافاني بـمائة و اربعة  أهداف بين الفين و عشرة  وثلاثة عشر.

0

إعلان

التعليقات