شاهد كل المباريات

إعلان

سيميوني: دائما ما تكون هناك مخاطرة بكل شئ مع نتيجة 1-0

سيميوني

سيميوني

أوضح الأرجنتيني دييجو سيميوني، مدرب أتلتيكو مدريد، عقب فوز فريقه على مضيفه إيبار بهدف نظيف، أنه "مع نتيجة 1-0 فهناك دائما مخاطرة بكل شئ"، مؤكدا أنه اختار "الدفاع الجيد" وإغلاق مناطقه في الشوط الثاني، لأن "طاقة" لاعبيه لم تكن مثل الشوط الأول.

وقال سيميوني في المؤتمر الصحفي عقب الفوز في ملعب إيبورا إن "الشوط الأول كان جيدا للغاية، والفريق سجل الهدف. كانت هناك فرص لإنهائه بأكثر من هدف. وما حدث في الشوط الثاني حين تواجه فريقا صعبا بهذه الطريقة وصعب مثل إيبار، وخصوصا في أرضه، فهو خطر كبير".

وتابع "مرت الدقائق واستمر إيبار في التحسن. لجأنا للدفاع لأننا رأينا أن طاقة اللاعبين لم تكن مثل الشوط الأول. اخترنا أن ندافع جيدا وأن نغلق مناطقنا، لنر إن كانت ستكون هناك فرصة، مثل تلك التي سنحت لجريزمان".

وأكد المدرب الأرجنتيني "دائما ما تكون هناك مخاطرة بكل شئ مع نتيجة 1-0. إنها نتيجة قريبة للغاية"، مشددا على أن إيبار "قدم مباراة جيدة في الشوط الثاني".

وعن مهاجمه الفرنسي كيفن جاميرو الذي سجل هدف اللقاء الوحيد، أوضح سيميوني أنه "لاعب مهم للغاية ويتميز بالسرعة الكبيرة في الأمتار الأخيرة. أعتقد أن وصول (دييجو) كوستا وفيتولو يحفز المجموعة وهذا مفيد للفريق بسبب هذه المنافسة".

وسُئل سيميوني عن هزيمة جاره ريال مدريد في عقر داره من فياريال بهدف نظيف أيضا وما يعنيه ذلك من ابتعاده عن المنافسة على لقب الليجا، وأجاب "صراحة، نحن لا نفكر في ذلك. نحن نفكر في أنفسنا، وفي مباراة الكأس يوم الأربعاء (أمام إشبيلية)، وألا نخرج عن الخط الذي نسير فيه، لأن أي شئ آخر لا يهمنا في الواقع". 

0

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

إعلان

التعليقات