شاهد كل المباريات

إعلان

بالفيديو.. برشلونة الذي لا يقهر يتوج نفسه بطلا لليجا للمرة الـ25

برشلونة ، ميسي

برشلونة

أثبت برشلونة أنه ملك كرة القدم الإسبانية في العقد الأخير، بعدما توج بلقب الدوري الإسباني لكرة القدم للمرة الخامسة والعشرين في تاريخه، والسابعة في النسخ العشر الأخيرة للمسابقة، عقب فوزه الكبير 4 / 2 على مضيفه ديبورتيفو لاكورونيا اليوم الأحد في المرحلة الخامسة والثلاثين للبطولة.

وارتفع رصيد برشلونة إلى 86 نقطة في الصدارة بفارق 11 نقطة أمام أقرب ملاحقيه أتلتيكو مدريد، ليستعيد لقب المسابقة الذي غاب عنه في الموسم الماضي لمصلحة منافسه العتيد ريال مدريد، قبل ثلاث مراحل على انتهاء البطولة.

في المقابل، تأكد هبوط ديبورتيفو لدوري الدرجة الثانية برفقة ملقه ولاس بالماس، بعدما توقف رصيده عند 28 نقطة في المركز الثامن عشر (الثالث من القاع).

رغم الخسارة، قدم ديبورتيفو أفضل عروضه هذا الموسم في المسابقة، حيث كان ندا حقيقيا لبرشلونة خاصة في الشوط الثاني للمباراة، وكان بإمكان لاعبيه تسجيل أكثر من هدفين لولا سوء الحظ الذي لازمهم في الكثير من الأحيان، لتحسم خبرة لاعبي برشلونة النقاط الثلاث لمصلحتهم في النهاية.

افتتح البرازيلي فيليب كوتينيو التسجيل لبرشلونة في الدقيقة السابعة، قبل أن يضيف الساحر الأرجنتيني ليونيل ميسي الهدف الثاني في الدقيقة 38 من صناعة النجم الأوروجواياني لويس سواريز.

استغل ديبورتيفو حالة الهدوء التي انتابت لاعبي برشلونة، ليسجل لاعباه لوكاس بيريز وإيمري كولاك هدفين في الدقيقتين 40 و64.

في الدقائق الأخيرة، تقمص ميسي دور البطولة بعدما أحرز الهدفين الثالث والرابع لبرشلونة في الدقيقتين 82 و85 من صناعة سواريز أيضا، ليحكم قبضته على صدارة هدافي المسابقة برصيد 32 هدفا، بفارق ثمانية أهداف أمام أقرب ملاحقيه منافسه التقليدي كريستيانو رونالدو نجم ريال مدريد.

وبذلك، توج الفريق الكتالونى بالثنائية المحلية "الدوري الإسباني وكأس الملك" فى موسم واحد للمرة الثامنة في تاريخه، ليعزز رقمه القياسي كأكثر الفرق تحقيقا لهذا الإنجاز، متفوقا بفارق ثلاث مرات على أقرب ملاحقيه أتلتيك بلباو، وأربع مرات على غريمه ريال مدريد.

اقام لاعبو ديبورتيفو ممرا شرفيًا للاعبي برشلونة، قبل المباراة، احتفالا بتتويج الفريق الضيف ببطولة كأس ملك إسبانيا يوم السبت الماضي على حساب أشبيلية.

بدأت المباراة بهجوم من جانب برشلونة، الذي ترجم سيطرته على مجريات اللقاء بهدف لكوتينيو في الدقيقة السابعة،عندما مرر ميسي الكرة إلى عثمان ديمبيلي، الذي أرسل تمريرة عرضية زاحفة من داخل منطقة الجزاء، للاعب البرازيلي، الخالي من الرقابة، الذي سدد مباشرة على يمين روبن مارتينيز حارس مرمى ديبورتيفو، الذي حاول إبعاد الكرة دون جدوى لتعانق شباكه.

بمرور الوقت بدأ ديبورتيفو الدخول لأجواء المباراة، حيث طالب لاعبوه بالحصول على ركلة جزاء في الدقيقة 12، لكن حكم المباراة أشار باستمرار اللعب، قبل أن يسجل لاعبه لوكاس بيريز هدفا في الدقيقة 17، غير أنه سرعان ما تم إلغائه بداعي التسلل.

استشعر برشلونة الحرج، وعاد لاعبوه للهجوم مجددا، حيث سدد إيفان راكيتيتش من خارج المنطقة في الدقيقة 22، لكن الكرة خرجت إلى ركلة مرمى.

في المقابل، سدد بورخا فالي لاعب ديبورتيفو من خارج المنطقة في الدقيقة 27، لكنها علت العارضة بقليل، ليرد برشلونة بهجمة سريعة انتهت بضربة رأس من ميسي مرت بجوار القائم الأيمن.

حصل برشلونة على ركلة حرة في الدقيقة 30 نفذها ميسي، الذي وضع الكرة ببراعة على يمين مارتينيز، الذي أبعد الكرة بصعوبة بالغة إلى ركلة ركنية لم تسفر عن شيء.

عاد كوتينيو للتسديد مرة أخرى، حيث أطلق تصويبة من خارج المنطقة في الدقيقة 31، غير أن الكرة مرت بجوار القائم الأيسر مباشرة، ليرد إيمري كولاك بتسديدة من خارج المنطقة بعدها بدقيقة واحدة، مرت بعيدة عن المرمى.

أضاع بورخا فالي فرصة مؤكدة للتعادل في الدقيقة 32، حيث تابع تمريرة عرضية من الناحية اليمنى، ليسدد وهو على بعد خطوات قليلة من المرمى، لكن الكرة مرت بغرابة شديد بجانب القائم الأيمن.

حاول ديبورتيفو استغلال التمركز الخاطيء لدفاع لبرشلونة، حيث أهدر فابيان شار فرصة أخرى لأصحاب الأرض في الدقيقة 35، حينما تلقى تمريرة عرضية من الناحية اليمنى ليسدد ضربة رأس ولكنها علت العارضة بقليل.

على عكس سير اللعب، أضاف ميسي الهدف الثاني لبرشلونة في الدقيق 38، عندما تابع الساحر الأرجنتيني تمريرة عرضية من سواريز، ليسدد مباشرة من الناحية اليسرى لمنطقة المنطقة، واضعا الكرة على يمين مارتينيز، وتعانق الكرة الشباك.

لم يهنأ برشلونة بفارق الهدفين كثيرا، بعدما قلص لوكاس بيريز الفارق في الدقيقة 40،عندما تلقى بيريز تمريرة عرضية من الناحية اليسرى لمنطقة الجزاء، ليسدد مباشرة تصويبة زاحفة على يمين مارك أندريه تير شتيجن حارس مرمى برشلونة، الذي اكتفى للنظر للكرة وهي تعانق شباكه، لينتهي الشوط الأول بتقدم برشلونة بهدفين لهدف.

واصل برشلونة نشاطه الهجومي مع بداية الشوط الثاني، وأهدر ميسي فرصة مؤكدة في الدقيقة 50، بعدما تلقى تمريرة بينية من سواريز انفرد على إثرها بالمرمى، لكنه سددها دون تركيز، لتصطدم الكرة في جسد حارس ديبورتيفو، الذي خرج من مرماه لملاقاته.

أضاع ميسي فرصة أخرى في الدقيقة 52، حيث تبادل الكرة مع كوتينيو، لينفرد مرة أخرى بالمرمى، لكنه وضع الكرة بغرابة شديد بجوار القائم الأيسر.

في المقابل، اضاع لوكاس بيريز فرصة أخرى لديبورتيفو في الدقيقة 56، حيث تلقى تمريرة أمامية لينفرد بالمرمى ويسدد مباشرة من داخل المنطقة، لكنه وضع الكرة في منتصف المرمى ليمسكها تير شتيجن بثبات.

كاد صامويل أومتيتي أن يضاعف النتيجة في الدقيقة 62، حيث تابع ركلة ركنية من الناحية اليمنى ليسدد ضربة رأس، لكن الكرة مرت فوق العارضة مباشرة.

جاء العقاب سريعا من ديبورتيفو على ضياع فرصة أومتيتي، حيث أضاف كولاك الهدف الثاني لأصحاب الأرض في الدقيقة 64.

تلقى فالي تمريرة أمامية لينطلق بالكرة من الناحية اليمنى، ويمرر كرة عرضية زاحفة إلى سيلسو بورجيس، الذي مررها من الناحية اليسرى لمنطقة الجزاء مباشرة لكولاك، الخالي من الرقابة، ليسدد دون مضايقة من أحد على يسار تير شتيجن وتحتضن الكرة الشباك.

دفع إرنستو فالفيردي مدرب برشلونة بتبديله الأول في الدقيقة 69 بنزول دينيس سواريز بدلا من ديمبيلي.

شدد ديبورتيفو من هجماته بمرور الوقت، ليحاصر لاعبوه نجوم برشلونة في منتصف ملعبهم، وأهدر فابيان شار فرصة أخرى في الدقيقة 71، حيث سدد ضربة رأس من متابعة لتمريرة عرضية من اليمين، لكن تير شتيجن كان لها بالمرصاد.

أهدر سواريز فرصة أكيدة لبرشلونة في الدقيقة 73، حيث تلقى تمريرة من ميسي داخل المنطقة، ليراوغ الدفاع بمهارة ولكنه وضع الكرة في الشباك من الخارج.

أجرى برشلونة تبديله الثاني في الدقيقة 74 بنزول باولينيو بدلا من كوتينيو، قبل أن يضيع ميسي فرصة أخرى في الدقيقة 80، حينما انطلق بالكرة من منتصف الملعب قبل أن يسدد من داخل المنطقة، لكن الكرة اصطدمت في الدفاع.

عاد برشلونة لنشاطه الهجومي من جديد، وأضاع سواريز فرصة محققة في الدقيقة 81، حيث تلقى تمريرة بينية ماكرة من ميسي انفرد على إثرها بالمرمى، ولكنه سدد الكرة برعونة ليمسكها حارس ديبورتيفو.

جاءت الدقيقة 82 لتشهد الهدف الثالث لبرشلونة عن طريق ميسي،عندما تمريرة من دينيس سواريز داخل المنطقة، ليمرر الكرة للويس سواريز، الذي أعاد الكرة إليه مجددا، ويسدد نجم منتخب التانجو بهدوء داخل المرمى.

أجرى ديبورتيفو تبديله الأول بنزول سولي مونتاري بدلا من جوييرمي دوس سانتوس في الدقيقة 83.

استغل برشلونة حالة الانهيار التي عانى منها دفاع ديبورتيفو، ليضيف ميسي الهدف الرابع في الدقيقة 85، عندما تلقى تمريرة من داخل المنطقة عن طريق لويس سواريز، لينفرد بالمرمى، ويضع الكرة بمهارة داخل الشباك.

أجرى برشلونة تبديله الثالث (الأخير) بنزول أندرياس إنييستا بدلا من راكيتيتش.

لقي إنييستا، الذي أعلن مؤخرا انتهاء مسيرته الطويلة مع برشلونة، تحية خاصة من جماهير ديبورتيفو التي احتشدت في المدرجات، واطلق حكم المباراة صافرة النهاية معلنا فوز برشلونة بأربعة أهداف لهدفين.

لمشاهدة أهداف المباراة.. اضغط هنا

0

إعلان

التعليقات