شاهد كل المباريات

إعلان

يوفنتوس يحسم ديربي تورينو ويصعد لصدارة الدوري مؤقتاً

يوفنتوس

يوفنتوس

صعد فريق يوفنتوس إلى صدارة الدوري الإيطالي لكرة القدم مؤقتا عبر الفوز على مضيفه تورينو 1 / صفر في مباراة الديربي التي جمعت بينهما اليوم الأحد ضمن المرحلة الخامسة والعشرين للمسابقة.

ويدين يوفنتوس بالفضل في هذا الفوز للاعبه البرازيلي أليكس ساندرو الذي سجل هدف الحسم في الدقيقة 33.

وتصدر يوفنتوس ترتيب الدوري الإيطالي مؤقتا برصيد 65 نقطة بفارق نقطتين فقط عن أقرب ملاحقيه نابولي الذي يلتقي في وقت لاحق اليوم مع ضيفه سبال.

وتوقف رصيد تورينو عند 36 نقطة ليبقى في المركز التاسع.

وحقق يوفنتوس حامل اللقب في المواسم الستة الأخيرة فوزه التاسع على التوالي والحادي والعشرين له هذا الموسم مقابل تعادلين وهزيمتين.

وبدأت المباراة بمحاولات هجومية ليوفنتوس بحثا عن تسجيل هدف مبكر يقربه من الفوز.

وتعرض الأرجنتيني جونزالو هيجواين مهاجم يوفنتوس للإصابة في الدقيقة الثالثة بعد التحامه مع سالفاتوري سيريجو حارس تورينو، لكنه عاد لاستكمال المباراة بعد تلقيه العلاج.

وعلى عكس سير اللعب كاد تورينو أن يتقدم بهدف مباغت في الدقيقة التاسعة من هجمة سريعة ولكن فوسيتش تشيزني حارس يوفنتوس خرج من مرماه في الوقت المناسب وأنقذ الموقف.

ولم يستطع هيجواين استكمال المباراة ليغادر الملعب بعد مرور ربع ساعة ويشارك فيديريكو بيرنارديسكي بدلا منه.

وكاد البرازيلي دوجلاس كوستا أن يتقدم بهدف ليوفنتوس في الدقيقة 20 عبر تسديدة زاحفة من داخل منطقة الجزاء ولكن دفاع تورينو والحارس سالفاتوري أنقذوا الموقف ببراعة.

ورد تورينو بهجمة خطيرة انتهت عند اندريا بيلوتي أمام المرمى ليسدد من لمسة واحدة لكن الكرة مرت مباشرة بجوار القائم.

وكان لورينزو دي سيلفيستري قريبا جدا من تسجيل هدف السبق لتورينو في الدقيقة 29 من ضربة رأس رائعة مستغلا عرضية متقنة من فالكي ولكن تشيزني وقف له بالمرصاد.

وأنقذ سالفاتوري مرمى تورينو من هدف مؤكد في الدقيقة 31 وتصدى ببراعة لضربة حرة نفذها ميراليم بيانيتش.

وجاءت الدقيقة 33 لتشهد هدف التقدم ليوفنتوس بواسطة اليكس ساندرو بعد مجهود رائع من البديل بيرنارديسكي في الناحية اليمنى.

ومرت الدقائق العشر الأخيرة وسط تبادل للهجمات من جانب الفريقين لكن دون أن ينجح أي منهما في هز الشباك لينتهي الشوط الأول بتقدم يوفنتوس بهدف دون رد.

ومرت أول ربع ساعة من الشوط الثاني دون أي خطورة على المرميين ولكن الأفضلية كانت من نصيب يوفنتوس.

ولاحت فرصة خطيرة لتورينو في الدقيقة 68 بواسطة مباي نيانج الذي تسلم الكرة على حدود منطقة الجزاء وسدد كرة قوية لكنها مرت مباشرة بجوار القائم.

ورد يوفنتوس بهجمة سريعة انتهت عند البديل الأرجنتيني باولو ديبالا أمام المرمى مباشرة لكنه تسرع في التسديد لتصل الكرة سهلة إلى أحضان سالفاتوري.

وكان بمقدور فالكي أن يدرك التعادل لتورينو قبل عشر دقائق من النهاية عبر تسديدة قوية من على خط منطقة الجزاء ولكن تشيزني وقف له بالمرصاد.

ولم يحدث أي جديد خلال الدقائق الأخيرة لينتهي اللقاء بفوز يوفنتوس بهدف أليكس ساندرو.

0

إعلان

التعليقات

`41

وجاء الهدف بعد عرضية من روديجيز داخل منطقة الجزاء إرتقى لها ياري مينا وقابلها برأسه في شباك بولندا