شاهد كل المباريات

إعلان

تقرير.. الصحافة الإسبانية تتحدث عن.. توحش أتلتيكو وافتقاد رونالدو بعد السوبر الأوروبي

أتليتكو مدريد

أتليتكو مدريد

سحق أتليتكو مدريد منافسه ريال مدريد برباعية مقابل هدفين خلال المباراة التي جمعتهما مساء أمس في بطولة السوبر الأوروبي.

ريال مدريد دخل المباراة باعتباره حامل لقب دوري أبطال أوروبيا بينما تُوج أتليتكو مدريد بلقب الدوري الأوروبي.

افتتح أهداف المباراة اللاعب دييجو كوستا نجم أتليتكو مدريد ثم تعادل كريم بنزيما قبل أن يتقدم سيرجو راموس للملكي بالهدف الثاني، وقبل نهاية المباراة بربع ساعة سجل كوستا الهدف الثاني له والتعادل لفريقه ليلجأ الفريقين للوقت الإضافي وتمكن ثنائي الروخيبلانكوس ساؤول وكوكي من إنهاء المباراة لصالحهم بعد تسجيل الهدفين الثالث والرابع.

أتليتكو مدريد لم يفز مطلقًا في أي مباراة نهائية أوروبية ضد منافسيه المحليين حيث خسر نهائيات دوري أبطال أوروبا في 2014 و 2016.

ونستعرض خلال التقرير التالي أبرز عناوين الصحف العالمية عن اللقاء إلى جانب ابرز التعليقات من جانب اللاعبين:

صحيفة ماركا

ريال مدريد يخسر نهائي قاري للمرة الأولى منذ 18 عامًا

وأوضحت الصحيفة الإسبانية أن دييجو سيميوني أول مدرب يتمكن من هزيمة ريال مدريد للمرة الأولى في نهائي قاري منذ 18 عامًا.

وتابعت ماركا مشيرة إلى أن لوبتيجي خسر أول مباراة رسمية له على أيدي اللاعبين الذين اعتاد على تدريبهم مضيفة أن الثلاثي كوستا وكوكي وساوؤل كانوا تحت قيادة لوبتيجي مع لاروخا حتى يونيو الماضي قبل إقالته من تدريب المنتخب وتوليه مهام الإدارة الفنية لريال مدريد.

صحيفة موندو ديبورتيفو

عودة متوحشة لأتليتكو مدريد

تحدث موندو عن عودة أتليتكو مدريد من الخسارة أمام ريال مدريد، مشيرة إلى أن شبح الخسارة أمام الميرنجي في نهائي دوري أبطال أوروبا 2016 بعد التعادل الإيجابي كان يداعب اللاعبين.

ووصفت عودة اللاعبين من الخسارة وتحويل التأخر للتعادل ثم الفوز برباعية بـ"ألمُوحش" لافتة إلى أن هذا دليل عن أن الفريق الإسباني نجح في إثبات ذاته مرة أخرى ولم يتوقف عن الإيمان بنفسه لحظة واحدة.

وقالت موندو، "القصة كُتبت في تالين في كأس السوبر الأوروبي، فاز بها أتليتكو والتي بدأت بشكل جيد ورأي الجميع كيف عاد مدريد ليخسر كل شيء تقريبا مع عشر دقائق متبقية قبل نهاية المباراة".

تقرير اخر في نفس الصحيفة اشارت خلاله إلى أن دفاع ريال مدريد ينزف الدماء ويعطي إنذارًا مبكرًا لما سيكون عليه الفريق خلال الفترة المقبلة، كما لفت إلى ضرورة استغلال الأيام القليلة المتبقية لتدعيم خط الدفاع قبل غلق نافذة الانتقالات الصيفية.

صحيفة آس

أتليتكو يُبكي ريال مدريد ولاعبيه

وأكدت آس الإسبانية أن فوز أتليتكو مدريد ببطولة السوبر الأوروبي قبل بداية الموسم الجديد سيعزز من قوة الروخيبلانكوس في الليجا.

وأشارت إلى تألق دييجو كوستا خلال المباراة خاصة وأنه كان مفتاح فوز أتليتكو بالمباراة.

وأوضحت آس أن سيميوني تغلب في النهاية على آلامه التي عاني منها طوال السنوات الماضية خاصة في النهائيات خاصة 2016 أمام ريال مدريد في نهائي دوري أبطال اوروبا.

ماذا قال لاعبو ريال مدريد عقب الخسارة؟

مارسيلو

قال مارسيلو ظهير أيسر ريال مدريد، "لست مسئولًا عن الانتقالات ولكن لدينا فريق جيد".

وأضاف، "لن أقدم أعذار ولكن يتعين علينا التغيير الآن حتى نتمكن من البدء بشكل جيد في الدوري الإسباني".

وأكمل، "إنه أمر محزن وصعب للغاية لكن علينا التغيير لأن الموسم على وشك البدء، ونحن بدأنا ارتكاب الأخطاء".

كاسيميرو

لاعب وسط ريال مدريد قال، "بالطبع افتقدنا كريستيانو رونالدو،لا يمكننا الاختباء من هذه الحقيقة أي فريق في العالم سيشتاق له".

وأضاف، "لقد تألمنا بعد خسارة اللقب لكن هذه ليست سوى البداية لدينا ثقة كاملة في مدربنا".

وتابع، "إن تقديم الأعذار ليس هو صورة نادي ريال مدريد هنا نفوز معا ونخسر معا".

لوبتيجي

قال مدرب ريال مدريد، "تنازلنا عن أربعة أهداف ونحن بحاجة إلى تحسين ذلكط.

وأضاف، "في بداية الوقت الإضافي بدأنا بشكل جيد ولعبنا بشكل أفضل لكنهم استغلوا أخطائنا وأصبحنا الأمر أكثر صعوبة بالنسبة لنا وانتهى بنا الأمر بالخسارة.

وواصل، "سنعمل على كل شيء ليس فقط الأخطاء الصغيرة ولكن في كل جانب من جوانب الفريق، نحن لا نرغب في ارتكاب الأخطاء ولكننا بحاجة إلى تحسين كل شيء".

واختتم، "أنا حزين للخسارة ومن الطبيعي أن أشعر بالإحباط غدًا سيكون علينا أن نستيقظ ونستعد لبطولة الدوري الإسباني "الليجا".

ماذا قال لاعبو أتليتكو مدريد عقب الفوز؟

سيميوني

دييجو سيميوني مدرب مدرب أتليتكو مدريد قال، "خسرنا بعض المباريات النهائية مسبقًا لقد حان الوقت للاستمتاع"

وأضاف، "اليوم علينا أن نستمتع دون أدنى شك لأنه عندما يكون علينا أن نخسر نعاني، نبكي، نغضب، ونغلق على أنفسنا".

وتابع، "من الغد حتى الليل سنبدأ بالتفكير في الليجا إنه موسم صعب للغاية".

واكمل، "استطعنا تحقيق نتيجة إيجابية في نهائي أوروبي، هذه المرة كانت تفاصيل المباراة إلى جانبنا".

واختتم، "ريال مدريد منافس مهم لديه تاريخ عظيم لا سيما في أوروبا".

جريزمان

أنطوان جريزمان مهاجم أتليتكو مدريد قال، "لقد تأكدت تمامًا أنني لم أكن مخطئًا" في إشارة لبقائه في صفوف الروخيبلانكوس ورفض الاستجابة لعرض برشلونة.

وأضاف اللاعب الفرنسي، "بقيت لأنه كان هناك تطوير وفكر جديد في الفريق، لدي ثقة في هذا النادي وفي سيميوني".

وتابع،"اليوم رأيت أني لم أكن مخطئا، الآن ما زال أمامنا الكثير من العمل للقيام به وعلينا أن نستمر".

وواصل، "لقد بذلنا الكثير من الجهد  وعلينا أن نستمر على هذا النحو ، لأننا فريق كبير".

0

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

إعلان

التعليقات