شاهد كل المباريات

إعلان

فالكاو ، موناكو ، بروسيا دورتموند

من مباراة دورتموند وموناكو

المدير العام لنادي بروسيا دورتموند، هانز يواكيم فاتسكه، أنه فكر في امكانية الانسحاب من بطولة دوري أبطال أوروبا عقب الهجوم الذي تعرضت له حافلة الفريق في طريقها من الفندق لملعب "سيجنال ايدونا بارك" لمواجهة موناكو الفرنسي في ذهاب ربع نهائي الثلاثاء الماضي.

في تصريحات لمجلة (دير شبيجل) قال فاتسكه إنه فكر للحظة في الانسحاب من البطولة، لكنه استبعد هذا لاحقا لكي لا يعتبر "نصرا" لمنفذي الهجوم.

وانفجرت ثلاث عبوات ناسفة لدى مرور حافلة الفريق الألماني بينما كانت في طريقها من الفندق للملعب لخوض المباراة التي تقرر تأجيلها إلى اليوم اللاحق (الأربعاء).

وانتقد المدير الفني لبروسيا دورتموند توماس توخيل بشدة إقامة المباراة بعد الهجوم بيوم سواء قبل اللقاء أو بعد هزيمة الفريق الألماني 2-3 اعتبارا أن لاعبيه كان لا يزالون تحت أثر الصدمة.

وبحسب فاتسكه، الذي تحدث هاتفيا بعد الهجوم مع المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، لم يتم إجبار أي لاعب على اللعب.

وأكد أن الإدارة تناولت المسألة مع الفريق وأوضحت لهم أنهم سواء أرادوا اللعب أم لا، فسيحظى الفريق بدعم النادي كاملا.

وتحقق الشرطة الألمانية في رسالة الكترونية تلقتها مجلة (دير تاجشبيجل) الألمانية، ذات محتوى راديكالي تتحمل مسئولية هجوم حافلة دورتموند وتهدد بشن هجوم جديد ولكن هذه المرة بمدينة كولونيا.

وعثر في مكان الهجوم على 3 رسائل جهادية تدعي مسئوليتها عنه ولكن بحسب بعض الخبراء الذين حللوا تلك الرسائل لا يتماشى محتواها مع الإرهاب الإسلامي.

فيما يشير أسلوب تلك الرسائل إلى المشجعين المتعصبين التابعين لفريق ليبزيج، الذين من المحتمل أن يكونوا قد نفذوا الهجوم انتقاما لهجمات "مثيري الشغب" التابعين لدورتموند التي وقعت خلال مباراة جمعت بين الفريقين في فبراير الماضي. 

0

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

إعلان

التعليقات