شاهد كل المباريات

إعلان

"لن أعتزل قبل رد الجميل".. إنييستا يرد الهدية لميسي بعد 9 سنوات

ميسي وانييستا

ميسي وانييستا

استعاد الإسباني أندريس إنييستا ذكريات مباراة تشيلسي مع برشلونة عام 2009، بتمريرته الحاسمة إلى زميله ليونيل ميسي، التي أنقذت البرسا من الهزيمة في ستامفورد بريدج، وكأن لسان حال القائد يقول: "لن أعتزل قبل رد الجميل".

برشلونة نجح في الخروج من لندن بنتيجة إيجابية بإحراز هدف خارج الديار منحه التعادل (1-1)، سيساعده في لقاء العودة على ملعب "كامب نو" الشهر المقبل، حيث يكفيه التعادل السلبي من أجل ضمان العبور إلى دور الثمانية من "شامبيونز ليج".

على نفس الملعب قبل تسعة أعوام، قدم ميسي تمريرة لن ينساها أي مشجع لبرشلونة، وهي التي أهلت البرسا إلى المباراة النهائية للبطولة ذاتها في سيناريو قاتل، بعدما أطلق إنييستا تسديدة أسكتت جميع مشجعي تشيلسي في المدرجات وخارجها.

لوحة الرسام هي نفسها التي تجسدت مساء الثلاثاء 20 فبراير بشكل متشابه الي حد غريب، فملعب المباراة هو نفسه "ستامفورد بريدج"، والخصم نفسه، وذات المرمى الأيسر الذي استقبل هدف التعادل، حتى لوحة النتائج تغيرت من (1-0) إلى (1-1) النتيجة النهائية، لكن هذه المرة تبادل الثنائي الأدوار.

"لم يكن من السهل المهاجمة، لكن في النهاية استغللنا هذه اللعبة لخطف هدف مهم"، هكذا صرح إنييستا الذي يتم عامه الـ34 بعد ثلاثة أشهر بعد المباراة، لم يرغب في اعتزال الكرة قبل أن يرد الجميل "فأنا وأنت يا صديقي آخر من تبقى من الجيل التاريخي للبرسا 2009 مع آخرين".

شارة القيادة التي زينت الذراع الأيسر لإنييستا هي التي سيحملها ميسي من بعده ليقود الفريق الكتالوني لاستكمال مسيرة الانتصارات، وهو ما يحدث عادة مع نهاية كل مباراة عند استبدال أندريس صاحب الشعر الأبيض: "في يوم من الأيام سأترك لك الشارة ولن أستعيدها مجددًا".

0

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

إعلان

التعليقات

ادخل الآن assa