شاهد كل المباريات

إعلان

تقرير.. كيف تناولت الصحافة الكتالونية مباراة برشلونة وهدف ميسي في تشيلسي

برشلونة

برشلونة

أبدت الصحافة الكتالونية الرياضية سعادتها بالتعادل الإيجابي لبرشلونة بهدف لمثله في ملعب تشيلسي، ستامفورد بريدج، في ذهاب دور الستة عشر لبطولة دوري أبطال أوروبا، والذي سيمنح الأفضلية للفريق الكتالوني خلال لقاء العودة على أرضه في منتصف مارس القادم.

ونشرت صحيفة (سبورت) الرياضية في غلافها الصادر اليوم عنوانا ضخما "التاريخ يتكرر" ونشرت صورة للأرجنتيني ليونيل ميسي صاحب الهدف وهو يحتفل جنبا إلى جنب مع أندريس إنييستا صاحب التمريرة الحاسمة.

وأشارت إلى أن اللاعبين يكرران ما فعلاه قبل تسع سنوات في نفس المشهد، عندما منح ميسي لـ"الرسام" كرة حاسمة سجل منها هدفا قاد الفريق لنصف النهائي ومن ثم التتويج بنسخة 2009.

واحتفت كذلك بإنهاء "البرغوث" لنحسه أمام تشيلسي وتسجيله في مرماه أخيرا بعد تسع مواجهات.

أما (موندو ديبورتيفو) فوضعت على غلافها هي الأخرى صورة ضخمة لإنييستا وهو يحمل ميسي احتفالا بهدف التعادل الذي جاء (ق75) بعد تقدم "البلوز" أولا عبر البرازيلي ويليان (ق62).

وكتبت الصحيفة في ورقتها الأولى "ميسيازو" أو "موقعة ميسي" في إشارة للهدف الثمين الذي سجله ميسي والذي جاء تكرار لموقعة 2009 التي أسمتها الصحافة الإسبانية "إنييستازو" أو "موقعة إنييستا".

وأشادت بذكاء "الرسام" في خطف الكرة من دفاعات تشيلسي وإهدائها للمهاجم الأرجنتيني القادم من الخلف ليسجل هدفا سيمهد الطريق لبرشلونة نحو المرور لربع النهائي.

أما صحيفة (آس) المدريدية فكتبت في غلافها "برشلونة سيء وهدف لميسي" ومعه صورة احتفالية لهدف التعادل للبرسا، ولكنها ركزت على الغيابات العديدة بصفوف ريال مدريد.

وأشارت إلى أن المدافع الدنماركي أندرياس كريستنسن ارتكب خطأ فادحا في التغطية ليعاقب تشيلسي الذي كان قد سدد كرتين في القائم.

بينما نشرت (ماركا) "إنييستا وميسي ينقذان برشلونة"، مبرزة استغلال الفريق الكتالوني لخطأ فادح من تشيلسي كلفه التعادل رغم تألق لاعبيه وإهدار ويليان لهدفين من تسديدتين في القائم.

أما صحيفة (الموندو) فكتبت "المعجزة الثانية لبرشلونة في ستامفورد بريدج"، مبرزة الدفاع المستميت للبلوز في ملعبهم وداخل منطقتهم والذي وصل لثمانية لاعبين.

فيما نشرت صحيفة (الباييس) "إنييستا يبسط سيطرته في ستامفورد بريدج" بإحيائه حظوظ البرسا في بلوغ ربع النهائي بكرته الحاسمة لميسي.

وستُحسم هوية المتأهل للدور ربع النهائي في مباراة العودة يوم 14 مارس على ملعب كامب نو.

0

إعلان

التعليقات

ادخل الآن assa