شاهد كل المباريات

إعلان

مارسيلو: ليفربول ليس صلاح فقط.. ولا يجب التركيز على لاعب بعينه

مارسيلو

مارسيلو لاعب ريال مدريد

رفض البرازيلي مارسيلو، القائد الثاني في ريال مدريد الإسباني، نغمة أن فريقه هو المرشح الأكبر للفوز بلقب دوري الأبطال أمام ليفربول الإنجليزي في النهائي الذي سيجمعهما مساء السبت المقبل بالعاصمة الأوكرانية كييف، حيث أكد أن ما فعلوه "بات جزءا من الماضي"، وأن "كل شيء وارد الحدوث في النهائي".

وخلال تصريحاته للموقع الرسمي للاتحاد الأوروبي للعبة "يويفا"، رفض النجم البرازيلي الإشارة للفريق الملكي بأنه المرشح الأوفر حظا للفوز باللقب الثالث له على التوالي، والـ12 في تاريخه.

وقال في هذا الصدد "من الجائز حدوث أي شيء في النهائي. الفريق يتدرب جيدا، والجميع مستعد".

وأضاف "لن نغير شيئا مما اعتدنا عليه في التدريبات. الأهم هو بذل أقصى مجهود ممكن في الملعب للخروج وأنت مقتنع أنك أديت ما عليك ونفذت تعليمات المدرب. الهدف هو اللعب بشكل جيد والفوز باللقب".

وأكد أن اللاعبين لا يضعون في أذهانهم أنهم الفريق الوحيد الذي حافظ على لقب البطولة، في ثوبها الجديد، مرتين متتاليتين. "المشاركة في دوري الأبطال حلم لأي لاعب والفوز بها نقطة مضيئة في مسيرته".

وتابع "ما حققناه كان رائعا، ولكنك في كرة القدم تجد نفسك في اختبار كبير كل عام. نريد الفوز بدوري الأبطال هذا العام أيضا والتفكير فقط في الحاضر. ما حققناه بات من الماضي".

كما أبرز اللاعب الدولي أن خطورة فريق ليفربول تكمن في لعبه بشكل جماعي.

وأوضح "كل مباراة لها ظروفها، وليفربول ليس محمد صلاح فقط، فلديهم أيضا فيرمينيو وماني أيضا. لديهم بعض اللاعبين الذين بإمكانهم قلب المباراة، لاسيما في النهائي، وندرك جيدا إلى أنه لا يجب التركيز على لاعب بعينه".

3

إعلان

التعليقات