شاهد كل المباريات

إعلان

مدرب جزائري يبرر خسارة منتخب بلاده بواقعة ما قبل المباراة

رابح سعدان مدرب الجزائر

رابح سعدان مدرب الجزائر

الجزائر (رويترز):

قال المدرب الجزائري عز الدين ايت جودي ان لاعبي منتخب بلاده تأثروا بشكل سلبي بحادث سبق مباراة ضد مصر خسرتها الجزائر 2-صفر في تصفيات كأس العالم 2010  السبت.

وفازت مصر بهدفي عمرو زكي في الدقيقة الثانية وعماد متعب في الوقت المحتسب بدل الضائع للشوط الثاني ليتساوى المنتخبان في نفس رصيد النقاط وفارق الأهداف، وسيقام لقاء فاصل بينهما في السودان يوم الاربعاء المقبل لتحديد المتأهل.

وقال مسؤولون ببعثة منتخب الجزائر في مصر ان الحافلة التي كانت تقل الفريق من مطار القاهرة الى الفندق لدى وصوله للعاصمة المصرية يوم الخميس الماضي تعرضت للرشق بالحجارة من قبل مشجعين مصريين وهو زعم نفته السلطات المصرية فيما طلب الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) من القاهرة قبل المباراة تقديم ضمانات مكتوبة للحفاظ على سلامة المنتخب الجزائري.

وقال أيت جودي مدرب وفاق سطيف الجزائري السابق لرويترز "اعتقد أن ما حدث للمنتخب الجزائري قبل المباراة اثر عليه كثيرا بدليل الهدف المبكر الذي سجله المنتخب المصري في الدقيقة الثانية."

وأضاف آيت جودي "شخصيا كنت اتوقع حدوث ذلك لانه سبق لي وان عشت مثل هذه الظروف مع الفرق التي توليت تدريبها".

من جهة أخرى وجه ايت جودي انتقادات لمدرب الجزائر رابح سعدان لقيامه بإخراج كريم مطمور الظهير الأيمن وإشراك ياسين بزاز بدلا منه وقال "كان من المفترض ان يدفع سعدان بالبديل ياسين بزاز في الخط الامامي عوضا عن الاعتماد عليه كمدافع ايمن حيث لم يوفق في صد هجمات المنتخب المصري من تلك الجهة."

وجاء الهدف الثاني المؤثر لمنتخب مصر بعد كرة عرضية من سيد معوض الظهير الأيسر لأصحاب الأرض قبل أن يرتقي البديل متعب للكرة ويحولها بضربة رأس إلى داخل المرمى.

وأكد أيت جودي الذي درب أيضا فريق شبيبة القبائل ان حظوظ المنتخبين المصري والجزائري متساوية الان والمنتخب الذي سيتحكم اكثر في اعصابه سيحسم المباراة القادمة لصالحه.

وتوقع ايت جودي ان يقدم منتخب مصر بطل افريقيا اداء قويا في المباراة الفاصلة وقال "اعتقد ان المنتخب المصري سيقدم اداء قويا يوم الأربعاء لان لاعبيه يملكون خبرة كبيرة للتعامل مع مثل هذه الوضعيات كما اتوقع ان يتحكم المنتخب الجزائري اكثر في اللعب في المباراة الفاصلة."

من جهته قال مصطفى هدان الذي سبق له الاشراف على الجهاز الفني للمنتخب الجزائري أثناء وجود المدرب الفرنسي جون ميشيل كفالي ان المنتخب الجزائري لعب بشكل أفضل خلال الشوط الثاني بسبب قدرة اللاعبين على استرجاع الثقة في أنفسهم مما مكنهم من خلق فرص خطيرة على مرمى أصحاب الأرض.

وقال وهدان "كرة القدم ليست علوما دقيقة لانها كثيرا ما حملت مفاجئات كبيرة في الدقائق الاخيرة مثما حدث في هذه المباراة عندما أحرز المنتخب المصري هدفا في الوقت بدل الضائع."

وأضاف ان الجزائر لا تزال تحتفظ بكل حظوظها للتأهل لنهائيات كأس العالم العالم المقبل.

0

صانعو الأهداف

عفوا.. لا يوجد صانعو أهداف

الهدافون

عفوا.. لا يوجد هدافون

المباريات القادمة

عفوا.. لا يوجد مباريات قادمة

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

إعلان

التعليقات