شاهد كل المباريات

إعلان

القائمة

كأس العالم روسيا 201814 يونيو - 15 يوليو

قصة مصورة.. حين تبخر الحلم وظهر ميسي وحيدا

ميسي

ميسي

بحلول عامه الـ 31، احتاج النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي لمجد مع منتخب بلاده، ينهي به سنين عجاف ، ظل خلالها يعاني من صعوبة الوصول، رغم النجاح الباهر مع البرسا وقبل أيام منحه الحظ فرصة تكاد تكون أخيرة، حين تأهل منتخب التانجو لدور الـ 16 بشق الأنفس، ولكن النهاية جاءت مبكرة، بعدما أقصاه المنتخب الفرنسي من البطولة، ليقطع الطريق على ميسي في تحقيق المجد مع منتخب بلاده.

الضربة تأتي مبكرا

انطلق مبابي من منطقة جزاء منتخبه بالكرة في كرة مرتدة سريعة توغل بها إلى منطقة جزاء الأرجنتين، وسقط بعد تدخل روخو مدافع المنتخب الأرجنتيني، ليحتسب الحكم ضربة جزاء للمنتخب الفرنسي في الدقيقة 12، نفذها جريزمان ليُعلن عن الهدف الأول للديوك.

دي ماريا يعيد الأمل لميسي

رغم ابتعاده عن مستواه وظهوره الحافت منذ انطلاق المونديال، لكن دي ماريا تمكن في الدقيقة 41، من تسديد كرة صاروخية من مسافة بعيدة عن مرمى المنتخب الفرنسي، لتسكن شباك لوريس، ليُعلن عن هدف التعادل للمنتخب الأرجنتيني.

الأمل يفتح أبوابه في وجه ميسي 

ظن ميسي أن الحلم اقترب، مع حلول الدقيقة 48، حين تحصل المنتخب الأرجنتيني على ركلة حرة عُكست داخل المنطقة وارتدت نحو ميسي الذي استدار وسددها باتجاه المرمى ليلمسها المدافع ميركادو ويغالط الحارس لوريس، ليُعلن عن الهدف الثاني للمنتخب الأرجنتيني.

فرنسا لا تستسلم

عادل المنتخب الفرنسي النتيجة في الدقيقة 58، بعدما لُعبت كرة عرضية مرت من الجميع واتجهت نحو الجهة اليمنى، وجدها الظهير الأيمن بافار وسددها سريعة، لتذهب نحو أقصى الزاوية اليمنى للمرمى الأرجنتيني.

احذر انتفاضة الفرنسيين يا ميسي

حاول المنتخب الأرجنتيني الحفاظ على نتيجة التعادل لأطول فترة ممكنة، لكن منتخب فرنسا استغل صحوته ومع حلول الدقيقة 64، سجل الهدف الثالث بعدما تابع مبابي كرة ماتويدي التي إصطدمت بالدفاع الأرجنتيني ثم راوغ مدافعي الأرجنتين وسدد الكرة بيسراه لتمر من بين يدين حارس الأرجنتين إلى الشباك.

رصاصة الرحمة

استمرارا لمسلسل السيطرة للفرنسيين، واصل الديوك صحوته أمام ميسي ورفاقه، ليعود مبابي ويعزز النتيجة في الدقيقة 68، بعدما حصل على كرة من جيرو، ليضعه في مواجهة الحارس الأرجنتيني ويسدد كرة على يمين أرماني وتسكن الشباك الأرجنتينية.

لا فائدة يا أجويرو

قبل صافرة النهاية حاول المنتخب الأرجنتيني عدم الاستسلام، وسجل أجويرو هدف تقليص الفارق للمنتخب الأرجنتيني بعدما تلقى كرة طويلة من ميسي خلف دفاعات فرنسا قابلها برأسه على يمين لوريس حارس فرنسا، لكنها جاءت قبل ثواني من إطلاق صافرة النهاية نهاية المباراة.

ميسي يقف وحيدا

ظهر ميسي بعد نهاية المباراة، في الملعب وحيدا شاحب اللون، وعلامات الزهول تعلو وجهه، بعدما غادر الجميع، ليظل هو في أرضية الملعب غير مصدق بأنه حلمه ضاع.

0

إعلان

التعليقات