شاهد كل المباريات

تقرير .. حادثة (الأكوادور - المكسيك) المروعة تتصدر مسلسل إصابات ما قبل المونديال

اصابات

الإصابات

كتب - محمد يسري مرشد:

ربما يدفع مونديال البرازيل 2014 ثمن الموسم الملتهب أوروبيا والذى انتهى منذ ايام قليلة وذلك بعد أن سقط أكثر من نجم سواء اثناء الموسم الأوروبي أو قبل ايام من بداية الموسم.

ويرصد يالاكورة خلال التقرير التالي أبرز الغائبين عن المونديال بالإضافة إلى بعض الاسماء التى يحوم حولها الشكوك فى عدم اللحاق.

حادثة ودية

جاء الصدام الذى حديث بين سيجوندو كاستيلو نجم المنتخب الإكوادوري والمكسيكي لويس مونتيس بمباراة المنتخبين ودياً فى صدارة المشاهد المروعة بعد أن تسبب فى قطع باربطة الركبة للأول وكسر مضاعف فى ساق الثانى ليغيبا سوياً عن مونديال البرازيل.

لمشاهدة الصدام المروع اضغط هنا

كسر مونتوليفو

الإيطالي ريكاردو مونتوليفو كان الضحية الثانية للمباريات الودية قبل المونديال ، لاعب وسط ميلان سقط بعد صدام عنيف مع أليكس بيرس بمباراة إيطاليا وأيرالندا التى اقيمت مساء السبت لتثبت الفحوصات إصابته بكسر فى الساق اليسرى وغيابه عن المونديال.

لمشاهدة إصابة  مونتوليفو اضغط هنا

جاهزية النمر

مشاركة فالكاو النجم الكولومبي فى كاس العالم محل شك كبير ليس بسبب حالة اللاعب من الناحية الطبية فحسب ولكن ايضاً لجاهزيته الفنية وذلك بعد ابتعاده 4 أشهر بسبب اصابته بقطع فى الرباط الصليبي.

يحتاج اللاعب الذى يجرى جراحة إعادة بناء الرباط الصليبي من 4:6 أشهر للعودة إلى الملاعب وفى معظم الحالات يفضل الأطباء مشاركة اللاعبين بعد قضاء اقصى مدة (6 أشهر) حتى يكون اللاعب جاهزاً من الناحية الطبية والفنية للمشاركة فى المباريات والتى تأتى هى الأخرى بشكل تدريجي.

ربما يكون وجود فالكاو الأيقونة الكولومبية فى قائمة منتخب بلاده واستمرار وجوده معنوياً أكثر منه فنياً وهو ما المح به بيكرمان المدير الفنى للمنتخب الكولومبي والذى طالب بعدم الضغط على اللاعب .

سواريز يسابق الزمن

ربما تتشابه حالتى فالكاو وسواريز مع الوضع فى الإعتبار أن إصابة الأوروجوائى كانت فى غضروف الركبة وليس فى الرباط الصليبي.

سواريز الذى قدم موسما رائعاً مع ليفربول انهى موسمه مع الريدز بإصابة فى الركبة ليجرى جراحة الغضروف .

وسيكون أمام سواريز نفس تحدي فالكاو وهو : الجاهزية البدنية.

البرتو بان طبيب منتخب اوروجواي اكد على هذه النقطة فى مؤتمر صحفي عقد قبل أربعة ايام  "لا يمكننا استبعاد استعادة لياقته في هذه الفترة ".

كوستا يواجه المصير المجهول

نفس المصير يواجه دييجو كوستا أحد ابرز المهاجمين فى العالم بالموسم الماضى والتى نالت منه الإصابة فى نهاية موسم الروخى بلانكوس الملتهب.

رضخت عزيمة كوستا بالمشاركة فى مواجهة الليجا أمام برشلونة ونهائى الشامبيونزليج أمام قوانين الطبيعة وخرج مبكراً بسبب الإصابة التى لم يتعافى منها حتى الأن.

ويضع المخضرم  ديل بوسكي المدير الفنى للمنتخب الإسباني تجربة اشارك كوستا وهو غير متكمل الشفاء نصب عينيه وعلى الرغم من ضمه للقائمة النهائية إلا أنه لن يشركه إلا وهو لائقاً بنسبة 100% يحسب تصريحاته .

ريبيرى والإصابة الغامضة

اذا كان مصير كوستا مجهولاً فى المشاركة من عدمه مع المنتخب الإسباني فإن فرانك ريبيري نجم المنتخب الفرنسي يعانى من مجهول اخر وهى الإصابة الغامضة.

ويعانى ريبيرى من ألام فى الظهر على الرغم من أن اللاعب قام بجراحة لإزالة ورم دموي في هذه المنطقة فبراير الماضي وغاب لفترات عن بايرن وهى الإصابة التى قد تتسبب فى غيابه عن الديوك.

خروج الكنتارا

تجدد إصابة الإسباني تياجو الكنتارا فى تدريبات بايرن ميونيخ أنهت على أماله فى اللحاق بالمونيدال ليستبعد من القائمة النهائية للماتادور التى أعلن عنها بوسكي مساء السبت.

فان دير فارت إصابة بعد حمي

وفى معسكر المنتخب الهولندي بالبرتغال ، تعرض المخضرم رفائيل فان دير فارت للإصابة فى بتمزق فى عضلة "السمانة" ليتأكد غيابه عن المونديال.

فان دير فارت كان قد اصيب فى بداية المعسكر بالحمي قبل يتعرض للإصابة بتمزق فى عضلة السمانة بعد 48 ساعة من شفائه من الحمي .

ويبقى فى النهاية العدد مرشحاً للزيادة وهو مالايتمناه عشاق كرة القدم.

0

التعليقات