شاهد كل المباريات

إعلان

البرازيل تتوج بكأس "سوبر كلاسيكو" بهدف قاتل في الأرجنتين بالسعودية

البرازيل

البرازيل والأرجنتين

سجل جواو ميراندا هدفا في الوقت القاتل ليقود المنتخب البرازيلي للفوز على نظيره الأرجنتيني 1 / صفر اليوم الثلاثاء، والتتويج بكأس البطولة الرباعية الدولية الودية التي استضافتها السعودية.

وسجل ميراندا هدف المباراة الوحيد في الدقيقة الثالثة من الوقت المحتسب بدلا من الضائع من ضربة رأس متقنة.

كان المنتخب البرازيلي تغلب على نظيره السعودي 2 / صفر يوم الجمعة الماضي، فيما تغلب المنتخب الأرجنتيني على نظيره العراقي 4 / صفر يوم الخميس الماضي.

بدأ المنتخبان المباراة بحذر شديد خوفا من تلقي شباكهما أهداف مبكرة تربك الحسابات، وهو ما أدى إلى انحصار اللعب في وسط الملعب في الخمس دقائق الأولى.

واستحوذ المنتخب البرازيلي على الكرة في أغلب الفترات في العشر دقائق الأولى من المباراة لكن دون تشكيل أي خطورة تذكر علىلمرمى المنتخب الأرجنتيني حيث تراجع لاعبوه لوسط ملعبهم واعتمدوا على شن الهجمات.

وجاءت أولى الفرص الخطيرة في الدقيقة الثامنة من نصيب المنتخب الأرجنتيني عندما سدد جيوفاني لو سيلسو كرة أرضية قوية من خارج منطقة الجزاء مرت بجوار القائم الأيسر لمرمى أليسون حارس المنتخب البرازيلي.

بعد تلك الهجمة فرض المنتخب البرازيلي سيطرته على مجريات اللعب وبادر بشن هجمات متتالية معتمدا على الكرات العرضية من الجانبين لكنها لم تشكل أي خطورة على مرمى المنتخب الأرجنتيني بعدما تراجع لاعبوه لوسط ملعبه للحفاظ على نظافة شباكهم واعتمدوا على شن الهجمات المرتدة.

وانحصر اللعب في وسط الملعب حتى جاءت الدقيقة 23 والتي كادت أن تشهد هدف التقدم للمنتخب البرازيلي عندما تباطأ الحارس أليسون في تمرير الكرة وهو داخل منطقة الست ياردات مما جعل أنخل كوريا لاعب المنتخب الأرجنتيني يضغط عليه وكاد أن يقطع الكرة ويفتتح التسجيل لولا أن أليسون أنقذ الموقف في اللحظة الأخيرة.

وشهدت الدقيقة 28 أخطر فرص اللقاء للمنتخب البرازيلي عندما لعبت كرة عرضية من الجانب الأيسر استلمها ميراندا داخل منقطة الجزاء من الناحية اليمنى وسدد كرة قوية تخطت الحارس سيرخيو أجويرو إلا أن نيكلاس أوتاميندي تصدى للكرة برأسه قبل أن تعبر خط المرمى ليمسكها روميرو ولتضيع فرصة هدف مؤكد للبرازيل.

ورد المنتخب الأرجنتيني في الدقيقة 30 عندما سدد باولو ديبالا كرة قوية من خارج منطقة الجزاء من ركلة حرة مباشرة لكن كرته مرت بجوار القائم الأيسر للحارس أليسون بسنتيمترات قليلة.

عاد اللعب لينحصر في وسط الملعب مرة أخرى رغم محاولات المنتخب البرازيلي تسجيل هدف التقدم، لتمر الدقائق بدون جديد قبل أن يطلق الحكم صافرة نهاية الشوط الأول فارضا التعادل السلبي بين المنتخبين.

ومع بداية الشوط الثاني، وبالتحديد في الدقيقة 48 كاد المنتخب الأرجنتيني أن يفتتح التسجيل عندما لعب أنخل كوريا تمريرة عرضية من الجانب الأيمن قابلها لو سيلسو بضربة راس ولكن أليسون تصدى لها بثبات.

فرض المنتخب الأرجنتيني سيطرته على مجريات اللقاء بعد تلك الهجمة وسط تراجع من لاعبي المنتخب البرازيلي اللذين اعتمدوا على شن الهجمات المرتدة مستغلين المساحات الخالية في دفاع المنتخب الأرجنتيني.

وظل اللعب منحصرا في وسط الملعب حتى جاءت الدقيقة 70 والتي كادت أن تشهد الهدف الأول للمنتخب البرازيلي عندما مرر نيمار الكرة من ركلة حرة مباشرة من الجانب الأيسر قابلها أرثر بتسديدة مباشرة من داخل منطقة الجزاء لكن روميرو تألق وتصدى للكرة.

نشط المنتخب البرازيلي في العشر دقائق الأخيرة من المباراة هجوميا وبادر بشن هجمات متتالية على مرمى المنتخب الأرجنتيني لكنه فشل في تشكيل أي خطورة تذكر على مرمى منافسه لينحصر اللعب في وسط الملعب.

وظل اللعب منحصرا في وسط الملعب حتى جاءت الدقيقة 84 والتي كادت أن تشهد هدف التقدم للمنتخب البرازيل عندما سدد كاسيميرو الكرة من ركلة حرة مباشرة لكنها اصطدمت بالحائط البشري وخرجت إلى ركلة ركنية لكنها لم تستغل.

وكادت الدقيقة الأولى من الوقت المحتسب بدلا من الضائع أن تشهد الهدف الأول للمنتخب البرازيلي عندما مرر ريتشارليسون كرة عرضية من الجانب الأيمن ليتدخل أوتاميندي لإبعادها لتمر الكرة بجوار القائم الأيسر للحارس روميرو بسنتيميترات قليلة.

وفي الدقيقة الثالثة من الوقت المحتسب بدلا من الضائع سجل ميراندا هدف الفوز عندما لعب نيمار ركلة ركنية من إلى داخل منطقة جزاء المنتخب الأرجنتيني ارتقى إليها ميراندا وقابلها بضربة راس إلى داخل المرمى.

ومر الوقت المتبقي من المباراة بدون جديد قبل أن يطلق الحكم صافرة نهاية المباراة بفوز المنتخب البرازيلي على نظيره الأرجنتيني 1/ صفر.

0

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات