شاهد كل المباريات

إعلان

تقرير.. الزمالك آخر ضحاياه.. ملعب مازيمبي مرعب العرب في أفريقيا

مازيمبي

الصورة من الموقع الرسمي لمازيمبي من مباراة الزمالك

استهل فريق الزمالك المصري حملته في دور المجموعات بدوري أبطال أفريقيا بالخسارة (0-3) أمام مضيفه مازيمبي الكونغولي اليوم السبت في الجولة الأولى من منافسات المجموعة الأولى.

وحصد مازيمبي أول ثلاث نقاط له في البطولة وظل الزمالك بلا نقاط، ومن المقرر أن يستضيف الفريق الأبيض في المباراة المقبلة فريق أول أغسطس الأنجولي يوم السبت المقبل.

أصبح الزمالك آخر ضحايا مازيمبي على ملعبه الجديد في لومباتشي "استاد مازيمبي"، حيث لم يعرف الفريق الكونغولي طعم الخسارة عليه منذ تأسيسه في أي مباراة بالبطولة الأفريقية.

سلسلة مرعبة

عزّز مازيمبي سلسلته المرعبة على ملعبه بعدما سجل مباراته المتتالية الـ47 بدون هزيمة، محققًا الانتصار في 38 مباراة له خلال تلك الفترة، مقابل التعادل في 9 مواجهات فقط.

ولم يخسر "الغربان" في أي لقاء على ملعبهم الجديد في دوري الأبطال، وتعود آخر هزيمة تلقاها الفريق في الكونغو إلى الـ18 من شهر أكتوبر عام 2009، وكانت على ملعبهم القديم.

تلك الهزيمة جاءت في إياب نصف نهائي نسخة 2009 على يد الهلال السوداني بنتيجة (2-0)، ولكن تمكن الفريق الكونجولي من التأهل للنهائي وحصد اللقب بعد تفوقه ذهابا (5-2).

عقدة العرب

بات مازيمبي بمثابة العقدة للأندية العربية في دوري الأبطال، وبدأ ترسيخها منذ نسخة 2010 بعد إقصاء شبيبة القبائل الجزائري من نصف النهائي، قبل اقتناص اللقب من الترجي التونسي بخماسية نظيفة في النهائي على ملعبه.

وفي نسخة 2012، أقصى المريخ السوداني من دور الـ16، وتفوق على الأهلي والزمالك في دور المجموعات، لكنه ودع البطولة من نصف النهائي أمام الترجي بعد خسارته في تونس (1-0) وتعادله في الكونغو (0-0).

ودّع مازيمبي البطولة من نصف النهائي مجددا في نسخة 2014 أمام وفاق سطيف الجزائري، بعد الخسارة خارج ملعبه (2-1) والفوز في ملعبه (2-1)، مع العلم أنه تفوق على الزمالك والهلال في ملعبه بدور المجموعات.

عاد الفريق الكونجولي ليتفوق على الأندية العربية في 2015، بعد تخطي سموحة بنتيجتي (2-0) و(1-0) في دور المجموعات، قبل إقصاء المريخ السوداني من نصف النهائي ويحصد لقب المسابقة أمام اتحاد الجزائر بالفوز ذهابا وإيابا.

سيناريو 2012 تكرر مع مازيمبي في النسخة الماضية 2019، خيث خسر أمام الترجي في تونس (1-0) وتعادل في الكونغو (0-0)، ليودع البطولة من نصف النهائي أمام حامل اللقب.

استثناء تونسي

يبقى الصفاقسي التونسي هو الفريق الوحيد الذي نجح في انتزاع لقب أمام مازيمبي في المباراة النهائية، وتحقق ذلك في البطولة الكونفدرالية عام 2013.

ولكن رغم تحقيق اللقب، لم ينجح الفريق التونسي في الفوز على ملعب مازيمبي.

الصفاقسي انتزع اللقب من مازيمبي بخسارة في الكونجو (2-1)، مستفيدا من الفوز في تونس بثنائية نظيفة.

0

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات