شاهد كل المباريات

إعلان

كيمبس مدافعا عن ميسي: قال "الحقيقة الكبرى"

ميسي

ميسي

دافع ماريو كيمبس المهاجم التاريخي للمنتخب الأرجنتيني عن مواطنه ليونيل ميسي، في ظل أزمة تصريحاته التي اتهم فيها اتحاد أمريكا الجنوبية لكرة القدم "كونميبول" بالفساد، عقب خروج منتخب بلاده من منافسات كوبا أميركا.

وهاجم ميسي الاتحاد الأمريكي الجنوبي بقوة، بعد نهاية مشوار المنتخب الأرجنتيني في كوبا أميركا، كما رفض تسلم الميدالية البرونزية عقب مواجهة تحديد صاحبي المركزين الثالثو الرابع أمام تشيلي، والتي نال خلالها بطاقة حمراء، وفاز بها المنتخب الأرجنتيني بهدفين مقابل هدف.

وقال ميسي إنه رفض الصعود للمنصة واستلام ميداليته كي لا يشارك في "فساد كونميبول" كما اتهم اتحاد أمريكا الجنوبية لكرة القدم بتهيئة الأمور لمصلحة تتويج المنتخب البرازيلي بلقب كوبا اميركا بين جماهيره.

وقال كيمبس في تعليق عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي "إنستجرام": "السادة في كونميبول، قررتم إنفاق الأموال على أشياء لن تعود بفائدة على كرة القدم، البعض قام بالدفع، والبعض الآخر نجا بمعجزة."

وأكمل النجم الذي قاد المنتخب الأرجنتيني للتتويج بلقب كأس العالم 1978: "الآن تكرسون مجهوداتكم للدفاع عن أشخاص يدافعون حقًا عن كرة القدم، أين الديمقراطية وحرية الرأي؟ خاصة عندما يقولون الحقيقة الكبرى!"

وكان ميسي قد اشتهر بانتقاداته القاسية بحق ميسي، حيث طالب باستبعاده من المنتخب خلال كوبا أميركا التي انتهت منافساتها مؤخرًا بالأراضي البرازيلية، بعد النتائج السلبية في الدور الأول.

0

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات