شاهد كل المباريات

إعلان

انييستا: إشبيلية أصبح أكثر خطورة بعد فوزه بالدوري الأوروبي

انييستا

انييستا


يعتقد قائد برشلونة أندريس إنييستا أن إشبيلية، خصم فريقه في نهائي كاس الملك المقرر إقامته غدا الأحد، أصبح "اكثر خطورة" بعدما توج بدوري أوروبا يوم الأربعاء الماضي.

واستبعد إنييستا اليوم السبت أن يؤثر الجهد الذي بذله إشبيله في نهائي دوري أوروبا، حيث فاز على ليفربول الإنجليزي بثلاثة أهداف لهدف، سلبيا على الفريق الأندلسي خلال اللقاء المرتقب غدا.

وصرح إنييستا: "بعيدا عن الإنهاك الذي قد يكون لديهم أو لا، مازلت أراهم أكثر خطورة، نظرا لأنهم فازوا بلقب، ولديهم مشاعر طيبة للغاية وحافز إضافي للفوز بآخر".

وأشاد اللاعب الكتالوني بالخصم الأندلسي، الذي قال إنه مثل البارسا "اعتاد أيضا خوض نهائيات والفوز بها"، مؤكدا أن فريقه يجب أن يقدم "مباراة متكاملة" إذار أراد التتويج بكأس الملك.

كما أثنى على لاعبي إشبيلية ومدرب الفريق أوناي إمري الذي "ساهم كثيرا في خلق هوية الفريق"، مؤكدا ان كل لاعب في الفريق "يعلم ما يجب عليه القيام به في كل لحظة، سواء فاز أم خسر. إنه فريق يحظى بأفكار واضحة للغاية".

إلا أن إنييستا لفت أيضا إلى أن النهائي سيقام في "وقت جيد" بالنسبة لبرشلونة، نظرا لأن لاعبي البارسا تنتابهم مشاعر طيبة عقب التتويج بلقب الليجا.

وأضاف أن فوز البارسا "الآن بكأس آخر هام سيعزز ما حققناه في الأعوام الماضية، بغض النظر عن أن الموسم جيد للغاية".

وحال فوزه في نهائي كاس الملك غدا على ملعب فيسنتي كالديرون، سيكون هذا اللقب الـ28 الذي يتوج به إنييستا مع الفريق الكتالوني.
0

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات