شاهد كل المباريات

إعلان

عقل المباراة .. لماذا يقدم "أهلي فايلر" كرة قدم مختلفة؟ .. وهل يواجه أخطار حقيقية؟

فايلر

فايلر

المصور: محمد حسام الدين

في تحليلات عقل المباراة .. رحلة داخل عقول المديرين الفنيين لكلا الفريقين ونجتهد لإبراز النواحي التكتيكية المتخصصة التي كانت موجودة في المباراة ونضيف عليها ما كان يجب أن يكون متواجدا حتي تصل كرة القدم بشكلها المتخصص داخل عقل القارىء .

(لا أصدق اننا خسرنا بثلاثية رغم الاداء الجيد ) عبارة تبدو صحيحة وردت علي لسان تاكيس جونياس مدرب وادي دجلة والذي خسر أمام الاهلي بثلاثة اهداف دون رد بالامس .. لاحظ اني قلت تبدو صحيحة

نعم الاداء كان جيدا ولكن فعليا لم يكن هناك تهديد للمرمي أمام فريق يلعب بدون عمق دفاعي في الوسط وامام لاعب يلعب في قلب الدفاع لا يحظي بثقة الكثيرين ويقوم ببعض الاخطاء وامام فريق يلعب بشكل متقدم ..هل أصبت مشاعرك بالخوف ؟

( لا أري أننا نعاني دفاعيا إلا إذا واجهنا لاعب يمتاز بالسرعة الكبيرة وهذا سوف يكون مصدر لمعاناة كل الفرق وليس نحن فقط وهنا سيكون الخطا من خط الوسط .. كما ان لاعبينا يمتازوا ايضا بالسرعه وهم مصدر قلق للمنافسين ) فايلر عقب المباراة

رد فايلر يبدو مناسبا جدا ومنطقيا وموضوعيا وفي ظل مطالبات البعض بإشراك اليو ديانج بديلا لحمدي فتحي مع الاعتماد علي نفس الأسماء ولكن هذا قد يسبب أزمة في ما يطلبه فايلر من لاعبيه

اعترف السويسري انه قام بتغيير خطة اللعب اكثر من مرة كي يصل بالفريق إلي الشكل الذي يطلبه من 4-3-3 إلي 4-4-2 ثم 4-2-3-1 مع توالي التغييرات ... ولكن هل يقدم فايلر كرة قدم مختلفة عن الموجودة في افريقيا ؟

كرة القدم تبدو الان في أفريقيا أقرب إلي النموذج البدني مع التحولات بلعب مباشر نادرا علي مدار سنوات ان تجد لاعبا في وسط الملعب لديه قدرات خاصة في توزيع اللعب ويبدو الفريق محظوطا إن إمتلك عنصرين في مركزي 8 و10 بقدرات خاصة في التمرير تحت ضغط .

بعيدا عن التحكيم الذي تسبب في ازمة للاهلي في اخر نهائيين خاضهما الفريق إلا أنه أفتقد فعليا لما ذكرته  استبشر الجميع خيرا مع قدوم حمدي فتحي وبداية الموسم فقد تمت إزالة مخاوف مركز 8 الذي يلعب فيه عمرو السولية إلي مركز 6 الذي يلعب فيه فتحي وبالتالي بات لدي الاهلي نقطتي إرتكاز في العمق ( حمدي في نصف ملعبك ) وافشة في نصف ملعب المنافس ..هل تتذكر ما قلته سابقا عن العمود الفقري للفريق ؟

للتذكرة السريعة العمود الفقري هو الخط الواصل بين حارس المرمي وراس الحربة مرورا بقلب دفاع وإرتكاز وصانع للالعاب وفايلر كي يتفادي غياب حمدي فتحي وهو يعلم جيدا ان الفريق ربما يكون اكثر عرضة للهجوم إلا أنه أصر علي فكرة مختلفة

انت ستعاني دفاعيا إن تراجعت بخط دفاع متأخر ..انت بنفسك تخشي من ايمن اشرف وفي نفس الوقت تطلب ان يقدم الاهلي كرة قدم تليق بإسمه وأن يكون مصدر رعب للفرق في القارة السمراء ومحليا لذلك ما هو متواجد اولا يناقض مع هو موجود ثانيا

فايلر إختار أن يغامر ان يلعب افشة في مركز 8 وان يلعب سليمان في مركز 9.5 بدلا من 10 وان يعود السولية بديلا لحمدي فتحي .. أين ديانج ؟

ديانج يلعب 8 ولكن تاخر ديانج في بعض القرارات وفي ردة الفعل تستلزم أن يكون لدي الاهلي إرتكازا قويا مثل حمدي ..السولية لن يستطيع التغطية خلف اخطاء ديانج ..لذلك فإن المفاضلة كانت بين قدرات افشة في مركز 8 مع قدرات ديانج في نفس المركز وليست مقارنة بين ديانج وبين السولية في مركز 6

ولإن الاخطاء واردة فقد قرر فايلر ان يلعب بشكل متقدم عمدا مع زيادة الضغط في منتصف ملعب المنافس وهنا إصطدم بوادي دجلة الذي يلعب بشكل مختلف

ما هو مميز في دجلة هو كيفية الخروج تحت ضغط المنافس اثناء الضغط العالي وفي قدرات لاعبيه علي التغطية نسبيا علي اخطائهم لإن المنافس وقتها بطبيعة الحال سيلجأ إلي الهجوم المباشر إستغلالا لنقص عدد دجلة

هنا ان تلعب امام دجلة علي نقطتي قوته وليس هذا هو الاسلوب الامثل ..هل تذكر تحليلات هذه الزاوية عن بيب جوارديولا ويورجين كلوب

دجلة كان جيدا جدا في الشوط الاول بسبب ضغط الاهلي العالي ولكن ما لبث ان عدل فايلر افكاره بأن يتم الضغط اثناء اللمسة الثانية هنا اصبح لاعبي وسط دجلة مراقبين وبات علي مدافعي دجلة ان يلجأوا للكرات الطويلة ولكن من مسافات بعيدة وهنا يتضح مدي جودة فكرة فايلر في اللعب بشكل متقدم

لو لعب مدافعي دجلة الكرة متقدمين عشرين ياردة سيسبب ذلك خطرا محدقا علي الاهلي ..وإن تقدم مدافعي دجلة بالاساس سيفقدون عنصر التأمين اللازم أثناء فقدان الكرة لذلك رغما عنهم حاولوا مرات بناء الهجمة ولكنهم إصطدموا بوقوف الاهلي وهذا ما أربكهم

إن كنت دقيقا وبإستثناء كرة مروان حمدي الطويلة علي اقصي اطراف منطقة الجزاء لن تجد خطورة لفريق المدرب اليوناني وهذا ما يثبت صحة ما تم شرحه

ما تم تطبيقه أمام فريق يحاول أن يلعب بأسلوب عالي الجودة مثل دجلة بشكل جيد جدا أو بشكل بدني بحت مثل الهلال السوداني او فريق تكتيكي بشكل دفاعي مثل النجم الساحلي ورغم ذلك قد نجحت في فرض افكارك وأسلوب علي ثلاثة مدارس مختلفة

الامر غير متوقف فقط علي إختيار العناصر ولكن تدريبها وتطويرها هو ما ساعد فايلر علي تنفيذ افكاره بسرعة ولإنه يعلم بأن وليد سليمان لن يستطيع طوال الوقت ان يلعب في هذا الاسلوب فإنه يحاول بشكل ( متمهل ) إدخال عناصر اخري تمهيدا لنقل ( حسين الشحات إلي منطقة الوسط ) ولكن هذا لن يحدث إلا ّإذا قدم الشيخ او جيرالدو أداء مذهلا في الجانب الايمن .

هل تنتابك مخاوف بسبب الاداء الدفاعي للأهلي ؟ بالطبع هناك مخاوف أنت لا تلعب أمام أقماع ولا يوجد فريق في العالم يستطيع ان يلعب بخط دفاع متقدم دون ان يتهدد مرماه ..هل تعرف ليفربول ؟

الريدز عندما قرروا ان يلعبوا بخط دفاع متقدم ورغم إمتلاكهم لاظهرة جنب في سرعة ( النفاثة ) وفي ظل وجود افضل قلب دفاع في العالم إلا أنهم تعرضوا لأخطار بمجرد إصابة ماتيب لهذا يتعاقد النادي مع حارس مرمي متميز

الشناوي يحاول قدر الإمكان تحسين قدراته في الخروج من المرمي دون إرتكاب ضربات جزاء كما حدث في اكثر من مناسبة بالموسم الماضي وإن أتقن هذا الدور ولعب دوما علي خط الستة ياردات سيصبح دفاع الأهلي في مأمن .

لإن فايلر أفكاره واضحة ومرتبة فإنه لا يقوم بإدخال عنصر إلا إذا كان مفيدا لأسلوب اللعب الذي يريد تطبيقه وهو الاسلوب الذي جعل لاسارتي يرحل وكارتيرون يرحل رغم وصولهما لنتائج جيدة في ظروف صعبة ولكن ما تريده الادارة هو عمل هوية قوية للأهلي تساعده في الفوز حتي مع الغيابات وهو الشىء الذي تحقق وقت جوزيه ولكن الايام تتغير .

منذ أيام ذكر اليجري ( أحد الموهوبين الكسالي ) في عالم التدريب بأن العالم تأثر بـ بيب جوارديولا علي مدار 20 عاما رغم أن بيب بالكاد يكمل عامه الـ 12 في عالم التدريب وأن ما يقدمه بيب لا يصلح في كل الفرق متناسيا أن جوارديولا لعب بنفس الافكار مع تطويرها في ثلاثة دول مختلفة بإمكانيات مختلفة ، ليس هذا فقط بل أن هناك الكثيرين في كرة القدم في أوربا وافريقيا حاولوا فعل ما يفعله بيب وما سبقه إليه من مدربين علي مدار اكثر من نصف قرن لذلك يحاول تاكيس فعل ذلك في دجلة ولكن يصطدم بما تريده الادارة.

أخيرا .. الاهلي سيكسب ويخسر ولكنه في كل الاحوال في الطريق لصنع مجد جديد ..لماذا ؟ لأنه يقدم كرة قدم مختلفة

للتواصل مع الكاتب على الفيس بوك

وعبر تويتر 

0

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات