شاهد كل المباريات

إعلان

نجم لم يكتمل 8.. فتحي من مزاملة صلاح في المونديال لـ"شائعة" الإصابة المزمنة

علي فتحي

علي فتحي

البداية وحدها لا تكفي، تحتاج في كرة القدم أن تستمر لسنوات كثيرة لتعلق بذاكرة وأذهان الجماهير، وتحقق بطولات وإنجازات تُبقي اسمك يتردد.

علي فتحي الظهير الأيسر لفريق الزمالك السابق، والذي شارك مع منتخب مصر في كأس العالم للشباب 2011 رفقة جيل ضم العديد من النجوم، بطل الحلقة الثامنة من سلسلة نجم لم يكتمل، التي يقدمها يلا كورة خلال شهر رمضان.

لا ينسى فتحي بدايته مع فريق المقاولون العرب، حين تم تصعيده في عام 2009 مع محمد صلاح ومحمد النني، ليشارك في نفس العام مع منتخب مصر للشباب في كأس العالم.

ويقول في تصريحات ليلا كورة، إنه في عام 2014 تلقى عرضا من ماديرا البرتغالي وبازل السويسري ولكن شريف حبيب رئيس النادي وقتها فضل رحيله لماديرا خاصة وأن بازل كان تعاقد مع صلاح والنني بالإضافة إلى أن المقابل المادي كان أعلى لصالح الفريق البرتغالي في ذلك الوقت.

وأوضح، أن تجربته مع ماديرا لم تستمر طويلا رغم أنه قدم مباريات جيدة، لكن المقاولون رفض تجديد اعارته وطلب مبلغ كبير لبيعه بشكل نهائي للنادي البرتغالي، لتنتهي تجربته ويعود إلى مصر.

وأشار إلى أنه في عام 2015 انتقل إلى فريق الإنتاج الحربي، حين قرر شوقي غريب مدرب الفريق وقتها صنع جيل من اللاعبين اصحاب الخبرات فتعاقد ايضا مع جدو و محمود فتح الله وصلاح امين ومحمد زيدان وامير عبدالحميد وبابا اركو وشهاب الدين أحمد ومحمد فضل.

ويتذكر فتحي أنه خلال فترة تولي هيكتور كوبر قيادة منتخب مصر، وقع الاختيار عليه ليشارك مع المنتخب الوطني اعقبه قيام الزمالك بالتعاقد معه.

وأشار إلى أن عام 2016 شهد انتقاله للزمالك، ومع مرور الوقت بدأ يعاني من التهابات في وتر القدم واخبر الجهاز الفني بذلك ولكنهم أصروا أن يستمر في المشاركة حتى نهائي كأس مصر.

وأكد أنه تم علاجي بشكل خاطئ في الزمالك وسافر إلى ألمانيا للعلاج بطريقة صحيحة وعاد للفريق بشكل طبيعي وشارك في التدريبات ولكن نيبوشا المدير الفني للفريق في ذلك الوقت كان يستبعده دون سبب.

ويرد على ما وصفه البعض بـ" الإصابة المزمنة" قائلا:" بعد عودتي من ألمانيا تفاجأت ببعض صحفات السوشيال ميديا والمواقع الإخبارية تشير إلى أن اصابتي مزمنة وهذا غير صحيح".

أوضح، أنه لم يعاني من إصابة مزمنة كما ردد البعض، والدليل مشاركته مع الإنتاج الحربي لمدة موسم بشكل كامل دون أي غياب أو إصابات ومن قبل مع المقاولون العرب لمدة اربع مواسم وفي ماديرا كذلك.

وأتم:" شائعة الإصابة المزمنة في الزمالك تسببت في تواجدي في قائمة الانتظار حتى يناير للعام الماضي وكنت قريب من الإنضمام لنادي فانكوفر وايت كابس الكندي الذي كان يلعب ضمن صفوفه علي غزال ولكن لم يحدث بسبب تأخر بعض الأوراق بالسفارة، سأنضم لهم في بداية الموسم المقبل".

يذكر أن علي فتحي شارك مع جميع المنتخبات في الفئات السنية المختلفة سواء منتخب الشباب أو الأولمبي أو الأول، كمل شارك في كأس الأمم الافريقية و كأس العالم مع منتخب الشباب.

وشارك فتحي في أولمبياد لندن ٢٠١٢ مع هاني رمزي المدير الفني للمنتخب في ذلك الوقت على الرغم أنه كان اصغر من هذا الجيل.

شارك مع المنتخب الأول في العديد من المعسكرات والمباريات الودية مع شوقي غريب و بوب برادلي و هيكتور كوبر وكان على وشك المشاركه في امم افريقيا الماضية ولكن الإصابة حرمته من هذا.

0

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات