شاهد كل المباريات

إعلان

"كأننا ندير منذ عامين".. اللجنة الخماسية تنشر 32 إنجازا خلال 264 يوما

عمرو الجنايني

عمرو الجنايني رئيس اتحاد الكرة

قامت اللجنة الخماسية التي تدير الاتحاد المصري لكرة القدم بنشر الانجازات التي تمت خلال فترة ادارتها للاتحاد منذ تم تعينها يوم 20 أغسطس الماضي.

وكان الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" قد قام بتعيين اللجنة الخماسية برئاسة عمرو الجنايني عقب استقالة مجلس إدارة الاتحاد برئاسة هاني أبوريدة بعد خروج منتخب مصر من دور الـ16 بكأس أمم أفريقيا 2019.

وضم المجلس عمرو الجنايني رئيسا ونائبه جمال محمد علي، وفي العضوية تواجد محمد فضل وأحمد عبد الله وسحر عبد الحق.

ووفقا لبيان إعلامي، قالت اللجنة الخماسية إنها بدأت في دراسة عشرات الملفات لإنجاز العديد من الأمور في وقت قياسي، خاصةً وأن مدة اللجنة المؤقتة عام واحد فقط، ولكن نظرا لحجم ما قامت به يبدو وكأنها تدير الاتحاد منذ أكثر من عامين.

وتمثلت إنجازات اللجنة المؤقتة وفقا للبيان الإعلامي في الملفات التالية:

*تسديد كل مستحقات الحكام المتأخرة لأول مرة في تاريخ اتحاد الكرة رغم الظروف الصعبة وتوقف النشاط مؤخرا.

*النجاح الباهر في تنظيم قرعة بطولة كأس الأمم الأفريقية للشباب تحت 23 سنةً والتي أقيمت في قصر الحرملك بالمنتزة بالإسكندرية وأشاد بها العالم.

*التنظيم التاريخي لبطولة كأس أفريقيا تحت 23 سنة في مصر بشكل أبهر الجميع بجانب التتويج بلقب البطولة لأول مرة في تاريخ منتخب مصر الأولمبي.

*تأهل المنتخب الأولمبي إلى أولمبياد طوكيو عام 2021 بعد الفوز بلقب كأس أفريقيا حيث لم ينجح المنتخب في التأهل للأولمبياد السابقة في البرازيل عام 2014.

*توقيع مذكرة تفاهم مع laliga الدوري الأسباني لإرسال كوادر تقوم بالمعايشة الفنية والإدارية للحصول على الخبرات الضخمة.

*خلق منصب المنسق العام والمنسق الإعلامي وإعطاء فرص لكوادر شبابية للعمل في الدوري وجميع مباريات الكرة المصرية لأول مرة في التاريخ.

*إدخال تقنية الـvar لأول مرة في تاريخ الكرة المصرية والحصول على موافقة مجلس كرة القدم الدولي "أيفاب" في زمن قياسي والتعاقد مع شركة ميديا برو الإسبانية لمدة ٣ سنوات ونصف ليحصل الاتحاد في نهاية المدة على التقنية ويتملكها.

* لأول مرة في تاريخ كرة القدم المصرية يتم التعاقد على كرة موحدة تقام بها المباريات وكانت البداية في لقاء السوبر المصري بين الأهلي والزمالك بالإمارات قبل تعميم استخدام الكرة على جميع مباريات الدوري والكأس وتوزيع 1000 كرة مجانا من شركة puma لجميع الأندية لاستخدامها في المباريات لاستخدام حامل كرات في المباريات ومن ذلك تصبح مساحة إعلانية جديدة للرعاة مدخل إضافي للربح بجانب التعاقد على 3000 كرة تحمل هوية الدوري المصري لاستخدامها في الموسم المقبل وتكون خاصة بالدوري الممتا علي ان يحصل الاتحاد المصري علي نسبة من بيع اي كرة تحمل هويته.

*التعاقد مع شركة puma الإسبانية لتوفير زي موحد لجميع حكام الكرة المصرية بعدد 900 زي موحد عبارة عن (3 طقم + ترينج) بخصم كبير جدا وتوزع جميع الملابس على حكام الكرة المصرية بعدد 300 حكم.

*توقيع اتفاقية تفاهم مع مركز "شون كلينك" بألمانيا لأولوية الحجز لأي لاعب مصاب مصري ويحتاج إلى عمل جراحة وتسهيل جميع الإجراءات مع خصم كبير.

*استخدام فكرة سفراء كرة القدم واختيار كوادر لتمثيل مصر في مختلف المناسبات وعمل معايشات في أكثر من دولة متقدمة في كرة القدم.

*تغيير لائحة النظام الأساسي للاتحاد المصري لكرة القدم بعد مجهود كبير ومشاورات مع مسئولي الاتحاد الدولي لكرة القدم، فيفا، لتتماشى مع اللوائح العالمية.

*اختيار الشكل الجديد لقميص المنتخب المصري new design ليظهر القميص بصورة مميزة تليق بصورة المنتخب الوطني صاحب الرقم القياسي في عدد مرات التتويج بلقب كأس الأمم الأفريقية.

*نجاح تنظيم مباراة السوبر المصري في الإمارات والحصول على عائد كبير في تنظيم مباراة واحدة بقيمة 3 ملايين درهم إماراتي وهي المرة الأولى التي يحصل الاتحاد على مبالغ إضافة إلى مميزات كثيرة سواء رفع المكافآت الخاصة بطرفي السوبر إلى 800 ألف درهم أو إقامة مباراة لقدامى الأهلي والزمالك أو سفر عدد كبير من موظفي الاتحاد تكريما لهم دون تحمل الاتحاد المصري أي مبالغ إضافية.

*تغيير شكل مسابقات القسم التأني لتصبح 24 فريقا من مجموعة واحدة في الموسم المقبل لأول مرة في التاريخ ليصبح دوري قوي فنيا ويجلب رعاة له بقيمة مالية ضخمة تساعد الأندية على المنافسة.

*تخفيض عدد أعضاء الجمعية العمومية لاتحاد الكرة من 225 ناديا إلى 95 ناديا فقط لتكون الجمعية العمومية أكثر قوة.

*الانتهاء من المرحلة الأولى لمشروع الهدف العملاق ومبنى اتحاد الكرة وفندق المنتخبات بالتنسيق مع الفيفا.

*عمل هيكلة إدارية عن طريق دكتور صفوت النحاس خبير الإدارة لتقييم الموظفين والارتقاء بهم وعمل برامج لتنمية مهاراتهم للارتقاء بالعمل الإداري داخل الاتحاد.

*تغيير شكل مسابقات الناشئين لتكون بصورة قوية وتساهم في خلق جيل قوي من اللاعبين الناشئين.

*الاهتمام بمشروع الكرة النسائية وعمل دوريات للجامعات بالتعاون مع وزارة الشباب والرياضة.

*حصول منتخب الصالات على المركز التأني في بطولة أفريقيا وتأهله إلى الأولمبياد.

*شراء أجهزة حديثة لـrecovery الاستشفاء للمنتخب الأول تساعد اللاعبين على الاستشفاء السريع.

*توقيع مذكرة تفاهم مع Fortius clinic in London للاستفادة من الخدمات الطبية.

*عمل work shop سواء للمنسق العام والمنسق الإعلامي في الاتحاد المصري عن طريق خالد المكشر أفضل منسق عام في أفريقيا وكذلك ممثلين من الاتحاد الأفريقي لكرة القدم.

*عمل دورات للحكام سواء كمعسكرات للارتقاء بمستواهم أو في المناطق.

*عمل دورات تدريبية مع الاتحاد النرويجي في الكرة النسائية.

*الحصول من الأندية على معظم مديونياتها ووقف القيد لهم لحين السداد وتحصيل مبالغ مالية ضخمة ساعدت خزينة الاتحاد على مواجهة الظروف الصعبة.

*الانتهاء من كافة الملفات الخاصة والنزاعات في لجنة شئون اللاعبين والحكم والفصل فيها وتنفيذها لأول مرة بعدد أكثر من 220 شكوى كانت موجودة في اللجنة لجميع الأندية واللاعبين وتم الفصل فيها جميعا وتسوية جميع النزاعات.

*لأول مرة في تاريخ كرة القدم المصرية يتم الاستعانة بحكام سيدات في مباريات كرة القدم بالدوري المصري الممتاز وبطولة كأس مصر للتماشي مع سياسة جميع دول العالم في إدخال السيدات للعبة الشعبية الأولى في العالم.

*مبادرة فتح حساب لمساعدة الأندية بالتعاون مع وزارة الشباب والرياضة وتم سداد ما يقرب من 25 مليون جنيه من الوزارة و10 ملايين جنيه من الاتحاد لمساعدة هذه الأندية في ظل الظروف الاستثنائية لوباء كورونا.

*تجهيز خطة كاملة لعودة الدوري المصري إذا صدر قرار من القيادات السياسية بمعاودة النشاط في المرحلة المقبلة.

*عودة بعض أعداد الجماهير في المباريات والإصرار والحرص في التنسيق مع الجهات الأمنية علي عودة الجماهير للمدرجات.

بعض الملفات التي يعمل الاتحاد على إكمالها وفقا للبيان الإعلامي:

*الرغبة في عمل "براندينج" وشعار للدوري المصري وكأس مصر والسوبر المصري عن طريق مناقصة وشركات عالمية وبميزانية قليلة أسوة بالدوريات والبلاد المتقدمة كإسبانيا (laliga) وإنجلترا ( premier league) لرفع القيمة التسويقية والحصول على عائد مادي مع اتباع كافة الإجراءات القانونية في هذا الشأن

*التحضير لمئوية الاتحاد المصري لكرة القدم عام 2021 بهدف الاحتفال بمرور مائة عام على تأسيس أحد أقدم الاتحادات في العالم.

*طلب تعديل الموقع الرسمي للاتحاد المصري لكرة القدم وتطويره ليكون لائقا بأقدم اتحاد كرة قدم في أفريقيا.

0

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات