جميع المباريات

الدوري المصري

إعلان

مَن هو "المسؤول المجهول" الذي أحرج اتحاد الكرة مع الأهلي والزمالك؟

اتحاد الكرة

صورة أرشيفية

أزمة شهدتها الساعات الماضية والطرف هنا الاتحاد المصري لكرة القدم والذي يتولى رئاسته في الفترة الحالية جمال علام.

بداية تصاعد الأزمة كان عند نادي الأفريقي التونسي والذي طلب بالحصول على 5% من قيمة رعاية اللاعب سيف الدين الجزيري مهاجم الزمالك الحالي.

الأمر تطور في الساعات الأخيرة من مساء أمس السبت بعد تضارب التصريحات داخل أروقة اتحاد الكرة حول عقد سيف الجزيري مع الزمالك هل اللاعب انتقل للقلعة البيضاء في صفقة انتقال حر أم بمقابل مادي لنادي المقاولون العرب؟

- أزمة تاريخية

بالعودة للوراء قليلا وتحديدًا في يونيو 2022، وجد الأهلي نفسه في أزمة وتحديدًا بسبب اختيار الاتحاد الأفريقي لكرة القدم "كاف" ملعب "محمد الخامس" لاستضافة نهائي دوري أبطال أفريقيا.

الأهلي وجد اختيار الملعب "غير محايد" والسبب صعود فريق الوداد البيضاوي المغربي لنهائي المسابقة عقب تجاوزه فريق بترو أتلتيكو الأنجولي في دور نصف النهائي.

إدارة الأهلي برئاسة محمود الخطيب وجدت أن القرار غير عادلاً نظرًا لاستغلال الوداد عاملي الأرض والجمهور وهذا ما تحقق بالفعل وأدى إلى فوز بطل المغرب باللقب الأفريقي بالفوز بنتيجة (2-0).

المباراة والتي أقيمت في 30 مايو الماضي شهدت حضور 45 ألف شخص، حيث أعلن "كاف" تخصيص 10 آلاف مشجع لصالح كلًا من الأهلي والوداد، و20 ألف مشجع للجمهور العام، و5 آلاف مشجع لأصحاب المصلحة والجهات الراعية في كاف والاتحاد المغربي لكرة القدم.

الأزمة تفاقمت برسالة من "كاف" لإدارة الأهلي، بأن مصر لم تتقدم لاستضافة المباراة النهائية، ليوضح "كاف" من خلال بيان رسمي، أن السنغال والمغرب فقط من تقدما بطلب لاستضافة المباراة النهائية.

هنا أصبحت المشكلة بين الأهلي والاتحاد المصري لكرة القدم حول أسباب عدم استضافة المباراة النهائية.

وليد العطار المدير التنفيذي للاتحاد المصري لكرة القدم صرح في 6 يونيو عبر "أون تايم سبورتس"، أن اتحاد الكرة طلب من وزارة الشباب والرياضة تنظيم كل البطولات.

وأوضح "العطار"، أن اتحاد الكرة طالب بتنظيم كل البطولات سواء كانت فردية أو جماعية ومن ضمنها بطولتي (دوري أبطال أفريقيا والكونفدرالية).

بعد ذلك قام محمود الخطيب بعقد مؤتمر صحفي في 11 من نفس الشهر (يونيو) بمقر النادي بالجزيرة ليعلن كالآتي :"مَن أخفى خطاب تنظيم نهائي دوري أبطال أفريقيا باتحاد الكرة أضاع حق مصر قبل الأهلي"

وأكد الخطيب :"من أخفى خطاب التنظيم في اتحاد الكرة وتفعيل بعض البنود حذف البند الخاص بالمباراة النهائية"

الطرف في الأزمة هنا وزارة الشباب والرياضة برئاسة أشرف صبحي والذي أعلن رسميًا من خلال بيان رسمي في 16 (يونيو) :"وزارة الرياضة تُحمل مسؤولية عدم استضافة نهائي الأبطال لاتحاد الكرة"

وأسرد بيان وزارة الشباب والرياضة أسباب أخطاء اتحاد الكرة في خمس نقاط. (طالع البيان من هنا)

- غضب مرتضى

كشف مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك، أن اتحاد الكرة أخفى خطاف "كاف" يفيد عدم مشاركة أي فريق في دوري أبطال أفريقيا عليه مستحقات أو عقوبة لم تسدد.

وأضاف مرتضى في تصريحات عبر صفحته على "يوتيوب" :"الخطاب وصل لنا بتاريخ 12 يونيو رغم أنه متواجد في اتحاد الكرة من شهر مارس، قلت للكاف إنه لم يصلني أي شيء"

- أزمة بين كيروش والعطار

بعد رحيل البرتغالي كارلوس كيروش المدير الفني الأسبق لمنتخب مصر، دخل في أزمة مع وليد العطار وأعضاء اتحاد الكرة بسبب مستحقاته.

اتحاد الكرة خصم 25 ألف دولار من مستحقات كيروش لتعرضه لعقوبة من الاتحاد الأفريقي على المدير الفني البرتغالي خلال مسابقة كأس أمم أفريقيا والتي أقيمت بالكاميرون 2022.

وكشف كيروش في تصريحات له عبر "يلا كورة" في (يونيو) :"لا أظن أن وليد العطار هو نفس الشخص الذي تناولت معه العشاء، عار عليك أن تتصرف بهذا الشكل، كيف تسيء إلي بهذا القرار الأحادي بعد أن جلستنا الأخيرة". (طالع التفاصيل)

وواصل كيروش هجومه :"أنت تعرف وكذلك رئيس الاتحاد والأعضاء أنني ليس لي علاقة بهذا العقوبة، اتحاد الكرة خصم منّي العقوبة ليرسلوا لي 23 الف جنيه فقط".

- مشكلة في الزمالك والشخص مجهول

دخل الاتحاد المصري في أزمة جديدة والطرف هنا بين عدة جهات (الزمالك - 3 أندية تونسية الأفريقي واتحاد بن قردان وحمام الأنف- والاتحاد الدولي لكرة القدم)

بداية الخلاف كان في شهر يناير 2022 بمخاطبة نادي اتحاد بن قردان بطلب الحصول على 5% من قيمة رعاية انتقال سيف الجزيري إلى صفوف الزمالك، ليأتي رد "فيفا" بأن اللاعب انتقال في "صفقة انتقال حر" وفقًا للمعلومات التي جاءت من مصر.

الأزمة تجددت مرة أخرى بعد تقريبًا تسعة شهور عن طريق سليم بولصنام ممثل ناديي الأفريقي واتحاد بن قردان التونسيين، ليكشف الأخير في تصريحات خاصة عبر "يلا كورة"، عن مخاطبته لاتحاد الكرة من أجل الطلب بعقد سيف الجزيري.

المفاجأة بعد ذلك من رد ممثل ناديي الأفريقي واتحاد بن قردان التونسيين، قائلاً :"ليس من المعقول رد اتحاد الكرة ومسؤوله وليد العطار يقول إنه لا يمتلك الوثائق على أي أساس تسجل اللاعب مرتبط بعقد وهو تحت أنظار الاتحاد المصري". (طالع التفاصيل)

بعد ذلك وتحديدًا في الساعات الأولى من صباح السبت خرج مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك ليعلن الأخير تحمل ناديه قيمة عقد رعاية الجزيري إذا ثُبت ذلك. (طالع التفاصيل)

الأمور تطورت بتصريح مسؤول من اتحاد الكرة بأن انتقال الجزيري إلى صفوف الزمالك جاء في صفقة انتقال حر. (طالع التفاصيل)

لكن وبعد ساعات خرج مصدر مسؤول باتحاد الكرة ليؤكد أن الجزيري انتقل على سبيل الإعارة بمقابل 8 ملايين جنيه ثم دفع 12 مليون جنيه حال رغبة الزمالك في شراء اللاعب وهذا ما حدث. (طالع التفاصيل)

طرف آخر في الأزمة وتحديدًا نادي المقاولون العرب، كشف رامي ربيع مدير التعاقدات بنادي المقاولون العرب السابق، أن انتقال الجزيري كان في صفقة على سبيل الإعارة مع إمكانية الشراء النهائي وهذا ما تم. (طالع التفاصيل)

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات