شاهد كل المباريات

إعلان

هل ألهمتهم تجربة صلاح؟.. موسم تحول الأجنحة إلى مهاجمين في بريميرليج

كلوب وصلاح

محمد صلاح

فاجأ البرتغالي ماركو سيلفا المدير الفني لفريق إيفرتون الإنجليزي متابعي بريميرليج عندما أعلن تشكيل فريقه لمواجهة ليستر سيتي ضمن منافسات الأسبوع الثامن للمسابقة المحلية، حيث دفع بجناحه البرازيلي ريتشارليسون في مركز الجناح المهاجم الصريح.

ولم يكن الدفع بالنجم البرازيلي في الخط الأمامي خيارًا اضطراريًا للمدير الفني البرتغالي، حيث تواجد مهاجماه شينك توسون ودومينيك كالفرت لوين على دكة البدلاء خلال اللقاء الذي يحتضنه ستاد كينج باور.

وكافأ ريتشارليسون مديره الفني مؤكدًا دقة وجهة نظره في ذلك التغيير، حيث لم ينتظر أكثر من سبع دقائق فقط ليسجل الهدف الأول لفريقه في اللقاء، والرابع له خلال منافسات المسابقة المحلية الإنجليزية بالموسم الجاري.

وأصبح تحول مركز العديد من لاعبي مركز الجناح الهجومي إلى مركز المهاجم الصريح، للاستفادة من قدراتهم التهديفية التي أظهروها في المواسم السابقة ظاهرة ملفتة شهدتها منافسات الدوري الإنجليزي الممتاز في الموسم الحالي، حيث لم تكن حالة ريتشارليسون الأولى.

ويبدو أن تجربة المصري محمد صلاح نجم فريق ليفربول أصبحت ملهمة للعديد من مدربي بريميرليج، بعدما حصد الألماني يورجن كلوب المدير الفني لفريق ليفربول ثمار ثقته في إمكانيات صلاح الهجومية، سواءً بتحوله للعمق في العديد من المواجهات، أو مشاركته كمهاجم صريح في مواجهات أخرى.

وتألق صلاح بشكل مبهر في الموسم الماضي، حيث توج هدافًا للدوري الإنجليزي الممتاز برصيد 32 هدفًا، وفاز بجائزتي أفضل لاعب في الأراضي الإنجليزية من رابطتي النقاد واللاعبين المحترفين، كما حل ثالثًا في قائمة المرشحين لجائزتي أفضل لاعب في العالم وأفضل لاعب في أوروبا.

ومثل تحول الجناح الأيسر النمساوي ماركو أرناتوفيتش إلى مركز الهجوم أحد أبرز تلك الحالات، حيث تحول تدريجيًا إلى مهاجم صريح بعدما بدأ مشاركاته مع فريق ويست هام في الموسم الماضي بمركزه المعتاد كجناح أيسر، وكافأ النجم النمساوي مدربيه السابق ديفيد مويس والحالي مانويل بيليجريني بتسجيل 15 هدفًا بقميص فريق العاصمة الإنجليزية.

الإيفواري ويلفريد زاها الجناح الأيمن لفريق كريستال بالاس ظهر أيضًا كمهاجم صريح في مواجهات عديدة، بعد قناعة مديره الفني روي هودسون بقدراته التهديفية، وأكد زاها صحة تلك القناعة، بعدما سجل 12 هدفًا خلال الموسمين الماضي والحالي، رغم غيابه عن الفريق في مواجهات عديدة بسبب الإصابات التي تعرض لها.

0

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات