شاهد كل المباريات

إعلان

تقرير... عودة رمضان صبحي إلى الأهلي.. تحسس طريق جريزمان مع لاسارتي ضمن 5 مكاسب لجميع الأطراف

رمضان

رمضان صبحي لاعب هدرسفيلد تاون

شهدت الساعات القليلة الماضية مفاوضات بين إدارة النادي الأهلي مع رمضان صبحي لاعب هدرسفيلد تاون الإنجليزي للعودة إلى صفوف الفريق الأحمر خلال فترة الانتقالات الشتوية المقبلة على سبيل الإعارة.

مصدر بالأهلي أكد لمراسل يلا كورة أن الأهلي اتفق بشكل شبه كبير قبل عدة أيام مع اللاعب على الانتقال لصفوف الفريق معارًا من هدرسفيلد لمدة 6 أشهر. (تابع التفاصيل من هنا)

في حالة إتمام الصفقة وعودة رمضان إلى صفوف الأهلي على سبيل الإعارة فإن هناك عدة مزايا مشتكرة سيحققها الطرفين، نرصدها خلال التقرير التالي:

فرصة ذهبية

صاحب الـ21 عامًا انتقل إلى صفوف ستوك سيتي في يوليو 2016، لعب في موسمه الأول 20 مباراة مختلفة (18 في الدوري- مباراة في كأس الرابطة).

صبحي يبحث عن فرصة اللعب بشكل أساسي، فمنذ مغادرته لملعب التتش لم يحظ اللاعب بفرصة المشاركة الأساسية سوى في مرات معدودة رفقة ستوك سيتي.

قضى لاعب الأهلي السابق في صفوف ستوك سيتي موسمين شارك خلالهم في 62 مباراة في مختلف البطولات، بدأ أساسيًا في 20 مواجهة فقط، بينما حل بديلًا في 21 مباراة وجلسة على مقاعد البدلاء في 21 آخرين.

بعد فشل ستوك سيتي في الحفاظ على مقعده بجدول ترتيب الدوري الإنجليزي "بريميرليج" هبط الفريق إلى شامبيونشيب، ليقرر حينها رمضان صبحي الرحيل عن النادي والبحث عن عرض آخر حتى اتم انتقاله إلى صفوف هدرسفيلد تاون خلال فترة الانتقالات الصيفية للموسم الجاري 2018/2019.

إجمالي مشاركات مع ناديه الجديد حتى الآن هي 4 مشاركات فقط كبديل، وجلس على مقاعد البدلاء في 5 آخرين.

عودة رمضان إلى صفوف الأهلي ستتيح له فرصة اللعب بشكل أساسي خاصة وأن كلا الطرفين بحاجة لإتمام الصفقة.

تدعيم مركز الجناح الأيسر

على الرغم من امتلاك الأهلي أربعة لاعبين في مركز الجناح الأيسر هم ميدو جابر، مؤمن زكريا، محمد شريف، جونيور أجايي، إلا أن الفريق يعاني من تثبيت لاعب أساسي في تشكيله خاصة بعد الإصابة التي تعرض لها النيجيري جونيور أجايي في مباراة تاونشيب رولرز بدور المجموعات لدوري أبطال أفريقيا النسخة الماضية .

منذ ذلك الحين وحاول الجهاز الفني للأهلي بقيادة باتريس كارتيرون -مدرب الفريق السابق- ومن بعده محمد يوسف الاستعانة بأكثر من لاعب لتعويض غياب أجايي أمثال ميدو جابر، محمد شريف، وأخيرًا مؤمن زكريا الذي تم استبعاده على خلفية أزمة تجديد عقده.

عودة رمضان إلى جانب تعافي أجايي ستنعش الجبهة اليسرى في تشكيل الأهلي لتشكل خطورة على مرمى المنافسين.

إنعاش القائمة الأفريقية

في نوفمبر الماضي أرسل النادي الأهلي قائمته الافريقية والتي ضمت 23 لاعبًا من أجل المشاركة في الموسم الجديد، على أن يقوم النادي بإضافة 7 لاعبين خلال فترة القيد الإفريقي الثانية.

وضمت القائمة تواجد كل من محمد شريف وميدو جابر فقط في مركز الجناح الأيسر مع غياب الثنائي أجايي "للإصابة" ومؤمن زكريا "لعدم تجديد عقده". (القائمة كاملة عبر الرابط)

بطولة أفريقيا النسخة الماضية خاصة في الأدوار الإقصائية شهدت معاناة الأهلي في ذلك المركز وتناوب ميدو - إسلام محارب "الجناح الأيمن" على شغل الجبهة اليسرى لتعويض الغيابات.

ومن المتوقع في حالة عودة رمضان أن يتم قيده في القائمة الأفريقية  المقرر إرسالها في يناير المقبل.

السير على خطى جريزمان

الجميع أقر أن مارتن لاسارتي المدير الفني الجديد للأهلي هو مكتشف للنجوم خاصة الشباب، ولعل تجربته مع الثنائي الفرنسي أنطوان جريزمان والأورجوياني لويس سواريز يشهدان على ذلك.

الإمكانيات الفنية التي يمتلكها صاحب الـ21 عامًا، قد تدفع لاسارتي للاعتماد على رمضان صبحي وإعادته لمستواه المعهود، الأمر الذي سيتيح له الفرصة لإثبات قدراته وأن يحظى بفرصة أكبر لعودة اللعب في الدوريات الأوروبية.

تخفيف الضغط الجماهيري

استفادة أخرى قد تحققها إدارة الأهلي في حالة عودة رمضان وهي تخفيف الضغط من قبل الجماهير التي طالبت بضرورة تدعيم الفريق بصفقات "سوبر" حتى يتمكن فريقها من استكمال مشوراه في بطولة الدوري والعودة للمنافسة في بطولة دوري أبطال أفريقيا بعد خسارة نهائيين متتاليين في نسختي 2017، و 2018.

اقرأ أيضًا

تقرير.. أبطال الشتاء في الدوريات الأوروبية.. 3 فرق بدون هزيمة.. ودورتموند يتفوق على البايرن

تأييد براءة الخطيب والعامري من تهمة تلقي تبرعات بالمخالفة لقانون الرياضة

مصدر: عدة أندية طلبت ضم الشحات بعد تألقه في المونديال ليس من بينها الأهلي

0

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات