جميع المباريات

الدوري الإنجليزي

برعاية

إعلان

تقرير.. عودة بريميرليج.. شبح "فولهام 2019" يهدد أستون فيلا

أستون فيلا

أستون فيلا

الإنفاق الضخم لن يضمن مشروعًا ناجحًا في بريميرليج، هذا ما أكدته تجربتان في الموسمين الأخيرين، ويأمل أستون فيلا الذي يضم المصريين أحمد المحمدي ومحمود حسن "تريزيجيه" ألا يؤول مصيره إلى ما انتهت إليه تجربة شبيهة في عام 2019.

وبعدما عاد إلى أضواء الدوري الإنجليزي الممتاز في الصيف الماضي، وبفضل انتعاشة اقتصادية أعقبت تحول ملكيته إلى رجل الأعمال المصري ناصف ساويرس وشريكه الأمريكي ويس إيدينز، ظهر أستون فيلا بقوة ملفتة في فترتي الانتقالات الأخيرتين.

وأبرم النادي الإنجليزي 15 صفقة في فترتي الانتقالات الصيفية والشتوية، بإجمالي تجاوز 142 مليون جنيه إسترليني، إلا أن المحصلة كانت محبطة للغاية، حيث يصارع الفريق الذي يقوده المدير الفني دين سميث الهبوط، قبل تسع جولات من نهاية عمر المسابقة.

وتوقفت منافسات الدوري الإنجليزي الممتاز في شهر مارس الماضي، بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد، لكن المسابقة المحلية الأشهر على أعتاب العودة، حيث تُستأنف منافساتها في السابع عشر من شهر يونيو الجاري، ويقص أستون فيلا شريط العودة، بمواجهة مؤجلة أمام شيفيلد يونايتد.

ويحتل أستون فيلا المركز التاسع عشر "قبل الأخير" برصيد 25 نقطة، لكن صراع النجاة من الهبوط لا يزال يجمل الكثير من الإثارة، حيث تفصل أستون فيلا أربع نقاط فقط عن برايتون صاحب المركز الخامس عشر.

تعاقد أستون فيلا مع المهاجم البرازيلي ويسلي من صفوف كلوب بروج البلجيكي، مقابل 22 مليون جنيه إسترليني، كما تعاقد مع المدافع تيرون مينجز من صفوف بورنموث مقابل 20 مليون جنيه إسترليني، كما تعاقد مع تريزيجيه من صفوف قاسم باشا التركي مقابل 8 ملايين يورو.

وأنقذ توقف "كورونا" فريق أستون فيلا من سلسلة مخيبة للغاية، حيث تلقى أربع هزائم متتالية في بريميرليج، استقبلت شباكه خلالها 11 هدفًا، أكدت الحالة السيئة للغاية لخط دفاعه، الذي يعد الأسوأ بين فرق المسابقة، بعدما استقبل 56 هدفًا في 28 مباراة.

وأثارت الحالة المتواضعة لدفاع أستون فيلا الكثير من الدهشة، بعدما أنفقت إدارة النادي الإنجليزي 63 مليون جنيه إسترليني على صفقات الخط الخلفي، وتعاقدت مع 5 لاعبين إلى جانب حارس المرمى توم هيتون من صفوف بيرنلي، واستعارة المخضرم بيبي رينا من إيه سي ميلان في ميركاتو الشتاء.

وكرر أستون فيلا سيناريو نظيره فولهام في موسم 2018/2019، والذي عاد لمنافسات بريميرليج بطموحات كبيرة تحت قيادة مالكه الأمريكي ذو الأصول الباكستانية شهيد خان، والذي تعاقد مع المدير الفني الإيطالي كلاوديو رانييري، وأنفق ما يزيد عن 100 مليون جنيه إسترليني في صفقات الصيف.

لكن مشوار فولهام كان محبطًا للغاية، وعاد الفريق سريعًا لدوري الدرجة الأولى، بعدما احتل المركز التاسع عشر في جدول ترتيب بريميرليج، برصيد 26 نقطة.

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات