شاهد كل المباريات

إعلان

الكرة تعاند صلاح وتبتسم لليفربول بمنحه وصافة بريميرليج على حساب شيفيلد

محمد صلاح فيرمينو ليفربول

فيرمينو لحظة تسجيل هدف التعادل لليفربول

نجح نادي ليفربول في تحقيق فوزًا صعبًا على حساب شيفيلد يونايتد بهدفين لواحد، مساء اليوم السبت، في الجولة السادسة من دوري الإنجليزي الممتاز "بريميرليج".

وشارك محمد صلاح في اللقاء كاملًا مع ليفربول، حيث سجل هدفًا تم إلغاءه بعد العودة لتقنية حكم الفيديو بسبب التسلل، بينما تصدى القائم لفرصة هدف محقق أخرى للاعب.

ليفربول رفع رصيده إلى النقطة 13 في وصافة ترتيب المسابقة الإنجليزية بفارق الأهداف خلف إيفرتون الذي سيواجه ساوثامبتون في الجولة الحالية.

وتجمد رصيد شيفيلد يونايتد عند نقطة واحدة فقط في المركز 19 وقبل الأخير بترتيب بريميرليج.

ملخص المباراة

نجح ليفربول في فرض سيطرته والضغط بقوة على شيفيلد في الدقائق الأولى من اللقاء، لتسنح أول فرصة تهيفية في الدقيقة الثانية بعد انطلاقة من ساديو ماني ليحول عرضية نحو محمد صلاح بعد تقدم الحارس، لكن الدفاع أبعد الكرة من أمام المرمى مباشرة.

وفي الدقيقة الثالثة، حصل محمد صلاح على خطأ في وسط الملعب، ليصوب أرنولد الكرة مباشرةً نحو المرمى في ظل تقدم الحارس عن مرماه، لكن الأخير عاد سريعًا ليخرج الكرة من تحت العارضة إلى ركنية لم يستفد منها ليفربول.

وتدخل فابينو بعنف على أوليفر مكبورني على خط منطقة الجزاء ليحتسب الحكم خطأ لصالح شيفيلد، قبل أن يلجأ لتقنية الفيديو ليقرر بعدها احتساب ركلة جزاء سجلها ساندر بيرج في الزاوية اليسرى الأرضية لمرمى أليسون معلنًا تقدم الضيوف بهدف أول في الدقيقة 12.

وكاد شيفيلد أن يضاعف من تقدمه في الدقيقة 22 من اللقاء بعدما تلقى بيرج تمريرة عالية داخل منطقة الجزاء في الجانب الأيسر، ليصوب كرة مباشرة نحو المرمى لكن أليسون تألق في إبعادها بقبضة اليد منقذًا مرماه من ضربة أخرى.

ووصل ليفربول إلى هدف التعادل في الدقيقة 41 من الشوط الأول بعد كرة عرضية من هندرسون لعبها ماني بالرأس نحو المرمى، لكن الحارس تصدى لها لتسقط الكرة أمام فيرمينو ليضعها بسهولة في الشباك الخالية.

وسجل محمد صلاح هدفًا ثانيًا لليفربول في الدقيقة 62 من اللقاء بعدما تلقى تمريرة طولية داخل منطقة الجزاء ليتسلهما ويضعها في الشباك، لكن الحكم قرر إلغاءه بعد الرجوع لتقنية الفيديو المساعد بسبب وجود حالة تسلل.

وبعد دقيقة واحدة، وصل ليفربول لثاني أهدافه مرة أخرى ولكن هذه المرة تم احتسابه، بعد كرة عرضية من ماني في الجانب الأيسر نحو جوتا الذي حولها برأسية رائعة في أقصى الزاوية اليسرى للمرمى ليضع الريدز في المقدمة.

وكاد صلاح أن يسجل ثالث أهداف ليفربول في المواجهة بعدما تلاعب بدفاع شيفيلد في الدقيقة 80 قبل أن يصبح في وضعية إنفراد بالمرمى ليصوب الكرة أعلى الحارس لكن القائم الأيسر تكفل بالتصدي للكرة.

تشكيل ليفربول: أليسون بيكر، ألكسندر أرنولد، فابينو، جو جوميز، آندي روبيرتسون، جوردان هندرسون، جيورجينو فينالدوم، ديوجو جوتا، محمد صلاح، روبيرتو فيرمينو، ساديو ماني.

0

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات