شاهد كل المباريات

إعلان

تقرير.. هل يهرب جيرو من تشيلسي بسبب الحلم "الأسطوري"؟

جيرو

جيرو

موقفان متناقضان للغاية، يمر بهما المهاجم الفرنسي المخضرم أوليفيه جيرو بقميصي منتخب بلاده وناديه تشيلسي الإنجليزي خلال الموسم الحالي، بعدما واصل تألقه الدولي الملفت، في ظل معاناة شديدة لحجز مكان أساسي بتشكيل فريق العاصمة الإنجليزية.

وسجل جيرو هدفين في مواجهة أبطال العالم الأخيرة أمام المنتخب السويدي، ضمن منافسات دوري الأمم الأوروبية، ليرفع رصيده إلى 44 هدفًا بقميص المنتخب الفرنسي، مواصلًا مسيرته الدولية التاريخية، بعدما تجاوز الأسطورة ميشيل بلاتيني في قائمة الهدافين التاريخيين، وأصبح على بعد سبعة أهداف فقط من تييري هنري متصدر القائمة.

لكن حلم جيرو الذي سجل خمسة أهداف في مباريات منتخب بلاده الثماني الأخيرة بمواصلة التقدم نحو هدفه "الأسطوري" باعتلاء قائمة الهدافين التاريخيين لمنتخب بلاده بات مهددًا بشدة، في ظل تراجع مشاركاته بقميص تشيلسي.

وكانت تقارير فرنسية عديدة أكدت أن ديدييه ديشان المدير الفني للمنتخب الفرنسي نصح جيرو بالرحيل عن تشيلسي خلال الفترة المقبلة، من أجل ضمان مقعد في القائمة الفرنسية في نهائيات كأس الأمم الأوروبية 2020، التي تأجلت لصيف 2021 بسبب أزمة تفشي فيروس كورونا المستجد خلال العام الحالي.

ورغم أن جيرو يتمتع بعلاقة مميزة مع إدارة تشيلسي، حيث تم تجديد تعاقده لعام واحد في الصيف الماضي، إلا أن غيابه شبه الدائم عن التشكيل الأساسي للفريق الإنجليزي خلال الموسم الحالي دفعه للتفكير بجدية في الرحيل عن صفوفه خلال شهر يناير المقبل.

وبدأت معاناة جيرو بقميص تشيلسي خلال الموسم الماضي، عندما كان بديلًا للإنجليزي الصاعد تامي أبراهام، رغم تألقه الملفت في موسم 2018/2019 وقيادة الفريق للتتويج بالدوري الأوروبي، قبل أن تتضاعف تلك المعاناة، بعدما أصبح خيارًا ثالثًا بين عناصر المدير الفني فرانك لامبارد في خط الهجوم، عقب تعاقد تشيلسي مع الألماني تيمو فيرنر من صفوف لايبزج.

ولعب جيرو ست مباريات فقط خلال الموسم الحالي، ولم يشارك أساسيًا سوى في مواجهة وحيدة، كانت أمام توتنهام هوتسبر في الدور الرابع لكأس رابطة المحترفين الإنجليزية "كاراباو"، وانتهت بخسارة تشيلسي بركلات الترجيح.

وبعد التقارير العديدة التي تناولت نصائح ديشان لمهاجمه المخضرم، كان المدرب الفرنسي أكثر وضوحًا في الأيام الأخيرة، حيث قال في تصريحات لإذاعة "آر تي إل" إن الوضع الذي يعيشه جيرو في الأيام الحالية لا يمكن أن يستمر إلى الأبد، وأضاف أن مهاجم تشيلسي يتعين عليه تغيير وضعه قبل حلول شهر مارس المقبل.

وتعني تصريحات ديشان أن المدير الفني الذي قاد منتخب بلاده للتتويج بكأس العالم 2018 لن يستمر في الاعتماد على جيرو في ظل عدم مشاركته بانتظام بصفوف تشيلسي.

ويمتلك جيرو أربعة أشهر من أجل العودة إلى ديشان بوضع مختلف عن وضعه الحالي، حيث يعد شهر مارس المقبل أقرب مواعيد الأجندة الدولية للمنتخبات.

وواصل المدير الفني الذي قاد منتخب بلاده أيضًا كلاعب للتتويج بكأس العالم 1998 وضوحه الشديد في رسائله التي وجهها إلى جيرو، حيث أضاف: "إنه يعرف جيدًا ما أفكر به، حتى لو لم أنس كل ما فعله معنا، وكل ما يمكنه فعله."

وحاول نادي إنترناسيونالي الإيطالي التعاقد مع جيرو خلال الصيف الماضي، حيث يتمتع بعلاقة مميزة مع مدربه أنتونيو كونتي الذي قاد تشيلسي في تجربته السابقة، لكن النادي الإيطالي لم يتوصل إلى اتفاق مع اللاعب.

كما أشارت تقارير بريطانية إلى أن جيرو لديه العديد من العروض الإنجليزية والفرنسية، وهي العروض التي دفعت اللاعب للتفكير بجدية في الرحيل، خاصة بعد تصريحات ديشان.

وبدأ جيرو مشواره الدولي عام 2011، وشارك منذ ذلك الحين في 105 مباريات دولية، محتلًا المركز السابع في جدول ترتيب اللاعبين الأكثر مشاركة بتاريخ المنتخب الفرنسي، إلى جانب وصافة جدول ترتيب الهدافين.

0

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات