جميع المباريات

يورو 2020

برعاية

إعلان

بعد التعادل مع اسكتلندا.. التوتر يسود إنجلترا و7 رسائل من ساوثجيت

إنجلترا واسكتلندا

صورة أرشيفية- إنجلترا واسكتلندا

برعاية

بعد تعادله السلبي مع المنتخب الاسكتلندي على استاد "ويمبلي" في بطولة كأس الأمم الأوروبية (يورو 2020)، بدأ المنتخب الإنجليزي في تضميد جراحه فيما دعا مديره الفني جاريث ساوثجيت إلى الصبر على الفريق.

ودعا ساوثجيت المشجعين إلى مساندة اللاعبين والوقوف بجانبهم بعدما هتف بعضهم ضد الفريق بسبب الأداء المتواضع والتعادل السلبي مع الخصم القديم اسكتلندا.

ومع الفوز الثمين والمستحق على المنتخب الكرواتي صاحب المركز الثاني في مونديال 2018 بروسيا ، وذلك في المباراة الأولى للفريق بيورو 2020 ، كان المنتخب الإنجليزي يدرك أن الفوز على اسكتلندا سيضمن له التأهل إلى الأدوار الإقصائية قبل خوض المباراة الثالثة الأخيرة في المجموعة.

ولكن المنتخب الإنجليزي بدا بعيدا عن التوقعات التي سبقته إلى المباراة، حسبما أفادت وكالة الأنباء البريطانية (بي إيه ميديا)، حيث كانت ضربة رأس جون ستونز التي ارتدت من العارضة في وقت مبكر من اللقاء هي أفضل ما قدمه الفريق في المباراة على استاد "ويمبلي".

وجعل المنتخب الاسكتلندي المباراة صعبة على منافسه الإنجليزي ، وتصدى جوردان بيكفورد حارس مرمى إنجلترا لتسديدة ستيفن أودونيل في الشوط الأول كما أبعدت كرة ليندون دايكس من على خط المرمى الإنجليزي في الشوط الثاني.

وعقب انتهاء المباراة احتفل المنتخب الاسكتلندي بنقطة التعادل التي دعمت فرص الفريق في العبور إلى الدور الثاني (دور الستة عشر) فيما أطلق عدد من مشجعي إنجلترا في المدرجات صفارات وهتافات عدائية ضد لاعبي المنتخب الإنجليزي.

ولدى سؤاله بشأن صناعة الفرص قال ساوثجيت : "أعتقد أن توقيت تحركاتنا وتدوير نموذج اللعب ، كان من الممكن أن يصبح أفضل في بعض الأوقات".

وأوضح : "أعتقد أننا كنا بحاجة لأن نكون أكثر حسما في قرارنا بهذه الأماكن. ولكنني أعتقد أيضا أن المنتخب الاسكتلندي دافع جيدا في هذه الأماكن... وحتى مع اقتراب المباراة من نهايتها ، كان هناك لاعب ثاني أو ثالث من اسكتلندا في المواجهات الفردية مع لاعبينا".

وأضاف : "إنها مباراة نعلم أننا لم نقدم فيها المستوى الذي أردناه أو المستوى الذي كنا بحاجة له. ولكن علينا أن نتقبل ما آلت إليه المباراة".

وأشار : "كل ما يمكنني قوله إنني أتفهم تماما أنني كمدرب ، يجب أن أتفهم كل ما أواجهه... ما نحتاجه هو التأكد من دعم اللاعبين والوقوف خلفهم لأن الفريق يضم العديد من اللاعبين صغار السن الذين يحتاجون دعم الجميع ، ومعظمهم لم يشارك من قبل في مباراة كهذه وأن مثل هذه المباريات مناسبات استثنائية".

وأكد ساوثجيت : "اللاعبون سيتعلمون الكثير وسيجتازون هذا ، ولكنهم يحتاجون مساندة ودعم الجميع".

وعما إذا كان غاضبا من عدائية الجماهير تجاه اللاعبين في نهاية المباراة ، قال ساوثجيت : "أرى أن مشجعينا لهم الحق في ردة الفعل التي يريدونها... نشعر بخيبة أمل لأداءنا ، وأتفهم رد فعل الجماهير... كانوا ينتظرون فوزنا على اسكتلندا. سينزعجون بهذه النتيجة ، وعلينا أن نتعامل ونتأقلم مع هذا".

ورغم كل هذا والتعادل في مباراة الأمس ، ما زال فرص المنتخب الإنجليزي قوية في التأهل للدور الثاني من خلال مباراته الثالثة الأخيرة في المجموعة الرابعة والتي يلتقي فيها المنتخب التشيكي يوم الثلاثاء المقبل.

ولكن الأجواء الرئيسية في الفريق حاليا هي التوتر خاصة وأن هاري كين /27 عاما/ مهاجم وهداف الفريق يثير القلق بسبب الأداء غير الفعال أمام كرواتيا واسكتلندا.

ولدى سؤاله عن كين ، قال ساوثجيت : "أعتقد أن الفريق بأكمله. علينا النظر إلى الأداء بأكمله وتعاملنا مع الكرة ومراجعة المواقف التي يتعين أن نكون أفضل فيها... الأمر لا يتعلق بفرد واحد".

0

إعلان

عفوا.. لا يوجد مباريات

أخبار تهمك

التعليقات