شاهد كل المباريات

إعلان

أرسنال يحلم بنهاية سعيدة لموسمه على حساب استون في نهائي كأس إنجلترا

ارسنال

فريق ارسنال الانجليزي


يتطلع أرسنال إلى استكمال رحلة الدفاع عن لقبه في كأس إنجلترا بنجاح عندما يلتقي أستون فيلا السبت في المباراة النهائية للبطولة على استاد "ويمبلي" بالعاصمة البريطانية لندن.

وفيما يسعى أرسنال للفوز باللقب للمرة الثانية عشر (رقم قياسي) في تاريخه، يتطلع أستون فيلا للفوز باللقب الأول له في البطولة منذ عام 1957 .

ووجه الفرنسي آرسين فينجر المدير الفني لأرسنال رسالة بسيطة إلى فريقه قبل مباراة الغد مطالبا اللاعبين بإنهاء ما بدأوه.

ويسعى أرسنال لتحقيق رقم قياسي بإحراز اللقب للمرة الثانية عشر ما يسعى إلى أن يصبح سادس فريق فقط منذ عام 1900 يدافع عن لقبه في البطولة كما يتطلع فينجر إلى تحقيق رقم قياسي لعدد الألقاب التي يحرزها أي مدرب في تاريخ كأس إنجلترا.

وقال فينجر، إلى الصحفيين لدى سؤاله عن إمكانية الفوز باللقب للمرة السادسة في مسيرته مع الفريق، "ليس أمرا سهلا. أود تحقيق هذا لكنني لا أركز كل تفكيري على الرقم القياسي.. أركز بشكل أكبر في أننا كافحنا بشكل هائل وجاد لبلوغ النهائي.. فزنا بمباريات كبيرة من أجل بلوغ النهائي. والآن ، علينا إنهاء هذه المهمة".

وتضمنت مسيرة أرسنال إلى النهائي فوزا ثمينا على هال سيتي في تكرار للمواجهة بين الفريقين بنهائي الموسم الماضي إضافة لفوز ثمين على مانشستر يونايتد في دور الثمانية وفوز آخر على ريدينج في الوقت الإضافي بالدور قبل النهائي ليحقق أرسنال رقما قياسيا بخوض النهائي للمرة التاسعة عشر.

وقال فينجر "أرى أن التأهل للنهائي في ويمبلي مناسبة خاصة دائما.. حالفني الحظ لخوض النهائي في ويمبلي عدة مرات. وبالنسبة لنا، المباراة فرصة لإنهاء الموسم بشكل رائع وأن ينال الفريق كله مكافأة كبيرة من خلال هذا اللقب.. هذا هو ما نود إنجازه".

وفي المقابل ، يسعى أستون فيلا لإنهاء معاناة أكثر من نصف قرن في هذه البطولة حيث توج الفريق بآخر ألقابه السبعة في كأس إنجلترا قبل 58 عاما.

ويخوض الفريق نهائي البطولة للمرة الثانية فقط منذ فوزه بلقبه السابع في كأس إنجلترا عام 1957 ويسعى لعدم إضاعة هذه الفرصة الذهبية.

وقال فابيان ديلف لاعب أستون فيلا ، على موقع النادي بالانترنت ، "من المعروف والموثق جيدا أن الفريق لم يرفع كأس إنجلترا منذ 1957 . ولهذا ، فإنها فرصتنا لصناعة لتاريخ.. التأهل للنهائي يمثل إنجازا كبيرا في حد ذاته ولكننا لن نخوض المباراة للفوز بميداليات المركز الثاني".

وسيكون أمل أرسنال هو تجنب سيناريو النهائي في الموسم الماضي أمام هال سيتي حيث تعادل الفريق بصعوبة مع هال سيتي بعد التأخر بهدفين نظيفين ثم يفوز في الوقت الإضافي ليكون اللقب الأول للفريق منذ تسع سنوات.

وقال ماتيو فلاميني لاعب وسط الفريق ، على موقع النادي بالانترنت ، "نتفق جميعا في أنه كان كابوسا ولكننا أصبحنا أكثر خبرة.. نحرص بشدة على التعلم من أخطائنا وألا نكررها لأننا جعلنا المباراة صعبة علينا للغاية في الموسم الماضي.. سنحاول أن نجعلها هذه المرة أكثر بساطة وسهولة".

وفي المقابل ، تمثل المباراة فرصة لنهاية رائعة لموسم مخيب للآمال عانى فيه الفريق كثيرا من شبح الهبوط وكافح لتفادي الهبوط إلى دوري الدرجة الأولى.

ورغم خسارة الفريق صفر5- وصفر3- أمام أرسنال في الدوري ، يدرك تيم شيروود المدير الفني لأستون فيلا أن فريقه حطم التوقعات والتكهنات في الموسم الحالي بالبقاء في الدوري الممتاز على عكس كل التوقعات وكذلك ببلوغ نهائي كأس إنجلترا.

وقال شيروود "نحتاج إلى أن نثق بأن لدينا فرصة للفوز باللقب".
1

الهدافون

عفوا.. لا يوجد هدافين

قائمة صانعي الأهداف

عفوا.. لا يوجد صانعي أهداف

المباريات القادمة

عفوا.. لا يوجد مباريات قادمة

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات