شاهد كل المباريات

إعلان

الترجي يصعق السد بسداسية تاريخية في مونديال الأندية

الترجي والسد

الترجي التونسي

حقق الترجي التونسي فوزًا كبيرًا على السد القطري بستة أهداف مقابل هدفين، في مباراة تحديد المركزين الخامس والسادس بكأس العالم للاندية المقام في قطر.

وخسر السد أمام مونتيري المكسيكي بنتيجة (3-2) فيما خسر الترجي أمام الهلال السعودي بهدف نظيف، ليلتقي الفريقان في مباراة تحديد المركز الخامس.

وتعد تلك النتيجة الأعلى في تاريخ كأس العالم للأندية، والتي تشهد فوز أحد الفريقين بستة أهداف، فيما سُجل نفس عدد الأهداف الثمانية في مباراة مانشستر يونايتد وجامبا أوساكا (5-3) في مونديال الأندية عام 2008 باليابان.

أحرز أهداف الترجي "حمدو الهوني" هاتريك ، وأنيس البدري هدفين، وسامح الدربالي هدف، فيما سجل هدفي السد بغداد بونجاح، وحسن الهيدروس.

ويعد الهوني هو أول لاعب عربي وإفريقي يسجل هاتريك في تاريخ كأس العالم للأندية، كما يعد رابع هاتريك في التاريخ بعد سواريز، ورونالدو، وجاريث بيل.

كما حقق الترجي أول فوز له بتاريخ مشاركاته الثلاثة بكأس العالم للأندية.

وبدأ السد بالتشكيل التالي: مشعل برشا- حميد - خوخي - طارق سلمان - عبدالكريم - هو يونج - جابي - أسد - أكرم عفيف - الهيدروس - بغداد بونجاح.

فيما بدأ الترجي بالتشكيل التالي: بن شريفية - دربالي - بدراني - خليل شمام - شيتي - كوليبالي - كوامي بونسو - علي بن رمضان - أنيس البدري - الهوني - أواتارا.

تفاصيل المباراة:

سجل الترجي هدفه الأول في الدقيقة السابعة عن طريق اللاعب حمدو الهوني، بتسديدة من داخل منطقة الجزاء، سكنت أقصى الزاوية اليسرى للحارس.

وأسفرت الدقيقة 13 عن الهدف الثاني للترجي، بعد خطأ دفاعي قاتل من طارق سلمان الذي حاول تمرير الكرة للحارس، لينفرد الهوني بمرمى السد، ويمرر الكرة لأنيس البدري الذي سدد الكرة في المرمى الخالي.

ونال الترجي ضربة جزاء في الدقيقة 23، بعد عودة الحكم لتقنية الفيديو، التي أكدت لمس اللاعب عبدالكريم للكرة بيده، ليشهر الحكم البطاقة الحمراء، ويكمل السد المباراة بـ10 لاعبين.

وسدد أنيس البدري الكرة في المرمى، مضيفا الهدف الثالث للترجي، ليصعب المهمة على أصحاب الأرض.

ونال أكرم عفيف ضربة جزاء في الدقيقة 31، بعد عرقلة من اللاعب دربالي، ليسددها بغداد بونجاح بطريقة رائعة مسجلا الهدف الأول للسد.

وشهدت الدقيقة 41، الهدف الرابع للترجي عن طريق اللاعب حمدو الهوني، الذي مر بطريقة رائعة ليسدد الكرة في الزاوية الضيقة، وتسكن الشباك، لينتهي الشوط الأول بتقدم الترجي بأربعة أهداف لهدف وحيد.

وبعد دقيقتين من بداية الشوط الثاني، تعرض أكرم عفيف لعرقلة داخل منطقة الجزاء، ليحصل السد على ضربة جزاء، سددها حسن الهيدروس في المرمى مسجلا الهدف الثاني، ويقلص الفارق.

وفي الدقيقة 74، انطلق البديل طه الخنيسي على الجانب الأيسر، قبل أن يمرر الكرة لشيتي القادم من الخلف الذي أرسلها عرضية لتصل سهلة للهوني ليسجل الهدف الخامس للترجي التونسي.

وأحرز الدربالي هدف الترجي السادس بعد تمريرة رائعة، ليسكنها الظهير الأيمن التونسي في المرمى، في الدقيقة 87، لتنتهي المباراة بفوز الترجي الكبير بسداسية مقابل هدفين.

لمشاهدة أهداف المباراة.. اضغط هنا

0

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات