جميع المباريات

إعلان

"ظهور قوي للشناوي".. من الأفضل "رقميا" في الدور الأول لمونديال الأندية؟

الشناوي

الشناوي

بمواجهتين جمعتا أبطال أفريقيا، آسيا وأمريكا الشمالية والوسطى، إلى جانب الدحيل القطري ممثل الدولة المستضيفة، انتهى الدور الأول لمنافسات كأس العالم للأندية بتأهل الأهلي المصري وتيجريس المكسيكي للدور نصف النهائي.

وافتتح تيجريس منافسات البطولة بالفوز على أولسان هيونداي الكوري الجنوبي بهدفين مقابل هدف، ليتأهل لمواجهة بالميراس البرازيلي بطل أمريكا الجنوبية مساء الأحد المقبل، بينما فاز الأهلي على الدحيل بهدف نظيف، ليتأهل لمواجهة بايرن ميونخ الألماني بطل أوروبا مساء الاثنين.

الفرنسي المخضرم أندريه بيير جينياك مهاجم تيجريس تصدر مبكرًا قائمة هدافي البطولة، بعدما سجل هدفي فريقه في شباك أولسان، وجاء خلفه حسين الشحات لاعب الأهلي وكيم كي هو قائد أولسانز

وعلى صعيد صناعة اللعب تواجد الكونجولي والتر بواليا بين ثلاثة أسماء صنعت أهدافًا في اليوم الأول، إلى جانب يون بيت جارام لاعب خط وسط أولسان ودييجو رييس مدافع تيجريس، بينما جاء الهدف الرابع في اليوم الأول للبطولة عن طريق ركلة جزاء نفذها جينياك بنجاح.

الأرجنتيني جايدو بيتزارو صانع لعب تيجريس تصدر قائمة أفضل المراوغين في اليوم الأول، برصيد أربع مراوغات ناجحة، أمام الإيراني علي كريمي لاعب خط وسط الدحيل الذي راوغ مرتين، بينما تساوى 15 لاعبًا برصيد مراوغة واحدة ناجحة، بينهم ثلاثة لاعبين بصفوف الأهلي هم علي معلول، حسين الشحات وطاهر محمد.

جينياك كان الأبرز أيضًا على صعيد التسديدات، بعدما سدد سبع مرات أمام أولسان، متفوقًا بوضوح على جميع ملاحقيه، وأقربهم محمد مونتاري مهاجم الدحيل، الذي سدد أربع مرات خلال شوط واحد لعبه أمام الأهلي، بينما سدد مهدي بنعطية ثلاث مرات، وتساوى بدر بانون وأليو ديانج لاعبا الأهلي مع أربعة لاعبين آخرين في المركز الرابع، برصيد تسديدتين.

لاعبو الأهلي قائمة أصحاب التمريرات الصحيحة، حيث احتلوا المراكز الأربعة الأولى، بفضل هيمنة الفريق على شوط مواجهته الأول أمام الدحيل، وتصدر بدر بانون القائمة برصيد 68 تمريرة صحيحة، بفارق تمريرة أمام عمرو السولية، الذي تفوق بفارق تمريرة أيضًا أمام الثنائي أيمن أشرف وعلي معلول، ولم يخلق فرصًا خطرة خلال مواجهتي الدور الأول بكأس العالم للأندية سوى دييجو رييس لاعب تيجريس.

محمد الشناوي كان الحارس الأبرز في اليوم الأول لكأس العالم للأندية، حيث كان الحارس الوحيد الذي حافظ على نظافة شباكه، كما كان الأفضل من حيث عدد التصديات، حيث تصدى لست تسديدات، متفوقًا على جو هيون وو حارس أولسان الذي تصدى لأربع كرات، وجوزمان حارس تيجريس الذي تصدى لثلاثة.

على صعيد المجهودات الدفاعية، تشارك محمد هاني مع سطان البريك ظهير الدحيل وسيول يونج وو ظهير أولسان في صدارة اللاعبين أصحاب التدخلات الناجحة، بأربع مرات لكل منهم، بينما تفوق دييجو رييس نجم تيجريس في قطع الكرات، حيث تصدر بخمس مرات، أمام هاني الذي قطع الكرة أربع مرات، وتساوى أيمن أشرف مدافع الاهلي مع رفائيل كاريوكا لاعب أولسان في المركز الثالث، بثلاث مرات لكل منهم، وتصدر بدر بانون متساويًا مع مواطنه مهدي بنعطية مدافع الدحيل قائمة أكثر اللاعبين منعًا للتسديدات، بمرتين لكل منهما.

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

إعلان

التعليقات